أكرم القصاص

لو بتعملى شوبينج واتصدمتى من الأسعار .. 4 حيل ذكية لتفادى الإحراج

الخميس، 06 يناير 2022 08:00 م
لو بتعملى شوبينج واتصدمتى من الأسعار .. 4 حيل ذكية لتفادى الإحراج شوبينج.. صورة تعبيرية
سما سعيد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



تفضل المرأة التسوق أو"الشوبينج" حيث تشعر بالسعادة عند ذهابها للمحلات التجارية سواء لشراء الملابس أوالمكياج، ولكن توجد بعض القواعد التى يجب على المرأة اتباعها عند الشراء ومنها عدم المجادلة‭ ‬بشأن‭ ‬أسعار‭ ‬الملابس‭ ‬التي تنوى شرائها حيث يجب على المرأة أن تطلع على الثمن ثم تشتري ما ‬يناسبها، ولكن ماذا تفعل المرأة عندما تنصدم من سعر المنتج الذى تريد شرائه، حيث يتسبب لها الشعور بالإحراج، ولتجنب ذلك نستعرض فى هذا التقرير،  4 حيل ذكية يجب على المرأة اتباعها عندما تتفاجأ بسعر المنتج أمام البائع، مثلما أوضحت خبيرة العلاقات الإنسانية الدكتورة هالة العزب في حديثها لـ "اليوم السابع" حيث أوضحت بعض الخطوات وهى :
 

قولي محتاجة لون تاني :


يجب على المرأة أن تتمتع بسرعة البديهة عند التسوق، حيث يجب عليها أن تلاحظ الألوان المعروضة من المنتج الذي ترغب شرائه وإذا وجدت أن سعره لا يناسبها، تسأل فوراً البائعة عن لون آخر تماما غير موجود داخل المحل، حتى تجاوبها الأخرى بالنفي وبناءً عليه تخبرها بعدم رغبتها في شراء القطعة التي في يديها بسبب عدم توفر اللون الذى ترغب فى شرائه.

قولي المقاس غير مناسب :


ومن الممكن أيضا أن تخبر المرأة البائع بأن مقاس القطعة غير مناسب لها بسبب إن صغير أو واسع أو حتى طويل، وإذا أصر البائع أن يبحث لها عن قطعة تناسب مقاسها، يجب أن تخبره إنه لا يوجد وقت كافي لديها أن تجرب قطعة أخرى، وإنها ستعود إلى المحل في وقت لاحق.
 

قولي مش معايا كاش :


يجب على المرأة أن تتظاهر  بأنه لا تحمل معها مبلغ مالي"كاش" لتدفعه ثمن القطعة التي تريد شرائها، وإنها تحتاج لذهاب لسيارتها لتأخذ كارت الفيزا الخاص بها حتى تتمكن من الدفع بها.
 

قولي السعر مش مناسب:


يلجأ الكثير من السيدات في هذا الموقف إلى التحدث بوضوح شديد مع البائع وإخباره أن قطعة الملابس غير مناسبة لها بسبب سعرها المبالغ فيه، وإنها تريد شيء آخر يكون سعره أقل وتستطيع شرائه حسب إمكانياتها المادية.

التسوق
التسوق

 

دفع بالفيزا
الدفع بالفيزا
شوبينج
شوبينج

 


 

 




الموضوعات المتعلقة



مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة