أكرم القصاص

كيم كارداشيان تشترى منزل الزوجية من كانى ويست بهذا السعر .. اعرف السبب

الخميس، 14 أكتوبر 2021 12:00 م
كيم كارداشيان تشترى منزل الزوجية من كانى ويست بهذا السعر .. اعرف السبب كيم كاردشيان وكانى ويست
كتبت - نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وافقت نجمة تليفزيون الواقع الأمريكية كيم كارداشيان على دفع 20 مليون دولار لزوجها السابق المغنى كاني ويست مقابل منزلهما المترامي الأطراف في هيدن هيلز.

المنزل من أعلى
المنزل من أعلى

تنازل مغني الراب البالغ من العمر 44 عامًا رسميًا عن حقوقه في العقار قبل أسبوعين، وفقًا لـ" TMZ "، مما جعل زوجته السابقة البالغة من العمر 40 عامًا هي المالك الوحيد للعقار، وذلك بعد أن اشتراه الثنائي معًا منذ سبع سنوات، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

كيم
كيم

وكانت تعيش كارداشيان فى المنزل مع أطفالها الأربعة منذ تقديمها لطلب الطلاق في فبراير الماضى، وكانت المفاوضات بينها وبين زوجها السابق على المنزل ودية، ودفعت لشركة" Flashing Lights Hitmaker " النقود لتيسير عملية نقل الملكية لها.

كانى وكيم
كانى وكيم

وكانت كيم اشترت القصر هى وزوجها السابق كانى ويست، في عام 2014 مقابل 20 مليون دولار ، وأعاد كاني تصميم المنزل بالكامل بمساعدة مصمم الديكور الداخلي البلجيكي الشهير أكسل فيرفورت.

وفي فبراير 2020، عرض" Kardashian and West "منزلهما البسيط لأول مرة في ميزة لـ" Architectural Digest "، حيث أشاد كانى بعمل مصمم الديكور فيرفورت.

وبحسب ما ورد، أنفقت كارداشيان وكانى 20 مليون دولار في التجديدات، وفي يناير، أخبر مصدر أن كيم أرادت إقناع كاني بالسماح لها بالاحتفاظ بالعقار، وقال المصدر: "تحاول كيم حمل كاني على تسليم منزل كالاباساس لها، لأن هذا هو المكان الذي يقيم فيه الأطفال ويكبرون فيه".

ويضم القصر المكون من أربع غرف نوم، والذي تبلغ مساحته 3900 قدم مربع ويقع على مساحة 1.5 فدان، مرافق الفروسية، و لم يُعرف بعد ما إذا كانت الأسرة ستهدم الهياكل أو تجددها.

ورد أن كاني يشعر بالندم على الطريقة التي تصرف بها مع زوجته كيم أثناء زواجهما، وقال مصدر: "كانت هناك أشياء حدثت في زواجهما ندم عليها كاني. لم يكن دائمًا أفضل زوج. إنه يعلم أنه آذى كيم. سيحبها دائمًا على الرغم من ذلك".

وزعم المطلع أيضًا أن كاني لا يزال يرتدي أحيانًا  خاتم زواجه على الرغم من انفصاله عن كيم".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة