خالد صلاح

دراسة جديدة: فصيلة الدم لا تؤثر على خطر الإصابة بفيروس كورونا الحاد

الأربعاء، 07 أبريل 2021 01:00 م
دراسة جديدة: فصيلة الدم لا تؤثر على خطر الإصابة بفيروس كورونا الحاد فصائل الدم وفيروس كورونا
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وجدت دراسة جديدة أن فصيلة دم الشخص لا تؤثر على خطر الإصابة بفيروس كورونا الحاد أو دخول المستشفى بسبب العدوى، وقد أشارت الدراسات السابقة إلى أن الأشخاص الذين لديهم دم من النوع A أكثر عرضة للإصابة بفيروس كورونا، ولتحديد ما إذا كان هذا صحيحًا، حلل الأطباء الأمريكيون السجلات الصحية لأكثر من 100 ألف شخصاً خضعوا لاختبار فيروس كورونا فى جميع أنحاء ولايات يوتا وأيداهو ونيفادا الأمريكية بين مارس ونوفمبر 2020.

فصائل الدم والاصابة بكورونا
فصائل الدم والاصابة بكورونا

وبحسب جريدة "دايلى ميل" البريطانية كشفت التحاليل المرجعية لحالات فيروس كورونا مع فصائل الدم أنه لا يوجد ارتباط بين الاثنين.

وكانت دراسات سابقة قد وجدت أن الأشخاص الذين لديهم فصيلة دم من النوع A أكثرعرضة للإصابة بالفيروس، حيث افترضت الدراسات السابقة أن الأشخاص من النوع (A) لديهم المزيد من المستقبلات التى يمكن للفيروس الارتباط بها، ما يجعلهم أكثر عرضة للإصابة بكورونا لكن الدكتور جيفرى أندرسون، من معهد القلب بمركز إنترماونتين الطبى فى مدينة سولت ليك فى ولاية يوتا الأميركية، أجرى التحليل الأكثر شمولاً وضبطًا حتى الآن.

وكتب مؤلفو الدراسة فى ورقتهم المنشورة فى مجلة JAMA Network Open: مع التقارير المتناقضة من الصين وأوروبا وبوسطن ونيويورك وأماكن أخرى، بدأنا فى دراسة شواهد كبيرة محتملة تضمنت أكثر من 11000 فرد أصيبوا حديثًا بفيروس كورونا، ولم نعثر على أى علاقة بين فصائل الدم مع احتمال الإصابة بالمرض أو شدته".

ولا يستطيع الباحثون تفسير سبب توصل الدراسات السابقة إلى استنتاجات مختلفة، لكنهم يستشهدون بالعديد من العوامل التى ربما أدت إلى النتائج السابقة.

ومع ذلك وجدت الدراسة أنه على الرغم من أن فصيلة الدم لا تفعل ذلك، فإن هناك عوامل أخرى تزيد بالفعل من خطر الإصابة بفيروس كورونا، وشملت عوامل خطر الإصابة بالفيروس أصحاب الأمراض المزمنة والرجال، وكبار السن وذوى البشرة السمراء.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة