خالد صلاح

هل فى حاجة اسمها اكتئاب صباح أو مساء؟.. اعرف سبب مزاجك السيئ خلال اليوم

الأربعاء، 13 ديسمبر 2017 10:00 ص
هل فى حاجة اسمها اكتئاب صباح أو مساء؟.. اعرف سبب مزاجك السيئ خلال اليوم اكتئاب الصباح
كتبت أميرة شحاتة
إضافة تعليق

"أنا عندى شعرة ساعة تروح وساعة تيجى".. هكذا هو الاكتئاب صباح وليل، فتخيل أن الاكتئاب نوبات تأتى لك فى وقت من اليوم وتختفى فى وقت آخر، هذا حقيقى ويحدث فالاكتئاب أنواع، ولا يشترط أن يستمر طوال الوقت، ولكن فى هذه الحالة لا يكون ما يسمى بـ"اكتئاب الصباح" فلا يوجد فى الطب النفسى ما يسمى كذلك.

 

وفى هذا الصدد قال الدكتور ماهر الضبع، أستاذ علم النفس بالجامعة الأمريكية، فى تصريحات خاصة لـ"اليوم السابع"، إن حالة الاكتئاب بالصباح تكون مرتبطة بأحلام أو مشكلات تبدو فى الأحلام أصلها من الواقع، وتجعل الشخص غير قادر على الحياة بصورة طبيعية خاصة فى النهار مع بداية اليوم، ويفقد شهيته وإحساسه بالمتعة، مضيفا أن التعامل فى مثل هذا الموقف يكون أمام الشخص إما بالاستسلام من خلال التفاعل مع الاكتئاب فيستمر ليصبح حالة اكتئاب كامل، أو يواجه هذا الشعور ويغير شكل حياته ويقاوم هذه الحالة النفسية ويتواصل بشكل طبيعى.

 

وأوضح ماهر أن هناك أيضا حالة أصعب من مجرد هذا التعب النفسى، يتمثل فى مرض الاضطراب الوجدانى ثنائى القطب الذى يكون ما بين تقلبات الفرحة والحزن والتى تطول لأيام أكثر منها لساعات، وهذا مرض عقلى يحتاج لعلاج دوائى يضبط كيمياء المخ، ويتميز بتقلب المزاج بالحزن والكآبة فى أوقات والسعادة فى أوقات أخرى.

 


إضافة تعليق




لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة



مشاركتك بالتعليق تعنى أنك قرأت بروتوكول نشر التعليقات على اليوم السابع، وأنك تتحمل المسئولية الأدبية والقانونية عن نشر هذا التعليق بروتوكول نشر التعليقات من اليوم السابع
الرجوع الى أعلى الصفحة