خالد صلاح

باحثون يكتشفون خلايا جذعية جديدة يمكنها توليد عظام جديدة

الجمعة، 06 مارس 2020 05:00 م
باحثون يكتشفون خلايا جذعية جديدة يمكنها توليد عظام جديدة العظام
كتب بيتر إبراهيم

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

اكتشفت مجموعة من الخلايا الجذعية ذات القدرة على توليد عظام جديدة من قبل مجموعة من الباحثين في كلية طب الأسنان في جامعة كاليفورنيا، حسبما ذكرت صحيفة "ديلى ميل" البريطانية.

وقام كبير الباحثين الدكتور "إيفو كالاجيتش"، أستاذ العلوم التجميلية والترميمية، وزملاء ما بعد الدكتوراه، الدكتور "سييرا روت" والدكتورة "ناتالي وي"، والمتعاونون في جامعة هارفارد، ومركز ماين للبحوث الطبية، وجامعة أوكلاند بتقديم عدد جديد من الخلايا الموجودة على طول القنوات الوعائية التي تمتد عبر العظام وتربط الأجزاء الداخلية والخارجية للعظم.

وقال: "هذا اكتشاف جديد للخلايا حول الأوعية الدموية الموجودة داخل العظم نفسها والتي يمكن أن تولد خلايا جديدة لتكوين العظام، ومن المحتمل أن تنظم هذه الخلايا تكوين العظام أو تشارك في صيانة وإصلاح كتلة العظام".

ومنذ فترة طويلة يُعتقد أن الخلايا الجذعية للعظام موجودة داخل نخاع العظم والسطح الخارجي للعظام، حيث تعمل كخلايا احتياطية تولد باستمرار عظام جديدة أو تشارك في ترميم العظام.

وصفت الدراسات الحديثة وجود شبكة من القنوات الوعائية التي ساعدت على توزيع خلايا الدم من نخاع العظام، ولكن لم يثبت أي بحث وجود خلايا داخل هذه القنوات لديها القدرة على تكوين عظام جديدة.

وفي هذه الدراسة، يعد" كالاجيتش" وفريقه أول من أبلغ عن وجود هذه الخلايا داخل العظم القشري والتي يمكن أن تولد خلايا جديدة مكونة للعظام  - الألياف العظمية - التي يمكن استخدامها للمساعدة في إعادة تشكيل العظم والأسنان.

وللوصول إلى هذا الاستنتاج، لاحظ الباحثون الخلايا الجذعية داخل نموذج زرع عظام خارج الجسم الحي، وهذه الخلايا هاجرت من عملية الزرع، وبدأت في إعادة بناء تجويف نخاع العظم وتشكيل عظام جديدة.

وفي حين أن هذه الدراسة تظهر أن هناك مجموعة من الخلايا التي يمكن أن تساعد في تكوين العظام، إلا أن هناك حاجة إلى إجراء المزيد من البحوث لتحديد إمكانات الخلايا لتنظيم تكوين العظام.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة