خالد صلاح

نائبة برلمانية: مشروعات الرئيس طوق نجاة للاقتصاد المصرى و30 يونيو إرادة شعب

الثلاثاء، 30 يونيو 2020 10:17 ص
نائبة برلمانية: مشروعات الرئيس طوق نجاة للاقتصاد المصرى و30 يونيو إرادة شعب النائبة هالة أبو السعد
(أ ش أ)

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء
 
أكدت وكيل لجنة المشروعات الصغيرة والمتوسطة بمجلس النواب النائبة هالة أبو السعد أن المشروعات التي نفذها الرئيس عبد الفتاح السيسي على مدار 6 سنوات وكان افتتاح آخرها أمس، كانت ومازالت بمثابة طوق نجاة للاقتصاد المصري، مشددة على أن ثورة 30 يونيو كانت إرادة شعب يحلم بغد أفضل.
وقالت أبو السعد، في تصريح لوكالة أنباء الشرق الأوسط، اليوم الثلاثاء، إن المشروعات التي أخذها الرئيس السيسي على عاتقه منذ أن اعتلى الحكم وحتى اليوم كانت هى طريق الوصول إلى مستقبل أفضل لمصر وشعبها في وقت كان الاقتصاد المصري يعاني ضعفا شديدا ويكاد يكون في مرحلة الانهيار.
 
وأضافت أن الرئيس السيسي ومنذ اليوم الأول وضع استراتيجية حقيقية لتنفيذ خارطة استثمارية في العديد من المشروعات من أجل توفير حياة أفضل للمواطنين، منوهة بأن تنوع المشروعات خلق فرص عمل كبيرة ومتنوعة في ظل أزمة اقتصادية طاحنة في العالم أجمع.
 
ولفتت إلى أن الاقتصاد المصري، وبشهادة العديد من المراقبين الدوليين والمنظمات الدولية، وصل إلى مرحلة الاستقرار وكاد ينطلق لولا جائحة كورونا التي تعصف حاليا باقتصاديات العالم، مؤكدة أن منظومة الإصلاح الاقتصادي التي أطلقها الرئيس السيسي وتحمل نتائجها مع الشعب كانت هي حائط الصد ضد أزمة كورونا.
 
وأشارت إلى أن افتتاح الرئيس السيسي لمشروعات تطوير منطقة شرق القاهرة وغيرها من المشروعات أمس تمثل "مفخرة" للشعب المصري أمام العالم، مشددة على ضرورة أن يعمل الجميع على الحفاظ على هذا التطوير والتنوع في المشروعات من أجل العبور بمصر إلى مرحلة أفضل.
ونوهت النائبة هالة أبو السعد بأنها تتفهم الأوضاع الاقتصادية الصعبة التي يعاني منها قطاع كبير من الشعب ولكنها ضربية ندفعها جميعا بسبب سنوات من الإهمال والفساد، مؤكدة أن الرئيس السيسي يحارب حاليا في مختلف الجهات، وكما أكد أمس أنه سيعمل على تصحيح الأخطاء والإهمال المنتشر في قطاعات عديدة ونحن نقوله لسيادته: "نحن معك يا فخامة الرئيس من أجل مصر ومواطنيها".
 
وحول التحديات التي طرحها الرئيس السيسي أمس وتأكيده أن "أمن مصر القومي يرتبط ارتباطا وثيقا بأمن محيطها الإقليمي"، قالت النائبة هالة أبو السعد، إن رسالة الرئيس أمس هي تأكيد للرسالة التى سبق أن بعث بها منذ أيام خلال زيارته للمنطقة الغربية العسكرية، بأن أمن مصر القومي مرتبط بالتطورات الجارية فى ليبيا إذا تعدت مرحلة الخطر، وأضافت أن الرئيس السيسي دائما وأبدا يؤكد على رسالة الردع لمن تسول له نفسه المساس بأمن مصر القومي.
 
وبعثت هالة أبو السعد رسالة تهنئة للرئيس السيسي بمناسبة ذكرى 30 يونيو، ثورة الشعب المصري العظيم وكذلك رسالة شكر وتقدير للجيش المصري العظيم وشرطته الباسلة على دورهمها خلال الفترة الماضية، كما وجهت رسالة شكر وتقدير وعرفان للأطقم الطبية التي تواجه حاليا أكبر خطر تتعرض له البشرية وهو فيروس كورونا، معربة عن أمنيتها أن يعم الأمن والسلام والاستقرار لمصر ويحمي شعبها الأبي العظيم.
 
بدوره، أكد النائب أشرف عمارة أنه مرت 7 سنوات كاملة على ثورة 30 يونيو والتي تعد ثورة شعب ضد الاستبداد باسم الدين حيث أنقذ الشعب المصري بلاده من حكم جماعة الإخوان الإرهابية، التى كانت تعمل جاهدة على تفكيك مفاصل الدولة، وضرب أمنها القومى فى مقتل. 
 
وأشار عمارة، في بيان، إلى أن "ثورة 30 يونيو" جاءت لتبنى وطنًا جديداً على قيم الحرية والتسامح وتقبل الآخر، حيث هدفت إلى تصحيح مسار ثورة 25 يناير المجيدة وفتح آفاق الحلم والأمل أمام ملايين المصريين، الذين هتفوا ضد كل مستبد باسم الدين من سماسرة الأوطان وسارقى الأحلام، ليستردوا مصر الحرة القوية.
 
كان الرئيس عبد الفتاح السيسي شهد أمس الاثنين فعاليات افتتاح عدد من المشروعات القومية الجديدة وهي تطوير منطقة شرق القاهرة، قصر البارون بعد ترميمه، وكذلك مطاري سفنكس والعاصمة.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة