أكرم القصاص

عيد الأضحى يجدد ذكرى إعدام الرئيس العراقى الراحل صدام حسين

الجمعة، 08 يوليه 2022 11:38 م
عيد الأضحى يجدد ذكرى إعدام الرئيس العراقى الراحل صدام حسين صدام حسين
كتب محمد جمال

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
مع طلوع صباح كل عيد أضحى تتجدد ذكرى إعدام الرئيس العراقي الأسبق صدام حسين، والرئيس الخامس للعراق، الذى تولى منصبه منذ العام 1979 حتى 2003، وظل مختبئا منذ دخول قوات التحالف بقيادة الولايات المتحدة الأمريكية وبريطانيا، حتى عثر عليه جنود أمريكيون، وجرى اعتقاله دون أى مقاومة، خلال عملية أطلق عليها "الفجر الأحمر".
 
ففى مساء يوم السبت 13 من ديسمبر عام 2003، ألقي القبض على صدام حسين الذي بقى على رأس السلطة ما يقارب 24 عامًا، على يد عدد من جنود اللواء الأول التابع لفرقة المشاة الرابعة والقوات الخاصة الأمريكية، حيث كان مختبئا فى حفرة عميقة تقع تحت مزرعة في منطقة الدور، بالقرب من مسقط رأسه بمحافظة تكريت.
 
عقب القبض عليه بدا صدام بائسا وحيدا وذا لحية كثيفة وطويلة، وكان جندي أمريكي يفحصه طبيا للتأكد من شخصيته، بعد سنوات قضاها في الحكم حقق خلالها استتبابا أمنيا فى العراق وحالة من الرخاء الاقتصادي بسياسة تطوير ممنهجة، حتى أصبح العراق مقصدا للسفر والعمل من شتى بقاع العالم.
 
ظل الرئيس الراحل في عهدة الولايات المتحدة في مكان سري لم يُكشف عنه حتى الآن، إلى أن أحيل للمحاكمة أمام محكمة خاصة في عدة قضايا جنائية أقيمت ضده، وتمت إدانته بارتكاب جرائم ضد الإنسانية، فحكم عليه بالإعدام شنقا حتى الموت، وجرى تنفيذ الحكم صبيحة أول أيام عيد الأضحى الذى وافق 30 من ديسمبر عام 2006، بعد فشل الاستئناف الذى قدمه.




مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة