أكرم القصاص

لو زوجك شكاك وبيدور وراكى.. 6 نصائح مهمة للتعامل معه بدون خسائر

السبت، 05 فبراير 2022 06:00 ص
لو زوجك شكاك وبيدور وراكى.. 6 نصائح مهمة للتعامل معه بدون خسائر
إيمان حكيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
"جوزى على طول بيدور ورايا وحاطط خاصية المتابعة، حاطط كاميرات في البيت مش بيصدقني وشاكك في علطول أنا بنهار".. صرخة زوجات تعيش مع زوج شكاك تجعلنا نتوقف عند سؤالين مهمين هل الشك طبيعة فى شخصية الزوج أم رد فعل لموقف وحدث معين؟ لذلك يستعرض اليوم السابع مع أميرة ألبير خبيرة العلاقات الأسرية طرق مهمة للتعامل مع الرجل الشكاك.

 

معرفة حقيقة إذا كان الرجل شكاك بطبعه أم رد فعل:

قالت خبيرة العلاقات الأسرية لـ اليوم السابع "يجب أن أفرق في البداية هل هو شكاك بطبعه، أم هذا رد فعل على تصرفاته، وللتفرقة هناك مؤشرات لذلك، فلو كان الزوج شكاك بطبعه ستجدين أن الزوج يتحدث معكِ كالمحققين طيلة الوقت، يحاصرك بأسئلة لا نهاية لها كاستجواب بلا هدف وبدون صدور أفعال منك تثير الشكوك، ودائمًا  يشير باصبع الاتهام إليك بدون سبب واضح أو حدوث موقف محدد.

تحدثى بصراحة: 

حين تصلى إلى إجابة ستحتاجى أن تتحدثى معه بصراحة ووضوح عن مشاعرك المتألمة نتيجة هذا الأسلوب بدون اتهامات أو لوم أو دخول فى نقاشات حادة لأن الهدف إصلاح الأمر وليس تضخيمه والوصول لخلافات جديدة، لكن لابد من السعى لإيجاد حلول ترضى جميع الأطراف.


الذهاب إلى طبيب نفسى: 

إذا لم يكن هناك تجاوب فيكون من الأفضل إقناعه بالذهاب لطبيب أو الاستعانة بشخص موثوق لإقناعه لأن هنا سيكون مرض الشك من الأمراض النفسية التى لها تأثير سلبى عليه وعلى المحيطين به لأنه غالبا لا يقتصر على الأسرة فقط لكن قد يمتد لنواحى الحياة المختلفة. 


نصائح للتعامل مع الشك كرد فعل:

تقول خبيرة العلاقات الأسرية إذا كان الشك هو رد فعل على موقف أو حدث معين فهناك عدة طرق للتعامل معه بدون خسائر:

 

تحدثي مع نفسك أولاً:

قبل أن تتحدثي معه بشأن موضوع الشك تحتاجي أن تتحدثي مع نفسك أولاً وتهيئى نفسك داخليا للحوار معه فتكوني هادئة تمامًا بداخلك أفكارك منظمة وهادفة كلماتك مختارة بعناية بلا هجوم أو اتهامات، اختارى الوقت والمكان المناسبين للحوار، دربي نفسك على أن تنصتي له ولدوافع سلوكه ولا تحيدى عن الهدف الأساسى من الحوار معه وهو إعادة الثقة له وليس الدفاع عن نفسك لأن الدفاع المستميت قد يؤكد شكوكه أكثر مما يقللها.

الحوار هو سيد الموقف:

بعد استعدادك الداخلى وترتيبك لأفكارك تأتى خطوة الحوار معه بشكل صريح ومباشر عما يضايقك، واتركى له فرصة التعبير عن أفكاره والأسباب وراء سلوكه واقعيا هذا الأمر ليس بسهل ويتطلب أطراف ناضجه لديها قدره على الحوار الوصول إلى حلول فاذا لم يتم بذل الجهد من الطرفين فحتما ستنهار العلاقة الزوجية أو أحد أطراف العلاقة وسيكون له تأثير سلبي على الأبناء فيجب التأكيد دائما على أن استمرارية الحياة الزوجية ونجاحها يبني على الثقة والتفاهم.

استخدمي ذكاءك في سد الباب الذي يأتي منه ريح الشك:

إذا عبر زوجك عما يضايقه ويسبب له مشاعر الغيرة حتى وإن كانت بطريقة غير مباشرة فذكائك في أنك تبتعدين عن الحديث أو الفعل الذى يثير شكه فمثلا إذا  كنتى تتحدثين عن أشخاص معينة أو تمدحيهم أو تقارنيه بهم ووجدتيه غير مرتاح للحديث أو للأشخاص فبدورك ألا تتحدثى عنهم مرة أخرى، وهذا لا يعنى إخفاء تفاصيل حياتك عنه لأن الأمانة الزوجية ضرورية لكن احتراما لمشاعره سد الباب الذي يأتي منه ريح الشك.

اجعلى زوجك يشعر باهتمامك:

من المهم أن تدركى أن الزوج شريكك وأساس علاقتكما الزوجية ويأتى فى المقدمة قبل الأبناء فالرحلة بدأت معه وتسير به وتنتهى معه أما الأبناء فهم أبناء الحياة المنطلقة سيكبرون وينطلقون سواء للدارسة أو العمل أو الزواج، فاجعلى زوجك يشعر باهتمامك وأن وجوده مهم بالنسبة لكِ وليس هامشيا، فهناك بعض الأزواج يتشككون من محبة زوجاتهم لهم نتيجة اهتمامهم وهذا ما يجعلهم يشعرون بالغضب اتجاه ابسط الأمور.

طرق التعامل مع الزوج الشكلك
طرق التعامل مع الزوج الشكلك

 

 

التعامل الصحيح مع الزوج الشكاك
التعامل الصحيح مع الزوج الشكاك

 

نصائح للتعامل مع الزوج الشكاك
نصائح للتعامل مع الزوج الشكاك

 






مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة