أكرم القصاص - علا الشافعي

رمضان بيعلمنا.. 4 خطوات لتعويد الأطفال على الإحسان

الثلاثاء، 04 أبريل 2023 08:00 ص
رمضان بيعلمنا.. 4 خطوات لتعويد الأطفال على الإحسان الإحسان.. صورة تعبيرية
سما سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الإحسان واحد من القيم التي يحث عليها الإسلام وجميع الأديان السماوية، ويعتبر شهر رمضان من أكثر شهور السنة التي يتزايد فيها إحسان الجميع على بعضهم البعض، فالإحسان لا يتوقف على التبرع بالأموال والصدقات، ولكن هناك الكثير من الطرق المختلفة مثل الإحسان بالكلمة الطيبة والابتسامة في وجه الجميع، كما أن الإحساس ليس فقط من المقتدر للفقير، ولذا نستعرض أبرز النصائح لتعويد الأطفال على الإحسان.

كن قدوة

عندما ينشأ الطفل في بيئة يسودها الإحسان، يكتسب هو الآخر تلك القيمة، حيث يكون ذلك أمرا طبيعيا، وقد يكون من المفيد للغاية إشراك الأطفال في الأنشطة التطوعية أو الخيرية الخاصة بك، وهي كثير في شهر رمضان، وذلك من تجميع أموال الصدقات، وتوزيعها على المحتاجين، وتجهيز وجبات الإفطار وتوزيعها على الصائمين، ومساعدة الكبار في دور المسنين، فبتلك السلوكيات يتم تعزيز السلوك الجيد، ويمنحهم الفرصة الحية لاكتساب تلك العادة.

 

الإحسان
الإحسان

تنوع في طرق الإحسان

هناك العديد من الطرق المختلفة للإحسان سواء بالتبرع ماديا للجمعيات الخيرية ، أو التطوع بالوقت والمجهود في الجمعيات ودور الرعاية لكبار السن أو الأيتام أو المكفوفين، أو توزيع الطعام، أو مساعدة المحتاج، أو رعاية الحيوانات، أو التبرع بالدم، كل تلك الطرق يمكن عملها أمام أطفالك وبمساعدتهم.

 

 
البر والاحسان
البر والاحسان

جعله يفكر

يمكنك طرح سؤال على الطفل واقتراح أفكار مناسبة لعمره، مثل التبرع بالملابس الغير مستخدمة، والمساعدة في غسلها وتجهيزها، والتبرع بالألعاب التي لم تستخدم بعد، أو تجميع الأموال والنزول لشراء بعض من الأدوات المكتبية التي يمكن أن يستخدمها المحتاجون، مثل الأقلام والألوان والكتب الخارجية، وكتب المراجعات.

 

العطف على المحتاج
العطف على المحتاج

التبرع بالوقت

عليك أن تعلم طفلك قيمه الوقت واستغلال كل دقيقة لا تحتاجها في أعمالك الخاصة في فعل الخير، وان الخير ليس لا يتعلق بالفقراء فقط، بل بمساعدة كل محتاج، وخاصة لو كانت الأم في حاجة للمساعدة في ترتيب المنزل أو تجهيز الطعام، أو عمل بعض المهام بالنيابة عنها.

 










مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة