خالد صلاح

جول مورنينج.. هدف محمد صلاح القاتل يصعد بمصر لكأس العالم بعد 28 عاما

الخميس، 04 يناير 2018 06:00 ص
جول مورنينج.. هدف محمد صلاح القاتل يصعد بمصر لكأس العالم بعد 28 عاما فرحة محمد صلاح بالتأهل لكأس العالم
كتب - هشام أحمد
إضافة تعليق
قد تنسى مباراة ما ولا تستطيع أن تتذكر أحداثها، وقد تنسى لاعبين بأعينهم ولا تتذكر أسماءهم عندما يذكرك بهم أحد أصدقائك، ولكن من الصعب جدًا أن تنسى الأهداف الرائعة التى سجلها نجوم الساحرة المستديرة، والتى خلدت أسماءهم فى سجلات كرة القدم، وظلت إلى يومنا هذا عالقة فى أذهان الجميع.
 
"جول مورنينج" تقرير يومى سوف نقدم لكم من خلاله كل صباح مجموعة من أجمل أهداف كرة القدم، التى سجلها كبار نجوم اللعبة.
 
يحتفظ نجوم كرة القدم دائماً فى ذاكرتهم بالأهداف الجميلة، التى سجلوها خلال مسيراتهم فى الملاعب، ولكن أحياناً تكون الأولوية للأهداف المهمة فى مسيرتهم حتى ولو لم تكن أهدافا رائعة، وهذا هو الحال بالنسبة لنجم منتخبنا الوطنى محمد صلاح، الذى سجل العديد من الأهداف الرائعة، ولكن سيظل الهدف القاتل الذى سجله من ركلة جزاء أمام الكونغو، هو الأهم فى حياته على الإطلاق.
 
محمد صلاح سجل الهدف الأول للفراعنة فى شباك الكونغو، خلال مباراة المنتخبين فى الجولة الخامسة من تصفيات مونديال روسيا 2018، إلا أن المنتخب الكونغولى صدم المصريين بهدف التعادل قبل نهاية المباراة بـ 3 دقائق، وذلك فى الوقت الذى كان يحتاج فيه المنتخب المصرى للفوز من أجل التأهل مباشرة للمونديال، دون الحاجة للجولة الأخيرة، ولكنه تحقق بالفعل بعدما حصل محمود تريزيجيه على ركلة جزاء حاسمة، سجل منها صلاح هدف الفوز والتأهل للمونديال بعد غياب 28 عاماً.
 
 
وينافس محمد صلاح نجم ليفربول اليوم بقوة على التتويج بلقب أفضل لاعب فى أفريقيا مع زميله فى صفوف الريدز ونجم منتخب السنغال ساديو مانى، والجابونى بيير أوباميانج نجم هجوم بوروسيا دورتموند، وسيُعلن عن الفائز فى الحفل الذى يقام بمدينة أكرا فى غانا، إلا أن نجم الفراعنة يعد هو الأوفر حظاً للفوز بالجائزة. 
 
محمد صلاح ينافس على جائزة أفضل لاعب فى أفريقيا
محمد صلاح ينافس على جائزة أفضل لاعب فى أفريقيا

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة