بالصور.. أصدقاء شهيد الشرطة بسيناء ينعونه عبر صفحته على "فيس بوك"

الأربعاء، 17 أبريل 2013 - 06:13

الشهيد محمد أحمد السيد ثابت الشهيد محمد أحمد السيد ثابت

كتب هانى جريشة

انهمرت برقيات العزاء والتدوينات على صفحة الشهيد ملازم أول "محمد أحمد السيد ثابت" على موقع التواصل الاجتماعى "فيس بوك" الذى استشهد فجر أمس بسيناء أثناء تأديته الواجب العسكرى، وحملت التدوينات عبارات الصدمة والحزن على فراق الشهيد.

واستمر أصدقاء ثابت فى نعيه عبر صفحته الخاصة بكلمات حزينة والدعاء له بالرحمة والمغفرة، فكتبت "أشا الحكيم" إحدى صديقاته من لبنان،" افتقدتك وأنت أعز الناس عندى.. واعتذر لك عن عدم قدرتى على إنقاذك.. فأنت صديقى وحبيب قلبى واليوم أنت حبيب الله فهو اشتاق لك فأخذك فرحمك.. وكم أنا أتعذب على فراقك ولكنه الواقع، رحمك الله يا أعز الناس إلى قلبى وأحلى أرواح الله، فأنت مت بطلا شجاعا.. آخر (كومنت) شفتو منك اليوم حيكون ذكرى منك كل العمر.. أنا بدى عزى أمك وبيك وكل صحابك فيك.. أنا وأدهم وسامر وغنى وكل لبنان بنقلك الله يرحمك هنيئا إلك الجنة".

وكتب أحد أصدقائه يدعى أحمد الحوت:" الله يرحمك يا محمد ويثبت أهلك، ولكن أبشرهم بشفاعتكم لهم يوم القيامة.. فالشهيد يشفع لسبعين من أهله.. الله يرحم شهيد الوطن والواجب"، بينما دون صديقه أحمد فؤاد:" ربنا يرحمك يا أعز الناس.. ربنا يكرمك فى أخرتك.. ويجعل مثواك الجنة.. والله أنا مصدوم".

ووصف أحمد محسن صديق الشهيد عملية قتل "ثابت" بالكابوس الذى استيقظ عليه ولا يكاد أن يصدقه، وقال فى تدوينته: "أنا موش مصدق أن الواحد ينزل الشارع يوم خميس أو يكلم مهند وثابت واسأل عليه يقولوا مات، والله مش مصدق وحاسس أنه كابوس".

وهدد أحد زملاء شهيد الشرطة بالثأر له من القتلة وأن كلفه هذا الأمر حياته، فكتب صديقه لؤى توفيق: الله يرحمك يا صاحبى.. وأوعدك أنى وأنا رايح الشغل فى طابا ومعدى عند النخل اللى اتقتلت عنده هدعيلك.. وأقسم بالله أنى هأخودلك حقك حتى لو كلفنى حياتى".

ونشر العديد من أصدقاء الشهيد ثابت على صفحته صور خاصة به ووضعوا عليها شريطة سوداء دلالة على الحزن على فراقه، بينما قام العديد من أصدقائه بتغير صورة "البروفايل الخاص بهم إلى صورته".

وتظهر من خلال صفحة الشهيد ثابت معلومات حوله، فهو من مواليد الشرقية بتاريخ 12 ديسمبر، 1988، مسلم الديانة تخرج من أكاديمية الشرطة وكان يعمل بشرطة العريش بشمال سيناء، وهو من عشاق سماع محمد منير وفيروز، ويتابع العديد من البرامج التليفزيونية الخاصة بالإعلامى أحمد المسلمانى وباسم يوسف، ومن عشاق نادى برشلونة.

ويظهر من صفحته على "فيس بوك" متابعته للعديد من الصفحات أبرزها: صفحة أدعيه وأذكار، صفحة باسم يوسف، الصفحة الرسمية للواء عمر سليمان، شبكة رصد، سيناء، وزارة الداخلية المصرية، صفحة "أنا آسف يا ريس"، صفحة الرئيس محمد أنور السادات، صفحة الشيخ الشعراوى، وصفحة نزار قبانى، وصفحة عمرو خالد، وجريدة اليوم السابع.











موضوعات متعلقة..

الشرطة: هذا ما أخذناه من الثورة..دمه فى رقبة مرسى

وصول جثمان ضابط الشرقية الشهيد.. وتشييع جثمانه دون جنازة عسكرية

فاقوس تتشح بالسواد حزناً على شهيد الشرطة بسيناء











الأكثر قراءة