خالد صلاح

أمير طعيمة: طلعت زين صاحب فضل كبير على فى مشوارى الفنى

الأحد، 18 يونيو 2017 02:06 ص
أمير طعيمة: طلعت زين صاحب فضل كبير على فى مشوارى الفنى امير طعيمه
كتب خالد إبراهيم
إضافة تعليق

حل الشاعر الغنائي أمير طعيمة، ضيفا على برنامج "ع المسرح"، والذي يبث على راديو "إينرجي" وتقدمه المذيعات ميرنا الهلباوي، فرح شيمي، سارة المنذر، ورضوى العطار، وهو البرنامج الذي يتناول كل مرحلة من حياة الضيف بدءً من الطفولة.

 

وأكد طعيمة خلال اللقاء، أن الفنان الراحل طلعت زين صاحب فضل كبير عليه في مشواره الفني، كاشفا أن معظم الأغاني اللي كتبها كان يسمع ألحانها أولا ثم يكتب الكلمات.

 

وقال طعيمة إنه كان يحب كرة القدم في الصغر، وكان يتمنى أن يصبح لاعبا في منتخب مصر أو في فريق كبير.

 

ولفت إلى أن حبه للكتابة بدأ يظهر حين بلغ الـ 8 سنوات، وأن والدته دائما ما كانت تشجعه رغم خجله من عرض ما يكتب عليها.

 

وأوضح أن الإعجاب الأول في حياته استمر منذ الطفولة حتى المرحلة الجامعية، إلا أنه انتهى لعدم جاهزيته للارتباط.

 

وأكد طعيمة أن ألبوم "شخبطة على الحيط" الذي كتبه هو أكثر أعماله تكاملا وكان قد كتبه بحيث يكون كل "تراك" على شكل قصة، وأن الفنان محمد حماقي هو من غنى "شخبطة على الحيط".

 

وتابع أن هناك فنانين يتسمون بالجراءة في اختيار كلمات أغانيهم خارج الصندوق مثل سميرة سعيد وأنغام، وأن هناك فنانين قرروا الخروج من إطارهم، كما فعل "حماقي" الذي غنى أغاني تحمل كلماتها قصصا مثل "شخبطة على الحيط" و"كانت هناك" و"ما بلاش"، وهو ما كان من الصعب على "حماقي" فعله، نجح فيه منذ عشر سنوات.

 

وروى أمير كيف بدأ تعاونه مع عمرو دياب، حيث كان كلاهما يتعاون مع الملحن عمرو مصطفى، وكان لدى عمرو مصطفى موعد مع عمرو دياب، فذهب أمير لتوصيله ثم غادر المكان دون أن يدخل لعمرو دياب.

 

وحين أخبره عمرو مصطفى بأنه سيعرض عليه كلمات من تأليفه، رد أمير بأنها كلمات غير مناسبة لدياب، ثم شرع في تأليف أول كوبليه من "العالم الله" في السيارة، وأعطاه لعمرو مصطفى، الذي عرضه بدوره على عمرو دياب، فأعجب به بشدة، واتصل بأمير طعيمة في صباح اليوم التالي ليبلغه بإعجابه وببداية التعاون، ولم يكن يصدق وقتها.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة