خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

5 عتاولة تدريب غابت شمسهم.. شروط المعلم تبعده عن الصورة و العمل الإدارى يخطف البدرى.. قوة الشخصية تطيح بأنور سلامة من الأندية.. ومحمد عامر و ابن الاتحاد السكندرى اختفوا فى ظروف غامضة

الأربعاء، 15 مايو 2019 07:00 م
5 عتاولة تدريب غابت شمسهم.. شروط المعلم تبعده عن الصورة و العمل الإدارى يخطف البدرى.. قوة الشخصية تطيح بأنور سلامة من الأندية.. ومحمد عامر و ابن الاتحاد السكندرى اختفوا فى ظروف غامضة البدرى و شحاتة
كتبت ياسمين يحيى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تغيرت الخريطة التدريبية للدورى المصرى فى الفترة الأخيرة وتبدلت الكراسى وكأننا فى لعبة السلم الموسيقى، فهناك من ارتفعت أسهمه التدريبية، ومنهم من اختفى من الصورة تماما.

ويرجع اختفاء عدد من النجوم عن الأجهزة الفنية فى الدورى فى الفترة الاخيرة إلى عدة أسباب فمنهم من اتجه إلى العمل الإدارى، و منهم من أصبح بعيدا عن الصورة فى ظل قوة شخصيته.

حسن شحاتة

رفض حسن شحاته المدير الفنى الأسبق للمنتخب الوطنى قيادة أى فريق بالدورى ، محددا بعض الشروط التى اعتبرها البعض صعبة فى ظل سعى المعلم لتحقيق نتائج جيدة مع أى فريقه يقوده .

وبعدما قاد شحاته فرق المقاولون وطلائع الجيش وبتروجت فضل الإبتعاد عن الأضواء فترة والتفكير جيدا ليتجه للتحليل ويبتعد رويدا رويدا عن التدريب ، مفضلا العمل مع أحد المنتخبات العربية إذا وصل عرض رسمى يرضى طموحه ، بينما فى حالة عدم وصول العرض الجيد فإنه يفضل البقاء بالتحليل .

حسام البدرى

ابتعد حسام البدرى عن العمل الفنى ، بعد أن ترك النادى الأهلى و اتجه إلى العمل فى المنظومة الإدارية لنادى بيراميدز ، فبعد المسيرة الحافلة بالبطولات ، مع النادى الأهلى ، على المستوى المحلى و الأفريقى ، ترك العمل فى القلعة الحمراء ، و تولى منصب رئيس نادى بيراميدز ،  ليبتعد مؤقتا عن العمل الفنى .

محمد عامر

تولى محمد عامر تدريب عدة أندية خلال مسيرته التدريبية  والتى شهدت تولى المهة الفنية لفرق المقاولون و الاتحاد السكندرى  ، و المحلة و بترول أسيوط و منتخب السويس ، و واسوان و الجهاز المعاون فى الاهلى ، وعمل أيضا فى الجهاز الم عاون لمحمود الجوهرى فى منتخب الفراعنة من قبل ، و كان أخر فريق تولى تدريبه هو جمهورية شبين ، ليبتعد عن الصورة مؤخرا

 

أنور سلامة

دائما يرفض أنور سلامة نجم الاهلى السابق ،  تدخل أى مسئول بالأندية فى عمله كمديرا فنيا لأى فريق ،فضلا عن قوة شخصيته ، التى أدت إلى  عزوف الأندية عن التفاوض معه ، كل هذا بجانب ظهور وجوه تدريبية جديدة مثل إيهاب جلال وخالد جلال وعلى ماهر و عماد النحاس و مؤمن سليمان و غيرهم .

محمد عمر

يٌعد محمد عمر هو المنقذ لفريق الاتحاد السكندرى ، نظرا لكونه " ابن النادى " كما تلقبه الجماهير ، و قد تولى عمر تدريب عدة فرق من قبل سواء فى الدورى المصرى او خارجه ، حيث تولى تدريب الترسانة ،و الاتحاد السكندرى عدة ولايات ،و ألعاب دمنهور أيضا  و الجزيرة و الوحدات و الشباب الاردنى  ، و لكن بعد الرحيل عن الاتحاد بداية الموسم الجارى ، لم يتولى أى مهمة فنية حتى الان ، ليبتعد عن الصورة

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة