خالد صلاح

4 مخاطر للقيادة تحت تأثير المخدر يكشفها الدكتور عبد الرحمن حماد

الخميس، 13 ديسمبر 2018 02:00 م
4 مخاطر للقيادة تحت تأثير المخدر يكشفها الدكتور عبد الرحمن حماد الدكتور عبد الرحمن حماد مدير مركز انسايت للصحة النفسية وطب الإدمان
كتبت نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تزداد حوادث الطرق فى العالم بشكل عام وفى مصر بشكل خاص، يومًا بعد يوم، وتشير معظم الدراسات والإحصائيات أن من بين أخطر أسباب هذه الحوادث هو القيادة تحت تأثير المخدر، الأمر الذى دفع الأجهزة الأمنية لإجراء فحوصات وتحاليل طبية للسائقين، وحملات أمنية ومرورية لضبط قائدى السيارات ممن يتعاطون المخدرات.

"اليوم السابع"، التقى الدكتور عبد الرحمن حماد، مدير مركز إنسايت للصحة النفسية وطب الإدمان، والمدير السابق لوحدة الإدمان بمستشفى الصحة النفسية بالعباسية، والذى أكد أن "drugged driving" أو القيادة تحت تأثير المواد غير القانونية مثل الكحول، أو القيادة تحت تاثير المخدرات غير المشروعة مثل: "المارايجوانا أو الحشيش أو الهيروين أو الكوكايين أو المهدئات" مجرمة فى الحالتين، ولها مخاطر بالغة على السائق نفسه وعلى من يركب معه أو من يشاركه الطريق.

 

دراسة حديثة عن تأثير الكحول خلال القيادة

وأوضح الدكتور عبد الرحمن حماد أنه وفقا لدراسة أمريكية، فإنه فى عام 2017، كان هناك 21 مليون و500 ألف شخص ممن هم فوق عمر 16 عامًا، قادوا تحت تأثير الكحول، بينما كان عدد الأشخاص الذين قادوا سياراتهم بعد شرب المخدرات غير المشروعة 13 مليون شخصًا، وفى العام 2016، كانت تحاليل المخدرات لـ43.6% من الأشخاص الذين ماتوا فى حوادث طرق إيجابية، 50% منهم كانوا موجبين لعقارين على الأقل أو أكثر من المخدرات غير المشروعة، و40.5%‏ كانوا موجبين للكحول.

27-copy

انفوجراف الدكتور عبد الرحمن حماد يوضح مخاطر قيادة السيارة تحت تأثير المخدر 

 

تأثير المخدرات على قائدى السيارات

ويشير مدير مركز إنسايت للصحة النفسية، إلى أنه لكل نوع من أنواع المخدر تأثيره على المتعاطى أثناء قيادة السيارات، فتعاطى "المارايجوانا أوالحشيش"، يٌبطئ وقت رد الفعل ويضعف الحكم على الزمن والمسافة، فمثلاً لو أن متعاطى المارايجوانا أو الحشيش يقود سيارة وأمامه سيارة أخرى ربما يصطدم بها لأنه لم يستطع تقدير المسافة بينه وبين السيارة بسبب وقوعه تحت تأثير المخدر.

 

تأثير المواد الأفيونية على قيادة السيارات

وأضاف الدكتور عبد الرحمن حماد أن قيادة السيارات تحت تأثير المواد الأفيونية وهى"الأفيون - الهيروين - الترمادول"، يسبب النعاس وضعف الذاكرة ومهارات التفكير، كما أن القيادة تحت تأثير المهدئات مثل "الزاناكس - الأبتاريل - زولام" تسبب الدوخة والنعاس أيضًا.

 

تأثير الكوكايين على قيادت السيارات

وتابع الدكتور عبد الرحمن حماد، مدير مركز إنسايت للصحة النفسية وطب الإدمان، والمدير السابق لوحدة الإدمان بمستشفى الصحة النفسية بالعباسية: "أما القيادة المتهورة، فتسببها تعاطى الشبو أو الكوكايين، حيث تسبب سلوكيات عنيفة ومتهورة ومنها القيادة المتهورة"، مشيرًا إلى أنه لتفادى الوقوع فى هذه المخاطر يجب على قائدى السيارات عدم القيادة بعد شرب الكحوليات أو أى نوع من أنواع المخدرات، وعدم الذهاب للحفلات التى تقدم بها الكحوليات والمخدرات، والتحدث باستمرار مع الأصدقاء عن مخاطر القيادة تحت تأثير المخدر أو الكحول، وأخيرًا ترك مقعد القيادة لصديق أو أى شخص معك إذا تعاطيت أى نوع مخدر أو كحول.

2-copy-2
الدكتور عبد الرحمن حماد يوضح 5 حيل لتفادى قيادة السيارة تحت تأثير المخدر

 

ولمزيد من المعلومات والنصائح الطبية فى مجال طب الإدمان والصحة النفسية يمكنك الإطلاع على صفحة مركز انسايت عبر "فيس بوك"

https://www.facebook.com/InsightMHAM

للتواصل مع الفريق الصحفى المسئول عن إعداد المحتوى الطبى بخدمة دكتور اليوم السابع يرجى التواصل من خلال:

الواتس آب على الهاتف رقم: 01288830677

البريد الإلكترونى : doctor@youm7.com


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة