اعتصام عمال شركة تراست للنسيج بالسويس

الأحد، 31 أكتوبر 2010 - 22:59

عائشة عبد الهادى وزيرة القوى العاملة عائشة عبد الهادى وزيرة القوى العاملة

السويس ـ رأفت إدوار

اعتصم اليوم الأحد أكثر من 200 عامل من عمال الشركة المصرية تراست للصناعة النسيجية بالسويس بسبب تردى الأوضاع داخل الشركة.

يقول محمد عبد الحكم رئيس اللجنة النقابية بالشركة، إن الاعتصام يرجع لعدة أسباب أولا نقل بعض العمال التعسفى وفصل البعض الآخر بدون أسباب إلى جانب زيادة تحميل عبئ العمل على العمال الباقين، الأمر الذى دفع البعض إلى تقديم استقالاتهم لعدم قدرتهم على تحمل مشقة العمل المكلفين به.

من جهتهم، أكد بعض العمال أن هناك بعض الأساليب الملتوية التى تستخدم لتصفيتهم من الشركة، موضحين أنه تم إبلاغ النقابة العامة للغزل والنسيج بخطورة الموقف بالإضافة إلى إبلاغ مكتب العمل وتحرير عدة محاضر فى قسم شرطة عتاقة، حيث إن المشكلة قائمة منذ أكثر من 7 شهور دون الوصول إلى حل.وأضاف العمال أن الشركة رفضت صرف مستحقاتهم المتمثلة فى علاوة عام 2009 كما رفضت تسوية رصيد الإجازات من 2006 إلى 2009 ورفضت أيضا صرف أرباح أعوام 2008، 2009، 2010.

ويؤكد عبد الحكم أن الشركة رفضت عمل دفتر حضور وانصراف للعمال الذى يثبت فيه وقت العمل الذى قام به كل عامل والذى يتم حاليا بطريقة عشوائية، مشيرا إلى ماصرح به رئيس النقابة العامة للغزل والنسيج أثناء انعقاد الجمعية العمومية للغزل والنسيج فى 21 أكتوبر بأنه يوجد شركة بالسويس لا يوجد بها دفتر حضور وانصراف وأن هذا الكلام كان أمام حسين مجاور رئيس اتحاد نقابات عمال مصر وأعضاء النقابات العمالية.

وقال عبد الحكم إن العمال دخلوا فى مفاوضات مع إدارة الشركة برفع الاعتصام اليوم إلى حسن حضور رئيس مجلس الإدارة للعمل على تحقيق طلبات العمال فى حين هدد العمال بالاعتصام والإضراب عن العمل فى حالة استمرار الوضع القائم من إهمال مطالبهم وعدم صرف مستحقاتهم المالية وموقف زملائهم اللذين فصلوا تعسفيا من الشركة.







الأكثر قراءة