خالد صلاح

"صحة الأمريكان" رهان "بلومبرج" لكسب أصوات الناخبين فى سباق الرئاسة الأمريكية.. المرشح الديمقراطى يطرح برنامجا تأمينيا قريبا من "أوباما كير".. حملته: النظام الحالى غير واقعى.. والتنافسية مفتاح انخفاض التكلفة

الإثنين، 23 ديسمبر 2019 04:34 ص
"صحة الأمريكان" رهان "بلومبرج" لكسب أصوات الناخبين فى سباق الرئاسة الأمريكية.. المرشح الديمقراطى يطرح برنامجا تأمينيا قريبا من "أوباما كير".. حملته: النظام الحالى غير واقعى.. والتنافسية مفتاح انخفاض التكلفة "صحة الأمريكان" رهان "بلومبرج" لكسب أصوات الناخبين الأمريكان
كتبت:نهال طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يحاول مايكل بلومبرج المرشح الديمقراطى المحتمل للانتخابات الرئاسية الأمريكية 2020 كسب المزيد من التأييد الشعبي فى سباق الانتخابات الداخلية للحزب، بعد الاتهامات المتزايدة من بين منافسيه الديمقراطيين بمحاولة "شراء الانتخابات".

 

ويحاول بلومبرج تقديم برنامج تأمين صحي ضمن برنامجه الانتخابي يتمتع بقدر عالي من التوافق وهو البرنامج الذي قالت عنه شبكة "سى إن إن" أنه يشبه كثيراً برنامج "أوباما كير" الذى كان معمولاً به فى فترة الرئيس الأمريكى السابق باراك أوباما، وهو ما يراه بعض الديمقراطيين غير كاف فى ظل إقرار الرئيس دونالد ترامب لنظام تأمين صحى إلزامي للجميع.

 

وقالت "سى إن إن" إن بلومبرج سيعلن عن خطة التأمين الصحي التي سيقرها إذا فاز بمقعد الرئاسة يوم الخميس والتي ستجعله على نفس مسار منافسيه الوسطيين مثل جو بايدن وعلى خلاف مع الافكار التي تتبناها اليزابيث وارن "تامين صحي للجميع".

ووفقا لتقرير السي ان ان خطة بلومبرج ستتضمن للأمريكيين التقدم للحصول على "ما يشبه خيار تأمين صحي للجميع" الذي سيكون تحت إدارة الحكومة الفيدرالية ولكن الذي سيموله اقساط المستهلكين، ومن المقرر ان يقوم بإقرار زيادة الاعانات الفيدرالية في نظام Obama care وتحديد الحد الاقصى للأقساط بنسبة 8.5% من أجمالي دخل الاسرة كما سيكون من الممكن لمن لديهم غطاء طبي ان يحصلوا على الاعانات عن طريق شراء شهادات سيتم طرحها في الاسواق الفردية.

 

يذكر أن المزايا المقدمة في الخطة العامة هي نفسها التي سيتم تقديمها في قانون الرعاية بأسعار معقولة وهو نفس القانون الذي اقره الرئيس السابق باراك اوباما.

 

وفي نفس السياق كشفت حملة بلومبرج عن جزء من الخطاب الذي سيلقيه يوم الخميس حيث من المتوقع أن يعلن ان خطته مبنية على نظام Obama care حيث سيسمح بالاحتفاظ بالتأمين الخاص لم يريدون ذلك بينما سيوفر تغطية لمن ليس لديهم غطاء صحي، مشيرة إلى أن الخطة التي يتبعها دونالد ترامب المتمثلة في رعاية صحية للجميع هدفها زيادة شعبية ترامب بين الناخبين وليس توسيع التغطية الصحية للمواطنين.

مقترح بلومبرج من شأنه ان يوفر تأمين صحي خاص وهو ما تلغيه سياسة دونالد ترامب التي تتبع ما يعرف بـ"تأمين صحي للجميع" ومثلت هذه النقطة جدال في المناظرة الديموقراطية بشأن الرعاية الصحية.

 

وتتعارض خطة بلومبرج بشكل مباشر مع خطة للرعاية الصحية للجميع، وهي خطة التأمين الصحي الشاملة التي تديرها الحكومة والتي يدعمها وارن وساندرز ويسار الحزب الديمقراطي.

 

قال أحد مستشاري بلومبرج للرعاية الصحية انه بالنظر إلى ما يتبناه الكونجرس بشأن الرعاية الصحية فانه غير نافع وليس لأنه لا يدعم قيم الرعاية الصحية للجميع ولكن لأن ببساطة يريد الكونجرس شيء يمكن تنفيذه والقيام به على ارض الواقع.

 

ويشعر المرشحين الديمقراطيين بايدن وبلومبرج وبوتجيج ان إدخال خيار عام في سوق التأمين الصحي من شأنه ان يزيد المنافسة في القطاع الخاص ويقلل قيمة الاقساط التأمينية.

 

ووفقا للتقرير تدرس حملة بلومبرج ادراج الامريكيين غير المؤمن عليهم ومحدودي الدخل تلقائيا في البرنامج، وتتضمن خطة كل من جو بايدن وبيت بوتجيج الادراج التلقائي لهم في أي من الخيارات.

 

فيما تعتمد خطة بلومبرج على أربعة مبادئ: اقتراح خيار عام؛ والغاء التعديلات التي ادخلها ترامب على قانون الرعاية وتخفيض أسعار الرعاية الصحية عن طريق حظر الفواتير الطبية والسيطرة على رسوم أسعار مقدمي الخدمات خارج الشبكة التابعة للتأمين وخفض أسعار الأدوية عن طريق تفويض وزير الصحة للتفاوض على أسعار الأدوية مع الشركات المصنعة.

 

كما سيقوم بلومبرج بإنشاء برنامج تأميني خاص لمساعدة الشركات مع المرضي الذين يعانون من ارتفاع تكلفة العلاج والحد من اقساط التأمين على نطاق اوسع.

 

ويتوقع فريق بلومبرج ان تكلفة تطبيق نظام التأمين الصحي ان تتكلف حوالي 1.5 تريليون دولار على مدى 10 سنوات وثلث المبلغ سيتم الحصول عليه عن طريق توفير بعض التكاليف المقررة في الخطة مثل حظر الفواتير المفاجئة ورسوم الخدمات المقدمة خارج الشبكة وتوفير الاموال عن طريق التوصل لاتفاقات مع مصنعي الادوية بشأن الاسعار.

وتعتبر الرعاية الصحية الملف الأكثر أهمية بالنسبة للناخبين الديموقراطيين حيث استمرت المناقشات بشأن الملف عدة أشهر منذ بدء الانتخابيات التي دخلها بلومبرج متأخرا لذا سيكون عليه بذل جهدا إضافيا للتوصل لخطة يعتمدها الناخبين.

 

وقال مستشار بلومبرج إن العمدة السابق مؤهل لإقرار إصلاحات الرعاية الصحية أكثر من غيره لأنه لا يأخذ أموالاً من مجموعات الرعاية الصحية.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة