خالد صلاح

"الكاف" يهنئ روجيه ميلا بعيد ميلاده: أسطورة الكاميرون وأفريقيا

الأربعاء، 20 مايو 2020 11:47 ص
"الكاف" يهنئ روجيه ميلا بعيد ميلاده: أسطورة الكاميرون وأفريقيا روجيه ميلا
كتب محمد شعلان

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

احتفل الاتحاد الأفريقى لكرة القدم بعيد ميلاد الأسطورة الكاميرون روجيه ميلا، وهنأه "الكاف" عبر الحساب الرسمى للاتحاد بموقع "تويتر"، قائلا، "عيد ميلاد سعيد لأسطورة الكاميرون وأفريقيا، روجيه ميلا"، ذاكرا إنجازاته مع منتخبه: توّج ميلا بطلًا لبطولة كأس الأمم الأفريقية مرتين وفاز بجائزة هداف البطولة مرتين، وسبق له الفوز بجائزة أفضل لاعب أفريقى مرتين آخرها كانت فى 1990 عندما أصبح أكبر لاعب يسجل هدفًا فى تاريخ كأس العالم".

عيد ميلاد سعيد لأسطورة الكاميرون وإفريقيا، روجيه ميلا 🇨🇲 🎉

توّج ميلا بطلًا لبطولة كأس الأمم الإفريقية #TotalAFCON مرتين وفاز بجائزة هداف البطولة مرتين 🏆🏆

سبق له الفوز بجائزة أفضل لاعب إفريقى مرتين آخرها كانت فى 1990 عندما أصبح أكبر لاعب يسجل هدفًا فى تاريخ كأس العالم 🔝💪 pic.twitter.com/HBMciBZO8c

— CAF - AR (@caf_online_AR) May 20, 2020

روجيه ميلا، بدأ منذ صغره لاعباً استثنائياً حينما حصد أول ألقابه فى الثامنة عشرة من عمره مع نادٍ فى دوالا الكاميرونية، وتوج بالكرة الذهبية فى أفريقيا فى الرابعة والعشرين، كانت مسيرته استثنائية قاد خلالها منتخب بلاده للتتويج ببطولة أمم أفريقيا مرتين، والصعود لربع نهائى المونديال، وتحقيق رقم قياسى فى سن الـ42 كأكبر اللاعبين سناً تسجيلاً فى كأس العالم، وكان احتفاله استثنائياً عقب إحراز الأهداف عندما رقص فخطف عقول وقلوب الجماهير، فاستحق أن يكون "روجيه ميلا" أحد أبرز أساطير القارة السمراء.

الكاميرونى واحد من أبرز المواهب الأفريقية التى حولت أنظار أندية أوروبا نحو القارة السمراء، عقب تتويجه بالكرة الذهبية فى سن صغيرة، فانتقل إلى نادى فالينسنيش الفرنسى عام 1977 لمدة موسمين قبل الانتقال إلى موناكو، وفى 1980 انتقل إلى باستيا، وفى 1984 انتقل إلى سانت إتيان الفرنسى والذى سجل معه 22 هدفاً فى 31 مباراة وكان فى عمر الـ32 عاماً، ثم انتقل إلى مونتبيلير بين عامى 1986 و1989.

فى عام 1988 أعلن أسد الكاميرون اعتزاله دولياً بعد مسيرة حافلة بالإنجازات، أحرز خلالها 442 هدفاً، وتوج منتخب بلاده بكأس أمم أفريقيا فى نسختى 1984 و1988، وعندما احتاجته بلاده لم يكن له خيار إلا تلبية النداء، عندما أجرى رئيس الدولة اتصالاً يطالبه بالعودة من الاعتزال والمشاركة مع المنتخب فى كأس العالم 90، فعاد ميلا وأحرز أربعة أهداف لمنتخب بلاده، أبرزها هدفه فى مباراة كولومبيا بدرو الـ16 حينما خدع الحارس رينيه هيجيتا.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة