أكرم القصاص

أميرة موناكو تدهش مواطنيها بحفل توزيع هدايا أعياد الميلاد بقصة شعر غريبة.. صور

الأحد، 20 ديسمبر 2020 11:00 ص
أميرة موناكو تدهش مواطنيها بحفل توزيع هدايا أعياد الميلاد بقصة شعر غريبة.. صور أميرة موناكو
كتب ــ إيهاب محمد

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حضرت أميرة موناكو الحفل السنوي لتوزيع هدايا أعياد الميلاد على أطفال الإمارة، بقصة شعر غريبة أدهشت مواطنيها، بينما جرى تنظيم الحفل في قصر الإمارة بحضور الأسرة الحاكمة، وكانت شارلين وتستوك، وهي بطلة أولمبية للسباحة من جنوب أفريقيا، قد تزوجت من أمير موناكو ألبرت الثانى فى صيف 2011، ورُزقت منه بتوأم، هما، جاك وجابرييلا.

Image1_12202017125723750576147
 

وتركزت الكاميرات في الحفل على التسريحة الجريئة للأميرة التي تشتهر عادة بهدوئها والتزامها النمط التقليدي في المظهر، ومن جهته اعتبر براد ألين، مالك مركز تجميل JellyFish Los ، أن قصة الشعر التي اعتمدتها أميرة موناكو قاسية جداً ولا تليق بها، كما أن لون شعرها لم يسلم من الانتقاد.

Image2_12202017125723750576147
 

وسرعان ما خطفت صورها الجديدة الاهتمام من زوجها الأمير، وحتى من طفليها اللذين كانا بصحبتها، ورغم الأنباء التي كانت قد ترددت في الصيف الماضي عن إصابة أمير موناكو بعدوى  فيروس كورونا، فإنه ظهر بكامل لياقته بعد أن شفي من الأعراض والتزم شروط العزل، وذلك وفقًا لما نقلته صحيفة "الشرق الأوسط" السعودية، ووكالات أنباء عالمية.

Image1_12202017125758485060183
 

قبل حفل توزيع الهدايا، حضر الزوجان وطفلاهما افتتاح باخرة جديدة للشرطة البحرية في موناكو. وحملت المحطة اسم الأميرة الصغيرة غابرييلا البالغة من العمر 6 أعوام، وقد ارتدت الطفلة للمناسبة رداء أحمر وقامت بكسر زجاجة على طرف الباخرة، كما تقتضي تقاليد التدشين. ولتوثيق الحدث، نشرت الأميرة شارلين في "إنستجرام" كلمة هنأت فيها ابنتها التي منحت الباخرة اسمها.

وفى نوفمبر الماضى، احتفلت إمارة موناكو، باليوم الوطنى بحضور أمير موناكو ألبرت الثاني، والأميرة شارلين، حيث بدأت الاحتفالات بحضورهما القداس فى الكاتدرائية الرئيسية بالإمارة، وظهر فى الاحتفالات ابنيهما جاك وجابرييلا، ويتم الاحتفال باليوم الوطنى لموناكو، المعروف أيضًا باسم يوم الأمير السيادي ، كل عام في 19 نوفمبر، وتقام العطلة السنوية في نفس اليوم الذي اعتلى فيه الأمير ألبرت أمير موناكو العرش.

وتم تحديد تاريخ العيد الوطني تقليديا من قبل الأمير الحاكم، غالبًا ما اختار الأمراء السابقون يوم القديس الذي سموا على اسمه، لكن عندما اعتلى الأمير ألبرت الثاني العرش، أنهى هذا التقليد باختيار والده الأمير رينييه الثالث في نفس اليوم، وسرعان ما خطفت صورتها الجديدة الاهتمام من زوجها الأمير، وحتى من طفليها اللذين كانا بصحبتها، ورغم الأنباء التي كانت قد ترددت في الصيف الماضي عن إصابة أمير موناكو بعدوى  فيروس كورونا، وفقا وكالة انباء الشرق الأوسط، فإنه ظهر بكامل لياقته بعد أن شفي من الأعراض والتزم شروط العزل.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة