خالد صلاح

خريطة أول سوق إلكترونية مصرية.. 11 قسما و72 فئة لتغطية كل السلع والمستهلكين

الأحد، 23 فبراير 2020 04:24 م
خريطة أول سوق إلكترونية مصرية.. 11 قسما و72 فئة لتغطية كل السلع والمستهلكين منصة جودة للتجارة الإلكترونية

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حالة من النشاط والعمل الدائم تدور فى أروقة منصة جودة للتجارة الإلكترونية، التى أطلقتها شركة كتاليست المتخصصة فى ريادة الأعمال والحلول المبتكرة للتجارة والخدمات، لتكون أول سوق إلكترونية مصرية وأول منصة ترفع شعار "صنع فى مصر".

انطلقت المرحلة الأولى من منصة جودة للتجارة الإلكترونية أواخر الشهر الماضى، عبر فتح باب التسجيل وتلقى طلبات التجار والعارضين، ثم فرز الطلبات ومراجعة الشروط والمواصفات، تمهيدا للتواصل مع المتقدمين وبدء اختيار المشاركين وإدراج المنتجات والسلع على قاعدة بيانات "جودة"، وكان الانطلاق من خلال 9 أقسام و64 فئة من المُنتجات، ومع استمرار البحث ودراسة السوق والتواصل مع رواد الأعمال والمشروعات المتوسطة والصغيرة، توسعت المنصة بإدراج قسمين و8 فئات جديدة، لتغطية مزيد من الأنشطة الاقتصادية والتجارية، وتلبية احتياجات كل فئات المستهلكين.

وقال رائد الأعمال محمد وحيد، رئيس مجلس إدارة شركة كتاليست ومؤسس منصة جودة، إن مسارات العمل داخل المنصة تتوزع على عدة اتجاهات وفرق، الأول يتلقى طلبات المتقدمين وراغبى المشاركة، والثانى يفحص الطلبات ويتأكد من مطابقة الشروط وتلبية متطلبات التجارة الإلكترونية، إضافة إلى فريق يتواصل مع المرشحين للمشاركة، بينما تعمل فرق أخرى على استكمال البنية التقنية للمنصة، ودراسة السوق وآليات العمل اللوجستية وخدمات العملاء، والتواصل مع المؤسسات الصناعية والتجارية والشركات الكبرى، ومع الجهات المصرفية والعاملين فى سوق الدفع الإلكترونى ومقدمى خدمات النقل والتوصيل، إضافة إلى فريق للبحث والتطوير يتولى اقتراح الأفكار والبرامج اللازمة لتطوير المنصة وتحديث آلية عملها بشكل دورى، وفى ضوء تلك الرؤى والدراسات وتزايد أعداد المتقدمين وفئات عملهم، وجدت المنصة احتياجا لزيادة الأقسام والفئات، ومن المتوقع أن تشهد الفترات المقبلة مزيدا من الإضافات فى تلك النقطة وغيرها، بغرض تحسين تجربة المستخدمين من العارضين والمستهلكين، وصولا إلى بناء آلية بالغة التطور والانضباط والاستدامة مع الانطلاق التجريبى خلال مايو المقبل.

بحسب الخريطة الجديدة لمنصة جودة للتجارة الإلكترونية، فإنها تضم 11 قسما: اكسسوارات فاشون، أثاث، أغذية إضاءة، أدوات مكتبية، أجهزة إلكترونية، صحة وجمال، كتب، منزل، فاشون، موبايلات وتابلت. وتتفرع تلك الأقسام إلى 72 فئة من السلع والمنتجات، بواقع: 9 فئات للأولى تشمل "أحزمة، جوانتى، ساعات، سكارف، شرابات، قبعات، مجوهرات، ميداليات، نظارات"، و5 فئات للثانية "أثاث خارجى، أثاث مكتبى، أثاث منزلى، ترابيزة، كرسى"، وفئة واحدة للأغذية "معلبات بصلاحية أكثر من سنة"، وفئتين للإضاءة "مصابيح ونجف، مقابس وأدوات"، و7 فئات للأدوات المكتبية "دفاتر ووسادات، لوازم مدرسية، لوازم مكتبية، لوازم هندسية، فنون، لافتات، هدايا"، و11 فئة للإلكترونيات "كمبيوتر ولابتوب، تليفزيونات، ثلاجات وفريزر، مكانس كهربائية، سخانات، سخانات مياه، غسالات وغسالات أطباق، مجففات، مستلزمات مطبخ، مكواة، مكيفات هواء"، و8 فئات للصحة والجمال "أدوات تجميل، عناية بالأظافر، عناية بالبشرة، عناية بالشعر، عناية بالفم، برفان، مكملات وفيتامينات، مكياج"، و16 فئة للكتب "كتب تعليمية، أدب وخيال، تاريخ مصرى، تاريخ وسياسة، شعر، طبخ وتغذية، فن وتصميم، دينية، روايات جديدة، روايات قديمة، سفر، كتب اجتماعية، كتب أطفال، كتب بالغين، كتب ساخرة، كتب نمط حياة"، و7 فئات للمنزل "أدوات تنظيف، اكسسوارات وديكور، حمام، سجاد، مطبخ، غرف نوم، منتجات بلاستيكية"، و5 فئات للفاشون "أطفال، أحذية، شنط، ملابس حريمى، ملابس رجالى"، و3 فئات للموبايلات والتابلت "جرابات وحافظات لابتوب، حافظات، موبايلات".

وأضاف محمد وحيد، مؤسس منصة جودة للتجارة الإلكترونية، إن دراسات السوق ونوعيات العملاء والمنتجات ما تزال متواصلة، ومن المخطط إضافة أقسام وفئات جديدة خلال الفترة المقبلة لتغطية الحرف والصناعات اليدوية والمنتجات ذات الطبيعة الفنية أو المرتبطة بالهوية المصرية، لافتا إلى أن "جودة" اعتمدت صيغة للتطوير ترتبط بالسوق وقاعدة العملاء بشكل ديناميكى، فقد بُنيت المنصة بآلية تسمح باستيعاب كل أنواع المنتجات وصيغ العرض، وتوفر منظومة خدمات تُغطى كل الاحتياجات، وهو ما يسمح لها مستقبلا باستيعاب كل أشكال الصناعة والمنتجات وفق رغبات العارضين واحتياجات السوق، مع خطط للتوسع متوسط المدى بما قد يشمل مواد أولية ومُدخلات إنتاج، فى إطار تطلع للربط بين الصناع على تنوع أعمالهم، وتعزيز الروابط بين رواد الأعمال والمشروعات الصغيرة من جانب، وبين تلك الفئات والشركات والعلامات الكبرى من جانب آخر.

 

يُذكر أن منصة جودة انطلقت أواخر الشهر الماضى، بفتح باب التسجيل للتجار والعارضين الراغبين فى إتاحة المنتجات والسلع التى تحمل علامة المنشأ المصرى للتجارة الإلكترونية، وتمتد عملية التسجيل حتى مايو المقبل الذى يشهد بدء التشغيل التجريبى وتسويق المنتجات لملايين المستهلكين محليا، بالتزامن مع استهداف الأسواق الإقليمية والعالمية. وقالت مصادر بالمنصة إن المرحلة الأولى تشمل فحص طلبات الاشتراك والتواصل مع العارضين وبدء وضع منتجاتهم ضمن قاعدة بيانات "جودة"، مع تمتعهم بمزايا ضخمة فيما يخص الاشتراك وعمولات البيع وفرص التدريب والتأهيل، فضلا عن مزايا المستهلكين على صعيد أنظمة السداد النقدى والإلكترونى وتجربة التسوق السهلة والآمنة، إضافة إلى باقة واسعة من خيارات التوصيل.

 

بادر بالتسجيل الآن وتمتع بمزايا منصة جودة للتجارة الإلكترونية

www.gawda.com

 

 

 

 

 

 

 

4609720

4608018

4616203

4617675

4622919

4627396


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة