خالد صلاح

برعاية سوبر كورة

سوبر كورة
عفوا.. لا يوجد مباريات اليوم

شاهد.. أمريكى ينقل مرضى وسط حرائق الغابات وسيارته تنصهر.. كيف عوضته الشركة؟

الخميس، 15 نوفمبر 2018 09:00 م
شاهد.. أمريكى ينقل مرضى وسط حرائق الغابات وسيارته تنصهر.. كيف عوضته الشركة؟ سيارة ألن
كتبت هبة مكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
من أكبر الأزمات التى يعشيها سكان الولايات المتحدة منذ نهاية الأسبوع الماضية حرائق الغابات الهائلة التى انتشرت فى شمال وجنوب ولاية كاليفورنيا، وتسببت فى مقتل العديد من السكان الذين لم يستطيعوا الهروب من ألسنة اللهب الممتدة على مساحات شاسعة مدمرة أكثر من 200 ألف فدان، ومشردة الآلاف الذين اضطروا لترك بيوتهم خوفاً على حياتهم بعدما نجوا بصعوبة من النيران.
 
وتظهر العديد من القصص الإنسانية المؤثرة فى هذه الأزمات، منها قصة ألن بيرس من مدينة برادايس شمال الولاية التى دمرتها النيران الأكثر دموية فى تاريخ الدولة، يدير ألن وحدة العناية المركزة بأحد مستشفيات المدينة، حيث ساعد فى عملية الإخلاء السريع للمرضى والمعدات بشاحنته حينما اكتسحت النيران المكان حتى وصلوا إلى بر الأمان وساحت أجزاء السيارة بسبب الحرارة.
 
سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران (2)
سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران 

سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران (3)
سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران 
 
ترجع تفاصيل القصة إلى يوم الخميس الماضى عندما كانت النيران تحاصر المستشفى ولا يوجد مجال للهرب، ظهرت جرافة من العدم ودمرت شاحنة محترقة كانت تسد طريق سيارة ألن، لكن بدلاً من المضى قدماً نحو الأمان والبعد عن النيران التى تحاوطه، قرر ألن الرجوع للمستشفى مع إحدى الممرضات وقاد سيارته وسط النيران لينقل العديد من المرضى إلى مكان مهبط الطيارات الخاص بالمستشفى الذى يبعد عنها بحوالى 100 متراً، حتى وصلت السلطات وقامت بتأمين مخرج لهم وأصبح الجميع بأمان.
 
قال ألن: "عندما اشتعلت النيران حول سيارتى كنت أعتقد أننى التالى لكن كان هناك العديد من المرضى يبحثون عن المساعدة الطبية فى المستشفى ولم أستطع الرحيل وتركهم، فعدت لنقلهم بسيارتى إلى بر الأمان وأنا لا أرى سوى ألسنة اللهب حولى، فوضعت معطفى على النافذة بجانبى لحمايتى من اللهب وأدرت أغنية موسيقية لتهدئتى وانطلقت بالسيارة وسط النيران، بعد أن سجلت رسالة وداع لعائلتى قائلاً لهم فى حالة عدم نجاح ذلك: "أريد منكم أن تعرفوا أننى حاولت فعلًا أن أنجو".
 
النيران تحاوط السيارة اثناء محاولة ألن انقاذ المرضى
النيران تحاوط السيارة اثناء محاولة ألن انقاذ المرضى

سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران (4)
سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران 
 
وأكد ألن أنه ليس ببطل وأن ما حدث كان جهداً جماعياً ضخماً، وأضاف: "هذا ما نفعله، أى ممرضة، أى عامل رعاية صحية، أى شرطى، كلهم كانوا هناك وقاموا بعملهم".
 
قصة ألن المؤثرة التى نشرتها جريدة نيويورك تايمز الأمريكية لم تنته عند هذا الحد، فيبدو أن قصته وصلت للشركة المصنعة لسيارته التى تأثرت بشجاعته ومخاطرته بحياته من أجل إنقاذ الآخرين، فقررت تعويضه بسيارة جديدة من نفس نوع سيارته التى ألحقت بها النيران الضرر.
 
الشركة المصنعة للسيارة تهدى ألن سيارة جديدة
الشركة المصنعة للسيارة تهدى ألن سيارة جديدة
المكان الذى نقل إليه ألن المرضى
المكان الذى نقل إليه ألن المرضى

 

جهود جماعية لنقل المعدات
جهود جماعية لنقل المعدات

 

سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران (1)
سيارة ألن تظهر عليها آثار النيران 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة