خالد صلاح

أسترالى يتخلص من الوحدة بتبنى قط صغير خلال العزل المنزلى

الخميس، 09 أبريل 2020 11:21 ص
أسترالى يتخلص من الوحدة بتبنى قط صغير خلال العزل المنزلى قط
كتبت نورا طارق

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

التزم الكثير من الأشخاص بقرار التباعد الاجتماعى، وعدم الخروج من المنزل إلا للضرورة القصوى، منعاً للتجمعات والحد من انتشار فيروس كورونا المستجد، لكن الأمر لم يكن سهلا بالنسبة لشاين عبدولا البالغ من العمر 30 عاماً، ويعيش بمفرده داخل المنزل، وبسبب العزل المنزلى، أدرك كم هو يعانى من الوحدة، لجلوسه لفترة طويلة بمفرده، فقرر تبنى قط تبلغ من العمر 14 أسبوعا، والذى شعر معه بالألفة، وأصبحا صديقين بعد فترة قصيرة، وأطلق عليه اسم "بابلو".

قطة
قط

حرص الشاب شاين، على العناية بالقط داخل منزله، واللعب معه طوال الوقت، وتوثيق أجمل لحظات حياتهم، على حسابه الشخصى بموقع تبادل الصور والفيديوهات "إنستجرام"، وفقاً لما ذكره موقع صحيفة "مترو" البريطانية.

صورة أخرى للقطة
صورة أخرى للقطة

وقال شاين الذى يعيش فى شبه جزيرة مورنينجتون فى فيكتوريا، أستراليا، إنه يعيش بمفرده فى منزل كبير، وليس لديه أصدقاء يعيشون بنفس المنطقة، لكن بعد فرض قرار العزل المنزلى، شعر بأنه بحاجة لشىء يهتم به، ويؤنس وحدته، التى لم يستطع تحملها، لذلك فكر فى تبنى قط صغيرة، والذى اكتشف فيه الحنان كما ساعده فى التخلص من الشعور بالاكتئاب الذى كان يعانى منه بسبب الوحدة.

وأشار الشاب شاين إلى إن سبب لجوئه لتبنى قط خلال هذه الفترة بخلاف السبب الأساسى وهو التخلص من الوحدة، أنه بحاجة للشعور بالحب من كائن آخر، كما أنه لا يرغب فى الارتباط الآن وإنجاب الأطفال، لذلك فكر فى تبنى "بابلو" الذى عالجه من الوحدة خلال اللعب معه طوال اليوم، والعناية به، والاهتمام بتحضير الطعام له، وقضى على شعوره بالاكتئاب والوحدة، وجعله يشعر بأن هناك كائن ما بحاجة لرعايته، بالإضافة إلى إنه علمه شيئا مهما وهو إدراك معنى الحب الحقيقى.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة