خالد صلاح

محمد بن راشد وسعد الحريرى يعزيان البطريرك نصر الله صفير: كان قوة لترسيخ استقرار لبنان

الخميس، 16 مايو 2019 08:43 م
محمد بن راشد وسعد الحريرى يعزيان البطريرك نصر الله صفير: كان قوة لترسيخ استقرار لبنان جثمان البطريرك المارونى
كتب محمد تهامى زكى
إضافة تعليق

قدم الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس دولة الامارات رئيس مجلس الوزراء حاكم دبى، التعازى للشعب اللبنانى فى وفاة البطريرك المارونى نصر الله صفير.

وقال بن راشد، "تعازينا للشعب اللبنانى الشقيق فى وفاة البطريرك المارونى نصر الله صفير، كان قوة لصنع السلام وترسيخ استقرار لبنان ومثال حقيقى لرجل الدين المتواضع والمحب لقيم العدالة والسلام".

الشيخ محمد بن راشد
 

كما قدم سعد الحريرى رئيس وزراء لبنان، التعازى فى وفاة البطريرك الراحل، قائلا:"شاءت الأقدار أن نودع البطريرك مار نصر الله بطرس صفير، فى ذكرى استشهاد المفتى حسن خالد رحمهما الله، سيحفظهما التاريخ بأنهما كانا عظيمين من لبنان، كرسا حياتهما لحماية العيش المشترك وتكريس دولة الاستقلال".

سعد الحريرى
سعد الحريرى

وكانت الكنيسة المارونية فى لبنان أعلنت وفاة بطريرك الكنيسة المارونية السابق الكاردينال مار نصر الله بطرس صفير، بعد صراع مع المرض عن عمر يناهز 99 عاما.

وتجمع زعماء لبنان السياسيون وآلاف آخرون اليوم الخميس، لحضور جنازة البطريرك المارونى السابق الكاردينال الذى ضغط من أجل رحيل القوات السورية عن لبنان بعد الحرب الأهلية اللبنانية.

وحمل عشرة قساوسة يرتدون أوشحة أرجوانية كفنه الخشبى الذى يحمل علامة الصليب خارج كنيسة وعبر حشود من المعزين فيما تصاعدت رائحة البخور فى الجو.

وكان يقودهم البطريرك الحالي بطرس الراعى، الذى كان يرتدى قلنسوته وردائه الأحمر ويحمل صليبا كبيرا، بالإضافة إلى قساوسة آخرين يحملون ثياب صفير الذى توفى يوم الأحد الماضى.

 

 


إضافة تعليق

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة






الرجوع الى أعلى الصفحة