خالد صلاح

سر التسمية.. اعرف ليه اسمه بلوتوث؟

الأحد، 26 يوليه 2020 11:00 م
سر التسمية.. اعرف ليه اسمه بلوتوث؟ بلوتوث
كتبت أميرة شحاتة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
تستخدم تقنية البلوتوث، ولكنك لا تعرف لماذا سميت بهذا الاسم، ربما تفسرها على أنها كلمة من مقطعين اللون الأزرق والأسنان، ولكن هذا غير صحيح، فإنها تعود لاسم شخص من زمن قديم، ولكن ما هي القصة تحديدا التي أوصلت مؤسسيها لاختيار الاسم وماذا يعنى؟ هذا ما نرصده وفقا لما ذكره موقع " medium".
 
ويعد البلوتوث معيار تقني لاسلكي، كما أنها ليست شركة كما يعتقد الكثيرون، ولكن منظمة تجارة عالمية تسمى Bluetooth Special Interest Group مع أكثر من 24000 شركة عضو.
 
تشرف Bluetooth SIG على تطوير معايير تقنية Bluetooth، بالإضافة إلى التعامل مع الترخيص والعلامات التجارية، وبدأت في عام 1998 مع خمس شركات أعضاء، وفي نفس العام اعتمد اسم البلوتوث.
 
كما تمت صياغة الاسم من جانب جيم كارداش، مهندس الحوسبة المتنقلة من إنتل، الذي كان مهمته التوسط بين وجمع هذه الشركات الخمس الأولى في عام 1998، والتي تألفت من إريكسون ونوكيا وتوشيبا وإنتل و IBM. 
 
وجاء الاسم التكنولوجي بعد قراءة رواية عن الفايكنج والملك هارالد بلاتاند، قال من مقال كتبه حول هذا الموضوع لـ EE Times، هذا الملك اشتهر بتوحيد الدول الاسكندنافية تمامًا كما ننوي توحيد الكمبيوتر والصناعات الخلوية باستخدام رابط لاسلكي قصير المدى."
 
وكانت الترجمة الإنجليزية لاسم الملك Blatand هي "Bluetooth"، كما تم استخدام الأحرف الأولى للملك هارالد بلاتاند في الأبجدية الرونية، اللغة النوردية القديمة، أو اللغة الجرمانية الشمالية التي تحدثت خلال عصر الفايكنج في اسكندنافيا، كرمز Bluetooth الأيقوني.
 
ولعل الإلهام الكامن وراء هذه التكنولوجيا المتنامية التي لا يمكننا جميعًا العيش بدونها، وهى موجودة في 90 ٪ من جميع الهواتف المحمولة بالإضافة إلى عدد لا يحصى من المنتجات الأخرى.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة