أكرم القصاص - علا الشافعي

باقية بقاء الزمن.. اعرف حكايات وحقيقة أسماء المدن الفلسطينية قبل الاحتلال

الأربعاء، 18 أكتوبر 2023 10:00 م
باقية بقاء الزمن.. اعرف حكايات وحقيقة أسماء المدن الفلسطينية قبل الاحتلال فلسطين- أرشيفية
إيمان حكيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يسعى الكيان الصهيوني على مر التاريخ إلى محاولة طمس الهوية العربية الفلسطينية ومحو ذاكرتها الثقافية والتاريخية، وذلك من خلال طمس رموز أماكن  المدن والقرى الفلسطينية، لكي تقطع علاقة الإنسان الفلسطيني بماضيه؛ ولعل من أهم ركائز الاحتلال في تهويد فلسطين هو اختيار أسماء الأماكن لأسماء توراتية، وإعادة إطلاقها على أسماء الأماكن الفلسطينية أو المستعمرات، وهي أداة قوية لتعزيز الأيديولوجيا الصهيونية، حيث يتم تغيير الأسماء العربية إلى أسماء عبرية كي تظهر إسرائيل باعتبارها الوريث الشرعي والوحيد للأرض المقدسة، لذا تحدثنا مع الدكتور أحمد متولي سعد، أستاذ بكلية التربية جامعة الأزهر، والذى تحدث معنا عن حكايات أسماء المدن الفلسطينية قبل الاحتلال.


فلسطين
فلسطين

قال متولى في حديثه لـ "اليوم السابع":"  تعيش دولة الاحتلال في وهم وأكاذيب لتعطي نفسها الشرعية الاستمرارية التاريخية بناءً على الرواية اللاهوتية الأسطورية.. ومن المدن الفلسطينية التي تم تغيير اسمها على مر التاريخ الحديث وعلى يد الكيان الصهيوني هى مدينة" تل الربيع" التى تغيرت إلى تل أبيب، ومدينة القدس التى تغيرت إلى أورشليم، وكذلك بئر السبع التى تغيرت اسمها إلى بير شيفع، ومدينة عكا التى تغير اسمها إلى عكو، ومدينة عسقلان التى تغير اسمها إلى أشكلون، وكرم أبو سالم التى تغير اسمها إلى كيرم شالوم، وكذلك مدينة الخليل التى تغير اسمها إلى كريات جات أو حيفرون، ومدينة صفورية تغير اسمها إلى تسيبوري، وزرعين التى تغير اسمها إلى يزرعيل، وصرفند تغير اسمها إلى تسريفين، ومدينة الناصرة تغير إلى نتسرات، ويافا إلى يافو، ومدينة صفد إلى تسفاد،.. إلخ

وتابع:" من أهم المدن الفلسطينية مدينة (القدس) والتي يطلق عليها اسم بيت المقدس، وهي عاصمة فلسطين، وهي قِبلة العالم لما فيها من مقدسات إسلامية ومسيحية، ففيها المسجد الأقصى وهو أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين، وقبة الصخرة، وكنيسة القيامة، ولقد فتحها المسلمون وتسلمها الخليفة العادل عمر بن الخطّاب في عام 15هجرية، وأعطى لأهلها العهد والأمان، ومن أشهر ما قامت به مدينة القدس من بطولات ما حدث في ثورة البراق، وهو الاسم الذي أطلقه الفلسطينيون على اشتباكات عنيفة اندلعت في القدس عام 1929م أيام فترة الاحتلال البريطاني على فلسطين، وتدخل الاحتلال في حينها لمناصرة الصهاينة على حسب العرب المسلمين في القدس، ولكن أهل القدس لم يتراجعوا وظلوا مستمرين في المقاومة".

وقال:" كذلك من أشهر المدن الفلسطينية مدينة (يافا) والتي يطلق عليها عروس البحر، لأنها تقع في منتصف الشاطئ الفلسطيني، ومحاطة بالسهول الخصبة، وهي مدينة كنعانية قديمة يزيد عمرها عن خمسة آلاف عام، وكانت دوماً ميناءً هاماً للمناطق الوسطى من فلسطين وخاصةً للقدس الشريف، وامتازت تلك المدينة بالعديد من البطولات، وأشهرها مقاومة أهل يافا في ثورة عام 1921م ضد الاحتلال الصهيوني، والتي قتلوا فيها عدد (47) يهوديّا وجرحوا (146) يهودياً، وكان من نتائج ثورتهم التفاوض على إلغاء وعد بلفور، ولكن لم يثمر التفاوض أى  نتيجة على أرض الواقع ومن ثم استمر أهل يافا في ثورتهم".

وتابع:" كذلك من أهم المدن في فلسطين مدينة (غزة) والتي تتميز بأنها أكبر مدن جنوب فلسطين وأهمها منذ آلاف السنين حتى اليوم، وكانت على الدوام مركزاً هاماً على طرق الانتقال والتجارة بين فلسطين ومصر، وتشتهر غزة بأنها مهد لميلاد الإمام الشافعي رضي الله عنه، وفيها قبر هاشم بن عبد مناف جد النبي صلى الله عليه وسلم، ولذلك سميت بغزة هاشم، وتشتهر غزة بالعديد من البطولات على مر التاريخ الحديث".

مدينة بفلسطين
مدينة بفلسطين

 










مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة