خالد صلاح

فى ذكرى ميلاده

رشوان توفيق عن نور الشريف: دربه محيى إسماعيل وثار بسببى على الماكيير

الثلاثاء، 28 أبريل 2020 03:00 م
رشوان توفيق عن نور الشريف: دربه محيى إسماعيل وثار بسببى على الماكيير رشوان توفيق
زينب عبداللاه

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تمر اليوم ذكرى ميلاد رمز من رموز الفن وأحد عمالقته الفنان الكبير نور الشريف الذى ولد فى مثل هذا اليوم الموافق 28 أبريل من عام 1946، وابدع خلال حياته الفنية وقدم مئات الروائع التى خلدت اسمه فى سجلات الفن بحروف من نور.

محمد جابر – وهو الاسم الحقيقى للفنان الكبير نور الشريف- هذا الفتى الموهوب الذى ولد فى حى السيدة زينب وذاق اليتم قبل أن يتجاوز عمره عام واحد بعد أن توفي والده فأشرف على تربيته عمه.

عشق نور الشريف الفن منذ نعومة أظفاره وبدأ التمثيل في المدرسة حيث انضم إلى فريق التمثيل، ثم التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية وتفوق فيه وحصل على تقدير "امتياز" وكان الأول على دفعته عام 1967.

 وكان من بين الفنانين الذين عرفوا نور الشريف فى بداياته الفنان الكبير رشوان توفيق، وشاركه العديد من الأعمال فى بداية مشواره وبعد أن أصبح نجما ً كبيرا ً.

 تحدث الفنان الكبير رشوان توفيق لليوم السابع عن علاقته بالفنان نور الشريف مشيرا إلى أنها بدأت منذ كان نور يخطو خطواته الأولى فى طريق الفن، وكان توفيق بطل مسرحية الشوارع الخلفية عام 1962.

وقال رشوان توفيق: "كنا نعرض المسرحية على مسرح كوتة بالإسكندرية، وكنت أصطحب معى ابنى الأكبر الراحل توفيق، وكان عمره وقتها 4 سنوات، فيما كان نور يشارك ضمن المجاميع وكان حصل على الثانوية العامة، ويقوم بتدريبه الفنان محيى إسماعيل الذى كان وقتها بالصف الثانى بمعهد التمثيل حتى يجتاز نور امتحانات المعهد، وكان محيى إسماعيل يشارك بدور صغير فى المسرحية".

وتابع: "كان نور مرتبطا ارتباطا كبيرا بى وبابنى توفيق ويصطحبه معه إلى الملاهى، وكنت قريبا منه ويعتبرنى مثل أبيه ويحرص على التقاط الصور معى".

وتابع: "اشتركت مع نور الشريف بعد نجوميته فى أكثر من عمل ومنها مسلسلات عمر ابن عبدالعزيز و الرجل الآخر، ولن أعيش فى جلباب أبى وغيرها من أعمال حققت نجاحا كبيرا وهو فنان خلوق ومتواضع ومثقف".

يحكى رشوان توفيق أحد المواقف التى لا ينساها أثناء تصوير مسلسل الرجل الآخر قائلا: "كان الماكيير لا يعرفنى والمفترض أن يلصق لى شارباً، فإذا بالماكيير يقول هاتوه هنا علشان ألصق له الشنب، فثار نور الشريف وغضب بشدة عندما سمعه وصرخ فيه قائلا: أنت تروح للأستاذ لحد عنده، وظل الماكيير يعتذر واعتذر لى نورعلى هذا الموقف الذى يظهر معدنه وأخلاقه الطيبة وحرصه على احترام كبار الفنانين".

وأشارالفنان الكبير إلى تأثر نورالشريف تأثرا كبيرا بوفاة توفيق رشوان توفيق الذى توفى شابا عام 2000 تاركا طفلة عمرها 10 سنوات، وبكائه الشديد أثناء حضور العزاء لارتباطه به منذ كان طفلاً.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة