خالد صلاح

رواد فضاء يستعينون بصمغ صنوبرى من شمال إفريقيا لسد ثقب بمحطة الفضاء الدولية

الثلاثاء، 02 مارس 2021 04:17 م
رواد فضاء يستعينون بصمغ صنوبرى من شمال إفريقيا لسد ثقب بمحطة الفضاء الدولية محطة الفضاء الدولية
ريهام عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يستخدم طاقم محطة الفضاء الدولية صمغ الراتينج الصنوبرى، والذى يتم جلبه من شمال إفريقيا، لسد صدع في وحدة زفيزدا الروسية، وهذا الصدع تسبب في تسرب الهواء، ونقلا عن مفاوضات الطاقم مع الأرض، التي بثتها وكالة "ناسا": وجاء فيها "سيستخدم رائد الفضاء سيرجى ريجيكوف، ملاعق ومانعات تسرب "هيرميتال" و"أناتيرم" وغراء ماستيك وورق صنفرة وقطع من المطاط الرغوي وأغشية بلاستيكية فلورية ومناديل كحولية وبطانات معدنية وشريط كهربائي لإزالة الفتحة.

وأوضح تقرير ناسا - حسب ما نقلته وكالة "سبوتنيك" الروسية - إن الأمر سيتم بمشاركة سيرجي كود سفيرشكوف، الذى سيستخدم نظارات واقية وأجهزة تنفس وقفازات مطاطية، حيث يخطط رواد الفضاء أيضًا لاستخدام مثقاب ومكنسة كهربائية في هذه الأعمال".

 

وبعد يوم كامل من البحث عن تسرب محيّر باستخدام مجهر خاص، سيقضي الطاقم، وقتا في البحث عن تسرب ثان، وذلك نقلاً عن نصوص محادثات بين رواد الفضاء الروس ومركز التحكم في الرحلة.

 

وعلى الرغم من أن الطاقم يتعامل بهدوء مع هذه المشكلة، لكن التسريبين تسببا في انخفاض واضح في الضغط وتراجع أسرع من المتوقع في إمدادات الأكسجين الثمين، بحسب رواد الفضاء، بقيادة رائد الفضاء سيرجي ريجيكوف.

 

ويشار إلى أنه في يناير الماضى، كان الخبراء قد حددوا موقعين محتملين لتسرب الهواء من المحطة الفضائية الدولية فى وحدة "زفيزدا" الروسية، وحينها أعلن أن طاقم المحطة كاميرات استخدم الأشعة تحت الحمراء لتحديده بدقة، وقال خبير فى مركز إدارة الطيران: "يوجد حاليا موقعين محتملين لتسرب الهواء، لذلك يجب استخدام كاميرا GoPro التى تعمل بالأشعة تحت الحمراء لتحديد مكان تسرب الهواء بالضبط".

 

وأشار الخبير، إلى أن المكان المحتمل الأول، لتسرب الهواء، يقع فى منطقة معدات اتصالات النطاق العريض، والمكان الثانى فى منطقة الأنابيب، حيث تم تحديد المكان الأول استنادا إلى اتجاه حركة ذرات الغبار، الذى رصدته كاميرا GoPro.

 

ووفقا لموقع RT، طلب خبير فى مركز هيوستن لإدارة الرحلات الفضائية من رائد الفضاء الأمريكى كريستوفر كيسيدى - آنذاك - تسليم الكاميرا التى تعمل بالأشعة تحت الحمراء مع البطاريات إلى رواد الفضاء الروس، لاستخدامها فى البحث عن مكان تسرب الهواء من المحطة الفضائية الدولية وتحديد مكانه فى وحدة "زفيزدا" بالضبط.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة