خالد صلاح

الأمم المتحدة: الفساد يكلف البلدان النامية 1.26 تريليون دولار سنويا

الثلاثاء، 26 مايو 2020 11:16 ص
الأمم المتحدة: الفساد يكلف البلدان النامية 1.26 تريليون دولار سنويا الأمم المتحدة
ريهام عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

كشفت الأمم المتحدة، أن الفساد والرشوة والتهرب الضريبى، يكلفان البلدان النامية، قرابة 1.26 تريليون دولار أمريكي سنويا، حيث قالت الأمم المتحدة عبر حسابها الرسمى بتويتر: "يكلف الفساد والرشوة والسرقة والتهرب الضريبي البلدان النامية قرابة 1.26 تريليون دولار أمريكي سنويا؛ وهو مبلغ يمكن استخدامه لتحسين سبل عيش من يكسبون أقل من 1.25 دولار في اليوم، لنعمل على تحقيق السلام والعدل وبناء المؤسسات القوية".

الأمم المتحدة
الأمم المتحدة

وفى سياق آخر أعرب أنطونيو جوتيريس، الأمين العام لمنظمة الأمم المتحدة، عن تضامنه مع الشعوب الافريقية بمناسبة اليوم العالمي بأفريقيا "يوم أفريقيا"، وغرد جوتيريس عبر حسابه الرسمي بموقع "تويتر"، قائلا: "لقد استجابت إفريقيا بسرعة وحزم لـ COVID19 ومع ذلك ، فإن الوباء يهدد تقدم القارة. في يوم أفريقيا ، أؤكد مجدداً تضامني التام مع شعوب إفريقيا في محاربة الفيروس التاجي وتمهيد الطريق للانتعاش ومستقبل أفضل للجميع".

وتحتفل جميع دول قارة أفريقيا، باليوم العالمى بأفريقيا "يوم أفريقيا" وهو الذكرى السنوية لتأسيس منظمة الوحدة الأفريقية فى 25 مايو 1963، حيث ووقعت 32 دولة أفريقية مستقلة فى ذلك اليوم الميثاق التأسيسى فى أديس أبابا بإثيوبيا، وفى عام 2002، أصبحت منظمة الوحدة الأفريقية تعرف باسم الاتحاد الأفريقى. ويحتفل بيوم أفريقيا فى جميع أنحاء العالم.

تعود الحكاية عندما انعقد المؤتمر الأول للدول الأفريقية المستقلة فى أكرا، غانا فى 15 أبريل 1958، وعقده رئيس وزراء غانا الدكتور كوامى نكروما، وكان يضم ممثلين من مصر التى كانت آنذاك جزءًا من الجمهورية العربية المتحدة، وأثيوبيا، ليبيريا وليبيا والمغرب والسودان وتونس واتحاد شعوب الكاميرون والبلد المضيف غانا، وعرض المؤتمر التقدم الذى أحرزته حركات التحرير فى القارة الأفريقية، إلى جانب أنه ترمز إلى تصميم شعب إفريقيا على التحرر من الهيمنة، السيطرة والاستغلال الأجانب، ودعا المؤتمر إلى تأسيس يوم حرية أفريقى.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة