خالد صلاح

البصل والثوم يضيفان نكهة لوجباتك.. ويحميان من السرطان ويعززان مناعتك

الأحد، 19 مايو 2019 12:02 ص
البصل والثوم يضيفان نكهة لوجباتك.. ويحميان من السرطان ويعززان مناعتك البصل والثوم لهما فوائد عديدة
كتبت أمل علام

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

قالت مجلة "Time"، إن الثوم والبصل يعدان عناصر أساسية للطهى فى المنزل، ولكن هل تضيف هذه الخضراوات أى فوائد صحية لأطباقك أم أنها تتمتع بالنكهة فقط؟

فوائد الثوم والبصل
فوائد الثوم والبصل

قد يظن الأشخاص الذين يحاولون تناول الفواكه والخضراوات الملونة للحصول على مجموعة واسعة من الفيتامينات والمعادن، أن الأطعمة الفاتحة مثل البصل والثوم لا تقدم الكثير من العناصر الغذائية.

يعد البصل بجميع ألوانه (بما فى ذلك الأبيض)، مصدر جيد لفيتامين " "، وفيتامين B6 والبوتاسيوم والفولات، بينما الثوم غني بفيتامين C وفيتامين"B6" والثيامين، والبوتاسيوم، والكالسيوم، والفوسفور، والنحاس، والمنجنيز، بالإضافة إلى ذلك يعد البصل والثوم من الخضراوات المنخفضة السعرات الحرارية والتى تضيف نكهة إلى الطبق دون اللجوء إلى مكونات مثل الزبدة والملح، كما تقول جيسيكا جونز، أخصائية التغذية بكاليفورنيا.

تقول جونز: "إن دمج بعض الثوم والبصل فى روتين الطبخ اليومى الخاص بك لن يكون مفيدًا فقط للخصائص الصحية التى يحتويها، ولكنه سيؤدى أيضًا إلى جعل وجبات الطعام الخاصة بك ألذ طعمًا، ونأمل أن يجعلك أكثر تحمسًا لتناول الطعام المغذى.

الثوم والبصل لهما فوائد عديدة
الثوم والبصل لهما فوائد عديدة

للثوم والبصل خصائص صحية لدرجة أنه غالبًا ما يعتبر أطعمة طبية، خاصة في تقاليد الشفاء

ويحتوى كل من الثوم والبصل، على مركبات الكبريت العضوى، والتى تشير الأبحاث الأولية إلى أنها قد تكون مفيدة لخفض الكولسترول، وضغط الدم، والمساعدة فى الوقاية من الأمراض المزمنة، بما فى ذلك السرطان، وأمراض القلب، والأوعية الدموية، لكن ليس من الواضح مدى استخدام الجسم لهذه المركبات فعليًا بعد الاستهلاك خاصة إذا تم طهى الأطعمة قبل الأكل.

فوائد البصل والثوم فى الطعام
فوائد البصل والثوم فى الطعام

تشير بعض الأبحاث إلى أن الثوم الخام قد يوفر معظم الفوائد الصحية، لذلك يوصي بعض العلماء بترك الثوم المكسر أو المفروم لمدة 10 دقائق على الأقل قبل الطهي، للسماح بتفاعلات الإنزيم المحفزة قبل التحضير.

تحتوي خضراوات الآليوم، والتى يتم إطلاقها على البصل والثوم أيضًا، على مواد كيميائية نباتية، أو مركبات كيميائية فى النباتات التى يمكن أن تؤثر على عمليات الجسم، تشير الأبحاث إلى أن المواد الكيميائية النباتية، بما فى ذلك الخضراوات الموجودة فى الآليوم، قد تحسن من المناعة، وتقلل من خطر الإصابة بالسرطان عن طريق منع الالتهابات، وتلف الخلايا، وتلف الحمض النووى، وفقًا للمعهد الأمريكى لأبحاث السرطان، كما أشارت الدراسات إلى أن الثوم والبصل له خصائص مضادة للبكتيريا ومضادة للفيروسات.

وأوضحت المجلة، أن خضراوات الآليوم مفيدة بشكل عام لصحة الأمعاء، لأنها تحتوى على البريبايوتك، والتى تساعد فى الحفاظ على صحة الأمعاء، كما تقول كارا هاربستريت، أخصائية التغذية بكانساس سيتى، وقد توصلت دراسة بحثية أجريت عام 2018 إلى أن الألياف التى تسبق البريبايوتك، مثل تلك الموجودة فى الثوم والبصل، قد تكون أفضل لأمعائك من الألياف الموجودة فى بعض الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة، ولكن تناول الكثير منهما قد يؤدى إلى أعراض مثل الغازات، والانتفاخ والإسهال والإمساك.

وأشارت المجلة إلى أن الثوم والبصل، يضيفان الكثير من النكهة إلى وجباتك.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة