خالد صلاح

"موسكو – القاهرة – شرم الشيخ".. شركات السياحة الروسية تستخدم "قاهرة المعز" لجذب السياح للمنتجعات المصرية.. وخبير روسى لـ"اليوم السابع": الحكومة المصرية تتبع سياسة أمنية جديدة للحيلولة دون وقوع حوادث

السبت، 06 يناير 2018 12:00 ص
"موسكو – القاهرة – شرم الشيخ".. شركات السياحة الروسية تستخدم "قاهرة المعز" لجذب السياح للمنتجعات المصرية.. وخبير روسى لـ"اليوم السابع": الحكومة المصرية تتبع سياسة أمنية جديدة للحيلولة دون وقوع حوادث سياح روس - بوتين
كتب مؤمن مختار

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تستعد شركات السياحة الروسية لاستغلال عودة الطيران الروسى للقاهرة، لجذب أكبر عدد من السياح إلى منتجعات شرم الشيخ والغردقة دون الانتظار لعودة الطيران العارض إلى هذه المنتجعات، وذلك لتعويض الخسائر التى لحقت بالشركات السياحية نتيجة غلق الطيران بين مصر وروسيا لمدة تزيد عن عامين، منذ سقوط الطائرة الروسية فى أكتوبر 2015.

 

ووفقا لوكالة الأنباء الروسية "نوفستى" فإنه من المتوقع أن تشكل شركات السياحة الروسية مقترحات للرحلات إلى مصر من خلال القاهرة بعد عطلة رأس السنة، حيث ستنظر الشركات فى الأسعار والتكلفة الخاصة بالرحلات.

 

ومن جانبه، أكد الخبير الروسى فى العلاقات الدولية فرهاد إبراهيموف أنه بعد قرار الرئيس الروسى فلاديمير بوتين بعودة الرحلات الجوية الروسية إلى مصر، ستعمل القاهرة على بذل كل الجهود لضمان الأمن.

 

وأوضح الخبير الروسى، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، أن ما حدث من الرئيس الروسى فلاديمير بوتين حول توقيع مرسوم عودة الطيران الروسى لمصر كان متوقعا منذ فترة، حيث كان قد تم العمل على عودة الطيران، وكان الشرط الرئيسى للجانب الروسى لاستعادة الرحلات الجوية هو أن مصر تزيد من الإجراءات الأمنية فى مطاراتها.

 

ونوه الخبير الروسى إبراهيموف أن شركة "أيروفلوت" الروسية بدأت بالفعل العمل على استعادة تمثيلها فى القاهرة، كل هذا يدل على أن مصر قد استوفت الشروط التى وضعتها روسيا، وتهدف هذه الخطوة من قبل موسكو إلى تعزيز العلاقات الروسية المصرية.

 

وأشار الخبير الروسى فى العلاقات الدولية إلى أنه من المهم بالنسبة لروسيا الحفاظ على العلاقات مع مثل هذا اللاعب الإقليمى المهم وهو مصر، علاوة على ذلك ارتفعت قيمة مبيعات السلع فى عام 2016 بين بلداننا بنسبة 2٪ تقريبا وبلغت ما يزيد قليلا عن 4 مليارات دولار، وخطوة مثل استئناف الطيران ستعزز العلاقات بين البلدين، وسيكون من الأسهل بكثير لمواطنينا زيارة مصر.

 

ونوه فرهاد إبراهيموف أنه بطبيعة الحال فإن مصر مهتمة بالسائحين الروس، وسوف تبذل كل ما فى وسعها لضمان الأمن على أعلى مستوى، والواقع أن القاهرة تتبع سياسة أمنية جديدة للحيلولة دون وقوع حوادث مثل التى وقعت قبل عامين مع طائرة الركاب الروسية وستزيد من تعزيز الأمن.

 

وكان قد وقع الرئيس الروسى فلاديمير بوتين الخميس، مرسوما لاستئناف الرحلات الجوية بين موسكو والقاهرة، وذلك حسب وثيقة نشرت على موقع البوابة الرسمية للمعلومات القانونية الروسى.

 

وجاء فى المرسوم: "إدخال تعديل على مرسوم رئيس الاتحاد الروسى الصادر بتاريخ 8 نوفمبر 2015، المتعلق بشأن التدابير الفردية الرامية إلى ضمان الأمن الوطنى للاتحاد الروسى وحماية مواطنى الاتحاد الروسى من الأفعال الإجرامية وغيرها من الأفعال غير المشروعة، الفقرة الأولى: تضاف عبارة "النقل الجوى المنتظم إلى القاهرة"، وأيضا الفقرة الثانية، تضاف عبارة "باستثناء القاهرة".

 

وبهذا التعديل فى المرسوم الأساسى تستثنى الرحلات الجوية المنتظمة إلى مطار القاهرة من الحظر الشامل المفروض على الرحلات الجوية المنتظمة وغير المنتظمة إلى مطارات مصر.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة