أكرم القصاص

تشيلسي ينعش آمال ليفربول فى التأهل لدورى أبطال أوروبا.. البلوز يُسقط ليستر سيتي بثنائية ويرتقى لثالث الدوري الإنجليزي.. رفاق محمد صلاح يتحكمون بمصيرهم للتواجد بالتشامبيونزليج.. واليونايتد يحسم وصافة البريميرليج

الأربعاء، 19 مايو 2021 01:17 ص
تشيلسي ينعش آمال ليفربول فى التأهل لدورى أبطال أوروبا.. البلوز يُسقط ليستر سيتي بثنائية ويرتقى لثالث الدوري الإنجليزي.. رفاق محمد صلاح يتحكمون بمصيرهم للتواجد بالتشامبيونزليج.. واليونايتد يحسم وصافة البريميرليج ليفربول ,تشيلسى ,مانشستر يونايتد
كتب أحمد هريدى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أحيا تشيلسي آمال فريق ليفربول المحترف ضمن صفوفه النجم المصرى محمد صلاح فى اللعب بدورى أبطال أوروبا الموسم المقبل، بعد أن نجح فى التغلب على ضيفه فريق ليستر سيتي بنتيجة 2 - 1، فى المباراة المثيرة التى جمعت الفريقين مساء الثلاثاء، على ملعب "ستامفورد بريدج"، ضمن منافسات الجولة الـ 37 من الدوري الإنجليزي الممتاز "بريميرليج" للموسم الحالى 2020 - 2021. 

تشيلسي يقهر ليستر سيتي بثنائية

أحرز أنطونيو روديجر هدف التقدم لصالح تشيلسي في الدقيقة 47 من زمن المباراة، وهو أول أهدافه في البريميرليج منذ فبراير من العام الماضى 2020، عندما سجل هدفين أمام ليستر سيتى أيضا، ورفع روديجر رصيده إلى 3 أهداف أمام ليستر سيتى ليصبح أكثر فريق سجل عليه في مسيرته الكروية.

وأضاف جورجينيو الهدف الثانى لصالح تشيلسي في الدقيقة 66 من زمن المباراة عن طريق ركلة جزاء. وقلص كيليتشي إيهيناتشو الفارق بتسجيل هدف ليستر سيتى الأول في الدقيقة 76 من زمن المباراة، ليصبح أول لاعب يسجل في كل يوم من أيام الأسبوع في موسم واحد بالدوري الإنجليزي.

وألغى حكم المباراة هدفين لصالح تشيلسي سجلهما تيمو فيرنر في الدقيقتين 22 و36، وذلك بداعى التسلل في الهدف الأول، والثانى لاحتسابه لمسة يد.

بهذه النتيجة، يتقدم تشيلسي للمركز الثالث في جدول ترتيب الدوري الإنجليزي بعدما رفع رصيده إلى 67 نقطة، متفوقا بفارق نقطة واحدة عن ليستر سيتى الذى تراجع للمركز الرابع بعدما تجمد رصيده عند 66 نقطة، وأصبح يتبقى أمام الفريقين مباراة واحدة لختام هذا الموسم حيث يلتقى البلوز مع أستون فيلا، فيما يخوض "الثعالب" مواجهة صعبة ضد توتنهام هوتسبير.

ليفربول يستعيد آمال التأهل لدورى الأبطال 

أصبح رفاق النجم المصرى محمد صلاح يمتلكون بأيديهم تحديد مصير مشاركتهم فى دورى أبطال أوروبا فى الموسم المقبل، حال نجاحهم فى تحقيق الفوز على كلا من بيرنلى وكريستال بالاس، ولحظتها سيصلون إلى النقطة 69، وفى حال تساويهم مع ليستر سيتي بنفس العدد النقاط لو تمكن من الفوز على توتنهام، ستصبح الأفضلية لصالح الريدز على مستوى المواجهات المباشرة، حيث فاز ليفربول ذهابا 3 - 0 وخسر إيابا 3 - 1. 

ويحتل ليفربول حاليا المركز الخامس بجدول ترتيب الدوري الإنجليزي برصيد 63 نقطة ويتبقى أمامه مباراتين في الدوري الإنجليزي حيث يلتقى الريدز مع بيرنلى مساء الأربعاء، ثم يختتم مشواره أمام كريستال بالاس يوم الأحد 23 مايو الجارى.

 

السيتي يسقط أمام برايتون بثلاثية 

وسقط مانشستر سيتي بطل الدوري الإنجليزي الموسم الحالى فى فخ الهزيمة أمام مضيفه فريق برايتون بنتيجة 3 - 2، فى اللقاء الذى جمع الفريقين مساء الثلاثاء على ملعب "فالمر". 

تفوق مانشستر سيتي على مضيفه فريق برايتون بهدف نظيف مع نهاية الشوط الأول، سجله النجم الألمانى إلكاى جوندوجان بعد مرور دقيقتين فقط على بداية إنطلاق اللقاء، بعد متأبعته لعرضية النجم الجزائرى رياض محرز، برأسه فى شباك برايتون.

وتعرض الظهير الأيمن البرتغالى للمان سيتي جواو كانسيلو للطرد المباشر فى الدقيقة العاشرة، ليكمل السيتي المباراة بعشرة لاعبين. 

وفى الشوط الثانى نجح فيل فودين فى تعزيز تقدم السيتي بالهدف الثانى بالدقيقة 48 من زمن اللقاء. 

ولكن قلب برايتون النتيجة بتسجيله ثلاثية عن طريق كلا من ليوناردو تروسارد، أدم ويبستير ودان بران فى الدقائق 50، 72 و 76 من عمر المباراة. 

وتوقف رصيد السيتي عند 83 نقطة، والذى توج بلقبه الموسم الحالى للمرة السابعة فى تاريخه، بينما رفع برايتون رصيده للنقطة 41 فى المركز السادس عشر. 

مانشستر يونايتد يحسم المركز الثانى

فرض فريق فولهام التعادل على مضيفه العملاق مانشستر يونايتد بنتيجة 1-1، خلال المباراة التي جمعت الفريقين مساء الثلاثاء على ملعب "أولد ترافورد" ضمن منافسات الجولة الـ 37 من مسابقة الدوري الإنجليزي، وهي المباراة التي شهدت حضور 10 آلاف متفرج في المدرجات  لأول مرة بقرار الحكومة الإنجليزية، حيث تعد هذه هي المباراة الأولى منذ الإغلاق لظروف جائحة كورونا التي تعود فيها الجماهير للملاعب في مباريات البرييمرليج.

الهدف الأول في المباراة حمل توقيع الأوروجوياني المخضرم إدينسون كافاني الذي سجل هدفا رائعا مستغلا تقدم الحارس ليسددها من في المرمى، والأروع هو ركضه نحو الجمهور لأول مرة للاحتفال معهم.

 

هدف كافاني جاء بتمريرة من الحارس ديفيد دي خيا، وهذه هي المبرة الأولى التي يصنع فيها الاسباني هدفا في البريميرليج منذ انضمامه إلى المانيو قبل 10 سنوات.

فرحة اليونايتد لم تكتمل في الشوط الثاني، بعدما سجل جو برايان هدف تعادل الضيوف في الدقيقة 76 من رأسية فشل دي خيا في التعامل معها، وقد لجأ الحكم إلى خاصية الـVAR من أجل احتسابها.

بهذه النتيجة حسم فريق مانشستر يونايتد وصافة جدول ترتيب الدوري الإنجليزي، برصيد 71 نقطة، خاصة بعد هزيمة ليستر سيتي أمام تشيلسي بنتيجة 2 - 1، فيما يأتي فولهام فى المركز الـ 18 برصيد 28 نقطة، وهبط بشكل رسمي إلى دوري الدرجة الأول "تشامبيون شيب".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة