أكرم القصاص

ما هى الفيروسات التاجية .. بدأت بسارس 2003 واختفى دون علاج أو لقاحات.. نوع جديد ظهر من الإبل 2013 يدعى ميرس والآن كورونا.. وجميعها نشأت من مصدر حيوانى.. 7 أنواع أخرى من الفيروسات تتعايش معنا منذ سنوات

الخميس، 07 مايو 2020 11:00 م
ما هى الفيروسات التاجية .. بدأت بسارس 2003 واختفى دون علاج أو لقاحات.. نوع جديد ظهر من الإبل 2013 يدعى ميرس والآن كورونا.. وجميعها نشأت من مصدر حيوانى.. 7 أنواع أخرى من الفيروسات تتعايش معنا منذ سنوات الفيروسات التاجية
كتبت إيناس البنا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يشير مصطلح "الفيروس التاجي" إلى مجموعة كبيرة من الفيروسات المعروف أنها تؤثر على الطيور والثدييات، بما في ذلك البشر، وفيروس كورونا COVID-19، الذي ظهر لأول مرة في الصين في ديسمبر 2019، هو نوع من الفيروسات التاجية.

هناك المئات من الفيروسات التاجية، ولكن من المعروف أن 7 مصادر موثوقة تؤثر على الناس، حيث تسبب أربعة فيروسات تاجية بشرية فقط أعراضًا شبيهة بالبرد أو الإنفلونزا، بينما تشكل 3 فيروسات تاجية أخرى مخاطر أكثر خطورة.

الدكتور محمد عوض تاج الدين، مستشار رئيس الجمهورية لشئون الصحة والوقاية، أكد أنه يجب التعايش مع فيروس كورونا، لأنه مثله مثل أى فيروس موجود معنا فى الحياة، لافتًا إلى أن فيروس كورونا معروف منذ القدم أنه أحد الفيروسات التي تسبب التهابات ومشكلات فى الجهاز التنفسي.

وأكد أن فيروس كورونا موجود منذ سنوات عديدة وأصيب به أشخاص فى عامي 2003 و2014، ولكن السلالة التى ظهرت فى نهاية عام 2019 هى سلالة جديدة وشرسة، ولا توجد أى مقاومة لها حتى الآن لعدم وجود أجسام مضادة فى جسم الإنسان لتلك السلالة.

 


أنواع الفيروسات التاجية البشرية

وفقًا لتقرير موقع "healthline"، فإن جميع أنواع الفيروسات التاجية البشرية السبعة تسبب التهابات الجهاز التنفسي العلوي،  وتشبه الأعراض أعراض نزلات البرد أو الأنفلونزا وقد تشمل:
 
احتقان بالأنف
التهاب الحلق
سعال
الصداع
حمى
 
وفقًا لمصدر موثوق به لمراكز مكافحة الأمراض والوقاية منها (CDC)، تسبب الفيروسات التاجية أحيانًا مضاعفات في الجهاز التنفسي السفلي، مثل الالتهاب الرئوي، هذه المضاعفات أكثر شيوعًا عند الرضع، وكبار السن، والأشخاص الذين يعانون من أمراض أخرى أو ضعف جهاز المناعة.
 
معظم الناس  في جميع أنحاء العالم سيطور واحد على الأقل من هذه العدوى الفيروسية على مدى حياتهم، وأولئك الذين يصابون بهذه الفيروسات قادرون على التعافي بمفردهم في معظم الأوقات.
 

الفيروسات التاجية البشرية من مصدر حيوانى

نشأت 3 فيروسات تاجية إضافية كعدوى حيوانية، وبمرور الوقت، تطورت هذه الفيروسات وانتقلت في النهاية إلى البشر، وتشكل هذه الفيروسات التاجية مخاطر أكثر خطورة على صحة الإنسان والتى شملت التالى.

السارس - CoV

يتسبب السارس- CoV في الإصابة بمتلازمة تنفسية حادة شديدة (سارس)، ووفقًا لمنظمة الصحة العالمية، ظهرت أول حالات إصابة بشرية في جنوب الصين في نوفمبر 2002، وربما يكون السارس - CoV قد نشأ في الخفافيش وتم نقله إلى حيوانات أخرى قبل إصابة البشر.
 
وخلال وباء 2002-2003 ، أصيب أكثر من 8000 شخص في 26 دولة حول العالم بالسارس، كما تم الإبلاغ عن 774 حالة وفاة.
 
تم احتواء التفشي في منتصف عام 2003 مع تطبيق ممارسات مكافحة العدوى مثل العزل والحجر الصحي،  منذ ذلك الحين ، حدثت حالات إصابة بسبب حوادث مخبرية.
 
لا يوجد حاليًا أي تقارير عن حالات انتقال السارس في العالم. ومع ذلك وإذا ظهر الفيروس مرة أخرى، فقد يشكل تهديدًا كبيرًا للجمهور.
 

متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS)

يتسبب فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في متلازمة الشرق الأوسط التنفسية (MERS)، ووفقا لمنظمة الصحة العالمية،  ظهرت لأول مرة في سبتمبر 2012 في المملكة العربية السعودية، على الرغم من أن الحالات الأولية تم تتبعها لاحقًا إلى الأردن.
 
يصاب البشر بفيروس MERS-CoV من خلال الاتصال بالجمال التي أصيبت بالعدوى، و ينتقل الفيروس أيضًا عن طريق الاتصال الوثيق مع شخص مصاب بالعدوى.
 
منذ عام 2012 ، أبلغت 27 دولة عن أكثر من 2400 حالة إصابة بفيروس كورونا، وحتى الآن، حدثت معظم الحالات في المملكة العربية السعودية.
 
في عام 2015، أدى تفشي المرض في كوريا الجنوبية إلى 186 حالة و36 حالة وفاة، وفقًا لمراكز CDC، ووفقًا للمركز الأوروبي للوقاية من الأمراض ومكافحتها (ECDPC)، تم الإبلاغ عن أكثر من 200 حالة من حالات فيروس كورونا المسبب لمتلازمة الشرق الأوسط التنفسية في عام 2019.
 

سارس - CoV-2 أو كورونا COVID-19

يسبب فيروس كورونا - CoV - 2 COVID-19 الذى ظهر في ووهان - الصين، في أواخر ديسمبر 2019 زيادة في حالات الالتهاب الرئوي، وقد ارتبطت هذه الحالات منذ ذلك الحين بسوق لبيع المأكولات البحرية والدواجن، وعلى الرغم من أن الفيروس تطور على الأرجح من مصدر حيواني، إلا أن مصدره الدقيق غير معروف.
 
في غضون بضعة أشهر، انتشر كورونا- CoV-2 إلى مئات البلدان حول العالم بعد انتقاله من خلال الاتصال الشخصي.
 

ما نوع الفيروس التاجي الذي نشأ في الصين في عام 2019؟

الفيروس الذي نشأ في الصين في عام 2019 هو فيروس تاجي جديد من المحتمل أن يتطور من مصدر حيواني،  تم تسميته بالسارس CoV-2 أو كوفيد 19 COVID-19
 
يتسبب السارس- CoV-2 في المرض المعروف باسم COVID-19. إنه خطير لأنه ينتقل بسهولة من شخص لآخر، سواء كان الشخص يعاني أعراضًا أم لا ومع استمرار انتشار الفيروس في جميع أنحاء العالم، تطلب العديد من البلدان من الناس البقاء في منازلهم لمنع انتقال العدوى، لا يوجد حاليًا أي لقاح أو علاج طبي معروف لـ COVID-19. البحث في هذه المجالات مستمر.
 
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء



لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة