خالد صلاح

هل خزانة ملابس ميجان ماركل دليل على أن الانتقال لكندا كان فى الخطة مسبقا؟

الثلاثاء، 21 يناير 2020 03:00 م
هل خزانة ملابس ميجان ماركل دليل على أن الانتقال لكندا كان فى الخطة مسبقا؟ الأمير هارى وزوجته ميجان ماركل دوق ودوقة ساسكس - أرشيفية
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لازالت تطارد الصحافة البريطانية ميجان ماركل دوقة ساسكس، بالتقارير الإعلامية لتسليط الضوء على كافة تفاصيل حياتها قبل وبعد الانضمام العائلة الملكية.

ونشرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية، تقريرًا حول خزانة ملابس ماركل فى كندا، متسائلة: "إذا كانت دوقة ساسكس تخطط من البداية وقبل حفل زفافها والأمير هارى، أن تنتقل لكندا، ويحملها هذا التقرير مسئولية التخلى عن العائلة الملكية، بعد إثارة الشكوك حول تخطيطها المسبق لاتخاذ تلك الخطوة".

ويقول التقرير، "وضعت ميجان ماركل الملابس فى خزانتها فى كندا قبل أن تنتقل مع الأمير هارى إلى منزل نوتنجهام كوخ، فى قصر كينسينجتون، وقد شوهدت الممثلة السابقة، التى عاشت فى تورنتو أثناء تصوير فيلم Suits، وهى تعيد تدوير استخدام قطع من خزانة ملابسها الكندية أثناء إقامتها الحالية فى جزيرة فانكوفر، حيث تقيم مع طفلتها آرتشى".

وأضاف "كان يعتقد فى البداية أن ميجان وضعت أثاثها فقط فى المخزن عندما انتقلت للعيش مع الأمير هارى فى قصر كنسينجتون، فى نوفمبر 2017، مع جميع الممتلكات الشخصية التى تتبعها إلى منزلها الجديد فى لندن، ومع ذلك، يبدو أن الملابس المحببة التى كانت ترتديها فى مجموعة الدعاوى وضعت جانباً، مما يشير إلى أن الحياة فى كندا مرة أخرى فى مرحلة ما كانت دائمًا على الورق".

وتابع تقرير ديلى ميل، أن خزانة ميجان ماركل فى كندا، تشمل العناصر التى يُعتقد أنها تركت وراءها، منها قبعة صغيرة من الكشمير سوداء، وسترة من Soia & Kyo، وBarbour Eplercoat، وسترة من صوف محبوكة من ماركة The Row.

دوقة ساسكس فى مطار تورنتو عام 2016
دوقة ساسكس فى مطار تورنتو عام 2016

 

أخبر مصدر فى مجلة Entertainment Tonight الكندية، أن دوقة ساسكس كانت قد شحنت منذ ذلك الحين الملابس من تورنتو إلى القصر الذى تبلغ قيمته 14 مليون دولار، حيث أقام الزوجان خلال عطلة عيد الميلاد فى فانكوفر، وتتواجد ميجان حاليًا مع طفلها أرشى، بينما أقام هارى فى لندن لإجراء محادثات أزمة مع الملكة والأمير تشارلز عقب قرار الزوجين بالتنازل عن كبار العائلة المالكة وفقدان لقب صاحب السمو الملكى.

من جهتها، قالت جيمى سمحان، محررة موقع ET Canada: "بينما كان معروفًا أن الدوقة وضعت أثاثها فى التخزين، فقد قيل فى ذلك الوقت إنها أخذت كل أغراضها الشخصية معها"، وهنا طرح السؤال، هل كانت ميجان تخطط دائمًا للعودة إلى أمريكا الشمالية؟، وقد أثار هذا الكثير من الشكوك حول تنحيها كونها من كبار أفراد العائلة المالكة، وأن الأمير هارى وميجان كانا يخططان لهذا لبعض الوقت، ويقول التقرير، "لقد أعطا الاثنين الحياة الملكية كاملة، ولكن ربما فكروا دائمًا فى إقامة منزل كندى".

ميجان ماركل ترتدى ملابسها المفضلة بكندا فى 2017
ميجان ماركل ترتدى ملابسها المفضلة بكندا فى 2017

 

فى وقت سابق من هذا الأسبوع، تكلفت ميجان، البالغة من العمر 38 عامًا، 695 دولارًا (530 جنيهًا إسترلينيًا)، لشراء معطف من العلامة التجارية الكندية Soia & Kyo، قبل استقبال مدرب البيلاتيس بالهيثر هيراك من مطار فيكتوريا الدولى، وقد تم شراء المعطف الأخضر للجيش من قبل الدوقة قبل عدة سنوات وأصبحت من المهتمين عندما عاشت فى تورنتو أثناء تصوير الدعاوى الدرامية القانونية الأمريكية.

شوهدت ميجان وهى ترتدى المعطف فى مجموعة من البرنامج التلفزيونى فى نوفمبر 2017، أى قبل أسابيع قليلة من ترك التمثيل وإعلان خطوبتها مع الأمير هارى، وقد شوهدت فى وقت سابق فى صدرية مريحة متماسكة بواسطة كابل من قبل The Row كانت ترتديها على الشاشة مثل Rachel Zane in Suits.

ميجان ماركل تقود السيارة فى كندا
ميجان ماركل تقود السيارة فى كندا

وفى صورة تم نشرها عبر صفحتها على فيس بوك، يمكن رؤية ميجان وهى ترتدى سترة بيج من تصميم The Row - وهى تذكرنا بخزانة ملابسها قبل الملكية، حتى أن المشجعين يتكهنون بأنها السترة نفسها التى ارتدتها فى Suits.

ويضيف التقرير، "أعطت ميجان مؤشرا مبكرا على كيفية اعتزامها قضاء وقتها فى كندا من خلال القيام بزيارتين مرتقبتين لمجموعات المجتمع فى فانكوفر.. كانت المحطة الأولى هى مركز المرأة بشرق وسط المدينة بعد ظهر يوم الثلاثاء، حيث كانت على استعداد لتقديم "الدعم" و"تعزيز روح الموظفين"، وارتدت ملابسها لهذه المناسبة فى سترة The Row، بنطلون جينز DL1961 وزوج عملى من Le Chameau Jameson باللون البنى".

ميجان ماركل فى كندا
ميجان ماركل فى كندا

 

ويقول التقرير، "كانت الملحقات ذات مغزى بشكل نموذجى، حيث تشير قلادة برج العذراء إلى أن ميجان تريد إبقاء زوجها قريبًا أثناء تواجده فى المملكة المتحدة.. وكانت مثل هذه الأشياء المنفصلة غير الرسمية من المواد الأساسية لخزانة ملابس ميجان قبل الزواج من هارى، وهى بمثابة مؤشر آخر على أنها حريصة على نحت طريقها بعيداً عن فحص العائلة المالكة وشكليتها".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة