خالد صلاح

زى النهاردة..منتخب مصر يخسر من إيطاليا في أوليمبياد لوس أنجلوس

الأحد، 26 يوليه 2020 09:32 ص
زى النهاردة..منتخب مصر يخسر من إيطاليا في أوليمبياد لوس أنجلوس محمود الخطيب رئيس الاهلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

في مثل هذا اليوم 26 يوليو 1984 ، خسر منتخب مصر أمام إيطاليا بهدف دون رد، سجله ألدو سيرينا، في أولي مباريات المنتخب المصري في أوليمبياد لوس أنجلوس بأمريكا ، جاء تشكيل منتخب مصر بقيادة الراحل محمد عبده صالح الوحش مكونا من :عادل المأمور "الزمالك"، بدر حامد "الزمالك"، حمادة صدقي "المنيا"، إبراهيم يوسف "الزمالك"، ربيع ياسين "الأهلي"، مجدي عبدالغني "الأهلي"، شوقي غريب "غزل المحلة" (مصطفي عبده "الأهلي")، محمود حسن "الإسماعيلي"، علاء نبيل "المقاولون العرب"، طاهر أبوزيد "الأهلي"، عماد سليمان "الإسماعيلي" (محمود الخطيب "الأهلي).

ويعد منتخب مصر صاحب الرقم القياسى فى عدد مرات الحصول على بطولة كأس الأمم الأفريقية برصيد 7 ألقاب، يليه الكاميرون برصيد 5 ألقاب، ثم غانا برصيد 4 ألقاب، ثم نيجيريا برصيد 3 ألقاب.

وكان آخر تتويج للمنتخب المصرى بلقب كأس الأمم الأفريقية عام 2010 بأنجولا، وللمرة الثالثة تواليا بعد 2006 بمصر و2008 بغانا.

وفى وقت سابق، أكد حسام البدري المدير الفنى للمنتخب الوطنى أنه يدين للنادى الأهلى الذى يعتبره بيته الأول وعاش بين جدرانه بالفضل والسبب الرئيسى فيما وصل اليه حاليا.

وقال البدرى خلال حواره مع موقع نهائيات كأس العالم 2022 التابع للاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا"، "الأهلى بالنسبة لى حياة بأكملها داخل هذا الكيان العظيم لأكثر من أربعين عاماً، كل اللحظات السعيدة تمر أمامى بشكل مستمر، لقد تعلمت هناك الكثير من المثابرة والصبر وإتقان العمل، تعرف ما معنى الحكمة وتعلم المسؤولية فى مختلف المواقف، تكتسب الروح الانتصارية وتحقيق الذات. الأهلى يعنى البطولات والنجاح، هو القمة وكيفية الوصول إليها والمحافظة عليها. لعبت له وأنا شاب صغير، ومن ثم اتجهت للتدريب فيه بعد الاعتزال، كان هدفى دوما أن أرد جميل هذا النادى الكبير".


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة