خالد صلاح

هجوم قاسٍ من الجمهور على المغنية جوين ستيفانى.. "99% من وشك فيلر"

الثلاثاء، 28 يناير 2020 07:20 م
هجوم قاسٍ من الجمهور على المغنية جوين ستيفانى.. "99% من وشك فيلر" جوين ستيفاني
سمر سلامة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

واجهت المغنية الأمريكية، جوين ستيفانى، رد فعل عنيف من المعجبين الذين وصفوها  بأنها بدت "ذات وجه بلاستيكي" تمامًا فى حفل توزيع جوائز جرامى، وتكهن البعض بأنها حصلت على "جراحة تجميلية" أو حقن فيلر، حسبما ذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية. 

الفرق بين جوين ستيفاني الأن و2010
الفرق بين جوين ستيفانى الأن و2010

وظهرت المغنية البالغة من العمر 50 عامًا ترتدى ثوبًا صغيرًا ومزخرفًا دولتشى آند غابانا ومزينة بأحذية، بإطلالة ملفتة على السجادة الحمراء مع صديقها بليك شيلتون، لكنها ظهرت كما لو كان وجهها "مجمدا"، وطالبها معجبوها بالتوقف عن الحصول على عمليات التجميل والبوتوكس، لأنها بدأت تبدو مزيفة مثل مادونا، حسبما كتب أحد متابعيها.

جوين ستيفاني
جوين ستيفاني

وأبدى بعضهم حزنهم على اختفاء جمالها الحقيقي: "هذا الوجه الجميل لجوين ستيفانى لم يعد يتحرك على الإطلاق، يجعلنى حزينًا للغاية"، فيما قال أخر على تويتر أن "وجه جوين ستيفانى عبارة عن فيلر بنسبة 99٪ وجلد بنسبة 1٪".

وهذه ليست المرة الأولى التى ينتقدها متابعيها عبر وسائل التواصل، ففى أبريل الماضى، تحدث النقاد عن أنها "أفرطت فى حقن الشفاه" و "الجراحة التجميلية" بعد أن حضرت جوائز ACM.

ولكن جوين تتجاهل رد الفعل السلبى، ولا ترد على أى تكهنات حول مظهرها الشاب. 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة