خالد صلاح

ماذا تعرف عن بكتيريا السالمونيلا وما هى طرق الوقاية اللازمة؟

الثلاثاء، 14 يناير 2020 06:00 م
ماذا تعرف عن بكتيريا السالمونيلا وما هى طرق الوقاية اللازمة؟ بكتيريا السالمونيلا
فاطمة ياسر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

السالمونيلا أو بكتيريا السالمونيلا، هي نوع من أنواع البكتيريا الموجودة في أمعاء أو براز الحيوانات، وللتعرف أكثر عن هذا النوع من البكتيريا التي يمكن أن يصاب به الشخص، عليك قراءة الأسطر القادمة وذلك وفقا لموقع "health" .

وأوضح التقرير، أن بكتيريا السالمونيلا يتسبب في تعرض الجهاز الهضمي للعديد من المشاكل، ويسهل انتقال هذا النوع من البكتيريا عن قيام الشخص بتناول الأطعمة أو المشروبات التي تحملها.

بكتيريا السالمونيلا
بكتيريا السالمونيلا

كما أشار التقرير، أن تعامل البشر بشكل مباشر مع براز الحيوانات يزيد من فرص الإصابة بهذا الأمر بشكل كبير، كما أن الأشخاص الذين يتناولون الأطعمة غير المطهية، كالبيض والحليب، فهؤلاء الأشخاص هم الأكثير عرضة للإصابة ببكتيريا السالمونيلا.

وأكد التقرير، أن الأشخاص الذين لا يهتمون بالنظافة الشخصية أيضا الأكثر عرضة للإصابة ببكتيريا السالمونيلا، فاستخدام الماء والصابون يوميا يساهم بشكل كبير في تقليل فرص الإصابة بهذا النوع بالبكتيريا.

اعراض بكتيريا السالمونيلا
اعراض بكتيريا السالمونيلا

 

كيف يمكنك التعرف إذا كنت مصابا بالفعل ببكتيريا السالمونيلا؟ الاعراض الخاصة بالمرض  تظهر بعد مرور من 24 إلي 72 ساعة من الإصابة، فالشعور بالغثيان يعد من الأعراض التي تساهم بشكل كبير في التعرف علي حقيقة الإصابة بهذا الأمر، كما أن التعرض للقيء، والشعور بألم شديد في المعدة يعد من الأعراض أيضا، كما أن التعرض للإسهال والصداع الشديد وارتفاع درجة حرارة الجسم، ولذا يجب توخي الحذر بشكل كبير.

وفي حالة إهمال علاج بكتيريا السالمونيلا، تزداد فرص تعرض الجسم  إلى الإصابة بالجفاف والإسهال المزمن، والتهاب العظام وألم شديد بها.

ولذا يجب اتباع بعض النصائح للتقليل من فرص الإصابة ببكتيريا السالمونيلا، كالاهتمام بالنظافة الشخصية، وتسوية الطعام وعدم تناوله نيء.

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة