خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة

تسوس الرضاعة.. نصائح مهمة للحفاظ على أسنان الأطفال يقدمها دكتور أحمد القفاص

الجمعة، 18 يناير 2019 05:00 م
تسوس الرضاعة.. نصائح مهمة للحفاظ على أسنان الأطفال يقدمها دكتور أحمد القفاص الدكتور أحمد القفاص عضو الجمعية الأمريكية لتجميل الأسنان
كتب إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

دائمًا ما تتكرر شكاوى الأمهات من تسوس أسنان أطفالهن الرضع، ووجود مشاكل عديدة فى أسنان الأطفال "اللبنية"، مما يترتب عليه العديد من المخاوف لدى الأمهات من إصابة الطفل الرضيع بمشاكل الأسنان منذ الصغر، الأمر الذى تنتج عنه معاناة كبيرة داخل الأسرة بأكملها.

وفى هذا الإطار، التقى "اليوم السابع"، الدكتور أحمد القفاص عضو الأكاديمية الأمريكية لتجميل الأسنان، للتعرف على المعلومات الكاملة حول أسباب إصابة الأطفال الرضع بتسوس فى الأسنان، ولتوضيح الخطوات والإجراءات الاحترازية المفترض على الأم اتباعها لتجنب الدخول فى مضاعفات تضر بأسنان الأطفال الرضع.

ويقول الدكتور أحمد القفاص، "فى البداية يجب التوضيح أن رعاية أسنان الأطفال أمر فى غاية الأهمية ويجب الانتباه إليه جيدا ومبكرًا، ففى حالة ما إذا كان الحمل مخطط له داخل الأسرة يجب هنا إجراء فحص كامل لأسنان الأم"، موضحًا أن التغييرات الهرمونية المصاحبة للحمل تؤدى لزيادة ملحوظة فى نشاط البكتيريا والتسوس والتهابات اللثة بشكل كبير لدى الأم، الأمر الذى قد ينعكس على الجنين.

إنفوجراف توضيحى للدكتور أحمد القفاص يتضمن نصائح هامة للأمهات
إنفوجراف توضيحى للدكتور أحمد القفاص يتضمن نصائح هامة للأمهات

 

وأضاف عضو الأكاديمية الأمريكية لتجميل الأسنان، أنه دائمًا ما يكون الأطباء والأسرة أمام مشكلة مع الحمل، خاصة أنه من الصعب منح الأم أدوية خلال الـ3 أشهر الأولى من الحمل وفى نفس الوقت يصعب أيضًا اتخاذ نفس الإجراء فى آخر 3 أشهر من الحمل، وذلك لأن الإجراءات الطبية ممنوعة على الجنين، ولكن يمكن التغلب على هذا من خلال خضوع "الأم" لكشف وفحص للأسنان قبل بداية الحمل عند التخطيط له، مع إجراءها زيارة أخرى فى منتصف الحمل أى بعد مرور الـ90 يوم الأولى من تاريخ حدوث الحمل، بالإضافة إلى زيارة أخرى بعد الولادة، لأن أخر فترة بالحمل تشهد صعوبة ويتم استنزاف الكالسيوم من الأم، وبالتالى تكون أكثر عرضة للتسوس.

وأوضح الدكتور أحمد القفاص، أن هناك أمر مشهور جدًا فى الطب يطلق عليه "تسوس الرضاعة"، ويصاب به الأطفال الرضع نتيجة لممارسة بعض العادات الخاطئة فى الرضاعة مثل ترك "الببرونة" داخل فم الرضيع فترة طويلة، بالإضافة إلى الممارسات الخاطئة مثل التنقيط له بالعسل، وجميعها أمور يترتب عليها إصابة الرضيع بالتسوس.

وأشار عضو الجمعية الأمريكية لتجميل الأسنان، إلى أنه للتغلب على ذلك، فهناك عدد من النصائح على الأم مراعاتها لتجنب إصابة الطفل الرضيع بتسوس الأسنان، ومنها ضرورة تنظيف أسنان الطفل الصغير من خلال استخدام قطنة أو شاشة بعد الرضاعة، حيث لا يجب أن يكون أخر شئ داخل فم الطفل اللبن الصناعى أو الطبيعى نظرًا لأن ذلك يؤدى إلى تشغيل البكتيريا وبالتالى الإصابة بالتسوس، كما أنه يعرض الـ4 ضروس الدائمة لدى الطفل للتسوس.

إنفوجراف للدكتور أحمد القفاص يتضمن نصائح للأمهات للحفاظ على الأطفال الرضع
إنفوجراف للدكتورلقفاص يتضمن نصائح للأمهات للحفاظ على الأطفال الرضع

 

واختتم الدكتور أحمد القفاص، تصريحاته، بالتأكيد على الدور الكبير للأم مع الطفل عند بلوغه عمر 3 سنوات لتجنب أن يكون عرضة للإصابة بتسوس الأسنان، ومنها ضرورة أن يستخدم الطفل فرشاة الأسنان والمعجون وغسل الأسنان بصورة منتظمة يوميًا صباحًا ومساءً، وهذا دور على الأم فى تعليم الطفل كيفية استخدام فرشاه الأسنان، بالإضافة إلى قيام الأم بفحص أسنان طفلها يوميًا للتأكد من عدم وجود وانتشار بقايا الأطعمة مثل الشيكولاته وخلاف ذلك مما يتناوله الطفل.

 

 

ولمزيد من المعلومات والنصائح الطبية فى مجال طب الأسنان يمكنك الاطلاع على صفحة الدكتور أحمد القفاص عبر "فيس بوك"

https://www.facebook.com/capitaldentalclinic0/

 

والموقع الإلكترونى لعيادات كابيتال دينتال كلينك

http://www.capitaldentalclinic.net/

 

 

للتواصل مع الفريق الصحفى المسئول عن إعداد المحتوى الطبى بخدمة دكتور اليوم السابع يرجى التواصل من خلال:

الواتس آب على الهاتف رقم: 01288830677

البريد الإلكترونى: doctor@youm7.com

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة