خالد صلاح

متحدثة بريطانيا فى الشرق الأوسط بعد خوضها تجربة الصيام: منحنى تقدير النعم

الإثنين، 18 مايو 2020 01:45 م
متحدثة بريطانيا فى الشرق الأوسط بعد خوضها تجربة الصيام: منحنى تقدير النعم روزى دياز
كتب محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

خاضت روزى دياز، المتحدث الإقليمى باسم الحكومة البريطانية فى الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، تجربة صيام شهر رمضان المبارك، على الرغم من أنها غير مسلمة، مؤكدة أنها صامت للتضامن مع أصدقائها وزملائها المسلمين، مشيرة إلى أن الصيام منحها وقتا أكثر للتركيز فى أساسيات الحياة.

وقالت روزى، فى مقطع فيديو نشرته عبر حسابها على تويتر، "صمت خلال شهر رمضان فى بعض السنوات السابقة، وسألنى بعض الناس لماذا؟.. أنا لست مسلمة، لكن من المهم بالنسبة لى أن أفهم تجربة رمضان، وأن أتضامن مع أصدقائى وزملائى المسلمين، أجد أيضا أن الصيام يمنحنى وقت أكثر للتركيز فى أساسيات الحياة وتقدير النعم".

وكانت دياز قد أعلنت عن صيامها منذ أمس وحتى نهاية شهر رمضان الكريم، قائلة: "أن تكون لدينا قيم مشتركة يعنى أن نساعد بعضنا البعض وأن نحسّ ببعضنا البعض، أقل ما يمكننى فعله لأعبر عن تضامنى مع مسلمى المنطقة والمسلمين ببريطانيا الذين يساهمون بشكل كبير فى مقاومة جائحة كورونا، هو أن أشاركهم الصيام ليس ليوم أو ليومين بل لنهاية الشهر الكريم".

وبعد انتهائها من صيام أول يوم لها، أمس الأحد، قالت دياز: "لقد أكملت اليوم الأول من الصيام والحمد لله، شكراً لكم جميعا على تشجيعكم لى، أرحّب بنصائحكم من أجل أن أكمل الخمس أو ستة أيام الباقية بشكل سلس".

وكانت الحكومة البريطانية، أعلنت فى شهر يناير الماضى عن تعيين روزى دياز، فى منصب المتحدث الإقليمى باسم الحكومة البريطانية فى الشرق الأوسط وشمال إفريقيا، خلفا إلى أليسون كنج، المتحدثة السابقة.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة