خالد صلاح

من موقع الاحتجاجات.. جو بايدن للشعب الأمريكى: علينا ألا نسمح للألم بتدميرنا

الإثنين، 01 يونيو 2020 02:54 م
من موقع الاحتجاجات.. جو بايدن للشعب الأمريكى: علينا ألا نسمح للألم بتدميرنا جو بايدن
كتبت مريم بدر الدين

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

زار نائب الرئيس الأمريكي السابق جو بايدن، موقع الاحتجاجات فى مدينة ويلمينجتون، والتي انطلقت في مختلف الولايات الأمريكية احتجاجا على مقتل جورج فلويد على يد شرطي في ولاية مينيسوتا، كما وجه رسالة إلى الشعب الأمريكي والإدارة الأمريكية تزامنا مع التظاهرات.

ونشر بايدن صورة من موقع الاحتجاجات، عبر حسابه بموقع "انستجرام"، معلقا عليها : "نحن أمة تعاني من الألم، لكن علينا ألا نسمح لهذا الألم بتدميرنا.. نحن أمة غاضبة، لكن لا يمكننا أن نسمح لغضبنا هذا بأن يبتلعنا ويأكلنا.. نحن أمة مستنزفة، لكننا لن نسمح لاستنزافنا بالتغلب علينا".

جو بايدن
جو بايدن

وأضاف نائب الرئيس الأمريكي أن الطريقة الوحيدة لتحمل هذا الألم هو تحويله إلى هدف، قائلا: "بصفتى رئيس سوف أساعد على قيادة هذا الحوار، والأهم من ذلك سأستمع".

وتأتي تصريحات بايدن بينما هزت صدامات بين متظاهرين والشرطة العديد من المدن الأمريكية الكبيرة في الولايات المتحدة، فرض فيها منع تجول لمحاولة تهدئة الوضع.

ووعد الرئيس الأمريكى، دونالد ترامب "بوقف العنف الجماعي" بعد ليلة من الاضطرابات في مدينة مينيابوليس بعد وفاة  الرجل بولاية مينيسوتا.

وكان كل من ترامب ومنافسه المحتمل بايدن تحدثا إلى عائلة جورج فلويد، وقال بايدن لـ شبكة أخبار "سي أن أن" إنه تأثر بشجاعتهم خلال هذه الفترة المؤلمة التي لا يمكن تصورها.

من ناحية أخرى تستمر المظاهرات فى الكثير من المدن الأمريكية احتجاجا على واقعة مقتل جورج فلويد، ذى الأصول الأفريقية بطريقة عنصرية على يد الشرطة فى مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا، وترتفع وتيرة العنف فى المظاهرات بين الشرطة والمحتجين الأمريكيين، وعرضت صحيفة إندبندنت فيديو لجانب من اشتباكات شرطة مكافحة الشغب والمتظاهرين شهدت إطلاق كثيف للغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطى على المتظاهرين فى مينيابوليس.

وكانت قد شهدت الولايات المتحدة ليلة جديدة من العنف والصدامات بين الشرطة والمحتجين فى عشرات المدن، ليل السبت - الأحد، واشتعلت التوترات من نيويورك إلى فيلادليفيا وثاوث كارولينا، حيث شارك عشرات الآلاف فى الاحتجاجات على مصرع جورج فلويد، أسمر البشرة على يد الشرطة فى مدينة مينيابوليس بولاية مينيسوتا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة