خالد صلاح

البيت الأبيض: تفشى كورونا ربما يقلص الناتج المحلى الأمريكى

السبت، 15 فبراير 2020 08:00 ص
البيت الأبيض: تفشى كورونا ربما يقلص الناتج المحلى الأمريكى كورونا ارشيفية
ا ش ا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
 قال لاري كودلو المستشار الاقتصادي للبيت الأبيض إن تفشي فيروس كورونا في الصين "ربما" يقلص الناتج المحلي الإجمالي الأمريكي في الربع الأول بواقع 0.2 إلى 0.3 %.
وأضاف كودلو - في تصريحات أوردتها قناة الحرة الأمريكية اليوم (السبت) - "نعتقد أننا ربما نفقد في الربع الأول ... 0.2 أو 0.3 % من الناتج المحلي الإجمالي".
وكانت السلطات الصحية في هوبي، المقاطعة الواقعة في وسط البلاد والتي ظهر الفيروس للمرة الأولى في عاصمتها ووهان في أواخر ديسمبر، قد أعلنت أن الوباء حصد خلال الساعات الأربع والعشرين الفائتة أرواح 139 شخصاً وأصيب به 2420 شخصاً إضافياً، وهي حصيلة تعادل نصف عدد الذين أصيبوا بالفيروس في اليوم السابق، وبذلك يتخطى عدد إجمالي المصابين بالفيروس في الصين 66 ألف شخص.
 

وقالت لجنة الصحة الوطنية فى الصين اليوم السبت، إن عدد الوفيات بسبب الإصابة بفيروس كورونا فى البر الصينى الرئيسى ارتفع إلى 1523 شخصًا فى 14 من فبراير بزيادة 143 حالة عن اليوم السابق.

وزاد عدد الوفيات فى إقليم هوبى، مركز التفشى فى الصين، بواقع 139 حالة يوم الجمعة.

وبلغ عدد حالات الإصابة المؤكدة الجديدة فى الصين 2641، بينما بلغ العدد الإجمالى للمصابين حتى الآن 66492 حالة.

ومن جهة أخرى، أعلنت السلطات الطبية الكندية، أمس الجمعة، عن خامس حالة افتراضية مصابة بفيروس "كوفيد-19" كورونا الجديد فى مقاطعة بريتش كولومبيا، وهى امرأة فى الثلاثينيات من عمرها سافرت مؤخرا إلى الصين.

وقالت بونى هنرى، مسؤول الصحة الإقليمية، إن المرأة عادت من الصين عبر شنجهاى الأسبوع الماضى ولم تكن فى منطقة بها حظر سفر، مثل مقاطعة هوبى.

وسافرت عبر فانكوفر وتوجهت إلى منزلها فى مركبة خاصة. وأضافت هنرى إنها بدأت تعانى من الأعراض فور وصولها وعزلت نفسها على الفور فى منزلها. ومن المعتقد أن أعراض المرأة بدأت فى وقت وصولها مطار فانكوفر، وأن المسؤولين الصحيين يدرسون ما إذا كانوا بحاجة إلى الاتصال بأشخاص آخرين فى رحلتها أم لا.

وأضافت هنرى أمس الجمعة "كان لديها عدد صغير من الاتصالات الوثيقة (بعد الرحلة)".

ولدى سؤالها عن فرص الركاب الآخرين فى تلك الرحلة، قالت هنرى إن الخطر "لا يزال منخفضا للغاية".

وقالت هنرى إن المسئولين اختبروا 371 عينة لفيروس "كوفيد-19"، بزيادة نحو 50 عينة من آخر تحديث أسبوعي. ولم تعُد نتائج إيجابية جديدة فى ذلك الوقت.

يذكر أن مقاطعة بريتش كولومبيا بالغرب الكندى تضم أكبر تجمع من الكنديين من ذوى الأصول الصينية.

وأقر وزير الخارجية الصينى، بالتحدى الكبير الذى يمثله فيروس كورونا لبلاده لكنه دافع عن إدارة بكين لأزمة الوباء وانتقد مبالغة الدول الأخرى فى رد الفعل.

 

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة