خالد صلاح

الحكومة التركية تطرد مسنة 87 عاما من منزلها لتحويله لوقف خيرى

الثلاثاء، 16 يونيو 2020 03:03 م
الحكومة التركية تطرد مسنة 87 عاما من منزلها لتحويله لوقف خيرى السيدة التركية المسنة
كتب مصطفى عنبر

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

طردت وزارة الثقافة والسياحة التركية، مسنة تركية تدعى صديقة أتاى 87 عاما من منزلها، بسبب تبرعها قبل 13 عاما به لوقف فضاء الخيرى للتعليم والثقافة، حيث يحق للوقف استخدام المنزل بعد وفاتها، ولكن صدر قرار بإيقاف الوقف ومصادرة ممتلكاته والتى منه منزل السيدة المسنة، وقاموا بإبلاغها أنها إذا لم تقم بمغادرة المنزل خلال 15 يوما، سيتم إخراجها بالقوة.

 

يذكر أن المسنة التركية صديقة أتاى قد أصيبت بأزمة قلبية حزنا على المنزل الذى مكثت فيه 65 عاما وتداول رواد التواصل الإجتماعى فيديو لها وهى تطلب المساعدة لكى لا يتم طردها من منزلها.

 

وقالت السيدة التركية المسنة فى مقطع فيديو :"هذا المنزل بقى لى ميراثا من زوجى وأنا أقيم فى هذا المنزل منذ 65 عاما.. وقد تبرعنا بهذا المنزل فى سبيل الخير ليكون فى خدمة الطلاب فى المستقبل بعد وفاتي".

 

وتابعت:" الآن الدولة تقول لى أخرجي.. أين أبقى أنا الآن بعد هذا العمر!.. هل أبقى فى الشارع ؟".

 

وأضافت:"لقد أصابونى بالمرض.. يأتون لى كثيرًا ويقولون لى إخرجى من المنزلأخلى المنزل.. ماذا أفعل أنا؟ هل يفعل هذا بالإنسان؟ هل يمكن حدوث خيانة كهذه؟ إلى أين أخرج بعد هذا العمر؟ ساعدوني!"


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة