أكرم القصاص

قائد اللواء التاسع مشاة يكشف لـ"اليوم السابع" تفاصيل عملية تحرير طرابلس.. اللواء المقرى: قواتنا تتقدم الصفوف الأولية للمعركة ونستعد لاقتحام قلب العاصمة.. ويؤكد: هدفنا الأول حماية المدنيين ومكافحة الإرهاب

الإثنين، 08 أبريل 2019 02:55 م
قائد اللواء التاسع مشاة يكشف لـ"اليوم السابع" تفاصيل عملية تحرير طرابلس.. اللواء المقرى: قواتنا تتقدم الصفوف الأولية للمعركة ونستعد لاقتحام قلب العاصمة.. ويؤكد: هدفنا الأول حماية المدنيين ومكافحة الإرهاب الجيش الليبى
كتب أحمد جمعة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تواصل وحدات الجيش الليبى تقدمها نحو قلب طرابلس وذلك فى إطار جهود مكافحة الإرهاب والعصابات الإجرامية والخارجين عن القانون، وتمكنت قوات الجيش الليبى من السيطرة بشكل كامل على معسكر اليرموك "معسكر خميس سابقا"، وذلك بعد معارك عنيفة مع المليشيات المسلحة التى تسعى لمنع الجيش الليبى من التقدم.
 
 
ويقود اللواء التاسع مشاة عملية اقتحام قلب طرابلس ويتمركز فى الخطوط الأولية لمعركة تحرير العاصمة، وذلك بعد تشكيله من خلال دمج اللواء 22 وقوات اللواء السابع وهى قوات عسكرية تنحدر من مدينة ترهونة التى حاولت قواتها تحرير طرابلس سبتمبر الماضى من قبضة المليشيات إلا أنها وجدت صعوبة فى القيام بهذه الخطوة.
 
 
بدوره يقول العميد عبدالوهاب المقرى قائد اللواء التاسع مشاة التابع للقيادة العامة للجيش الليبى إن قوات الجيش تتمركز بالقرب من منطقة الكحيلى استعدادا لفتح محور لدخول قلب طرابلس، مشيرا إلى أن قوات الجيش الليبى تهاجم من محاور مختلفة للدخول إلى قلب العاصمة الليبية.
 
وأكد العميد عبد الوهاب المقرى فى أول تصريحات إعلامية له اختص بها اليوم السابع، اليوم الاثنين، أن قوات الجيش الليبى تسيطر على مناطق قصر بن غشير وكوبرى وادى الربيع وشركة النهر الصناعي ومثلث القيو وفاطمة الزهراء وعين زارة ومعسكر اليرموك، مشيرا إلى أن معارك عنيفة تدور فى منطقة خلة الفرجان جنوب العاصمة طرابلس.
 
 
وتسعى القوات المسلحة الليبية للتقدم نحو معسكر النقلية فى مطار طرابلس الدولى وبعدها السيطرة على محور صلاح الدين ، وذلك فى إطار عملية الجيش الوطنى لمكافحة الإرهاب العصابات الإجرامية والخارجين عن القانون.
 
 
وأشار قائد اللواء التاسع مشاة التابع للجيش الليبى أن القوات المسلحة تتواجد داخل الحدود الداخلية للعاصمة طرابلس ويحاصر المدينة من جميع المحاور، مشيرا إلى أن قواته تتمركز فى محيط منطقة الكحيلى جنوب العاصمة الليبية طرابلس.
 
 
وأشار قائد اللواء التاسع أن طيران الجيش الليبى سيرد على أى قصف جوى من طيران مصراتة، مؤكدا أنه يصعب على طيران مصراتة استهداف قوات الجيش الوطنى الليبى فى المناطق التى تتقدم منها قوات الجيش جنوب العاصمة طرابلس.
 
 
وأشار إلى أن قوات الجيش الليبي تتطلع للوصول إلى الساحل للدخول الى قلب العاصمة طرابلس، مؤكدا أن القوات تحاصر المسلحين من كافة الأطراف.
 
 
وحول قدرة اللواء التاسع مشاة من تحقيق اختراق داخل محاور القتال فى العاصمة طرابلس، أكد العميد عبد الوهاب المقرى أن قوات اللواء التاسع قادرة على تحقيق اختراق فى كافة محاور القتال والدخول إلى قلب العاصمة طرابلس، مشيرا إلى أن الجماعات الخارجة عن القانون تستخدم جميع الأسلحة المتطورة فى معركتها ضد الجيش الليبى.
 
 
وكشف قائد اللواء التاسع عن امتلاكه قوات خاصة قادرة على اقتحام محاور القتال وفتح جبهات داخل عمق طرابلس، مؤكدا أن القوات تتحرك ببطء حرصا على المدنيين فى العاصمة طرابلس، مؤكدا أن الجيش الليبى يسعى لبسط سلطة الدولة على جميع التراب الليبى، موضحا أن اعداد كبيرة من الجماعات الخارجة عن القانون سلمت نفسها وأسلحتها إلى قوات اللواء التاسع مشاة الذى يقود المعركة في الخطوط الجنوبية لمعركة تحرير طرابلس.
 
 
وكشف قائد اللواء التاسع عن سقوط شهداء وجرحى فى صفوف قواته منذ انطلاق عملية تحرير طرابلس، فضلا عن تحرك قوات الجيش لتامين الجفرة من أى محاولات هجومية تقوم بها الجماعات الخارجة عن القانون، وتأمين خطوط الإمداد للقوات المسلحة الليبية.
 
 
وحول موقف مدينة ترهونة التى ينتمى لها من عملية تحرير طرابلس، أكد قائد اللواء التاسع أن مدينة ترهونة كباقي المدن الليبية الأخرى تدعم جهود الجيش فى إطار مكافحة الارهاب وعصابات الجريمة الخارجة عن القانون، مشيرا إلى انضمام عسكريين تابعين لنظام القذافى الى الجيش الوطنى الليبى، مؤكدا أنهم مواطنين ليبيين يحق لهم الانتساب إلى مؤسسة الجيش الوطنى الليبى لمكافحة الإرهاب وتأمين البلاد من عصابات الجريمة.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة