خالد صلاح

شاهد.. الحاوى وجريندو"ملوك الهاتريك" في الايجيبشن ليج قبل هجمة كورونا

الإثنين، 27 أبريل 2020 06:00 ص
شاهد.. الحاوى وجريندو"ملوك الهاتريك" في الايجيبشن ليج قبل هجمة كورونا وليد سليمان نجم الاهلى
كتبت لبنى عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يزداد الغموض حول مصير بطولة الدورى المصرى الممتاز، وما إذا كانت المسابقة ستكتمل حتى نهايتها أم سيتم إلغاؤها هذا الموسم، بعد قرار اتحاد الكرة بتعليق النشاط الكروى على مستوى كافة المسابقات والمراحل السنية لمواجهة تفشى فيروس كورونا.

ويحتل الأهلي صدارة ترتيب الدوري المصري الممتاز برصيد 49 نقطة من 17 مباراة، متفوقًا على المقاولون العرب الثاني بفارق 16 نقطة، ما يقربه كثيرًا من حسم اللقب لصالحه قبل أسابيع طويلة من نهاية الموسم.

وقبل توقف مسابقة الدوري أقيمت 157 مباراة حيث يوجد 6 مباريات مؤجلة فضلا عن مباراة مقدمة من الأسبوع الـ19 لعبت بين الطلائع وانبى ، شهدت المسابقة 103 انتصاراً فيما انتهت 54 مباراة بالتعادل "36 إيجابى + 18 سلبى".

وقبل توقف المسابقة كان الثنائى وليد سليمان صانع ألعاب الأهلى وعبد اللطيف جريندو لاعب حرس الحدود هما أبطال الهاتريك في الايجيبشن ليج .

ففي الجولة الخامسة من عمر مسابقة الدوري العام سجل وليد سليمان ثلاثة أهداف في شباك فريق الجونة  في اللقاء الذى انتهى بفوز المارد الأحمر برباعية دون رد ، حيث أحرز الحاوى هدف التقدم للأهلى فى الدقيقة 10، ثم أحرز الهدف الثانى فى الدقيقة 42، ثم أحرز الهدف الثالث "هاتريك" فى الدقيقة 49 ، كما يعد "هاتريك" وليد سليمان هو الأول للاعب فى مسيرته الكروية.

وفى الجولة الثانية عشرة للدوري فاز حرس الحدود على طلائع الجيش بثلاثة أهداف دون رد وشهدت المباراة تألقًا لافتًا للاعب محمد عبد اللطيف جريندو نجم هجوم فريق حرس الحدود الذي سجل هاتريك في الدقائق 12 و45+3 و89.

 

وأسفر وباء كورونا عن تأجيل معظم الدوريات الأوروبية والعربية الكبرى بشكل اضطرارى بعد ظهور إصابة بعض لاعبى الأندية بكورونا، وأوصت منظمة الصحة العالمية توصى بعزل جميع الحالات التى ثبتت إصابتها بالفيروس، حتى الحالات الطفيفة منها، فى المرافق الصحية وذلك لمنع انتقال المرض وتقديم الرعاية المناسبة للمرضى. كما توصى بوضع كبار السن وذوى الأمراض المزمنة كأولوية، وقد قامت بعض الدول بتوسيع نطاق قدراتها عبر تحويل الملاعب والأندية الرياضية إلى أماكن تقدم بها الرعاية للمصابين بالحالات الطفيفة فى حين تتم رعاية الحالات الحرجة فى المستشفيات.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة