خالد صلاح

الفترة الأولى من تدريب الزمالك مغلقة أمام وسائل الإعلام قبل لقاء الترجى

الخميس، 05 مارس 2020 03:47 م
الفترة الأولى من تدريب الزمالك مغلقة أمام وسائل الإعلام قبل لقاء الترجى الزمالك
تونس - عمر الأيوبى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

حرص الأمن التونسى على توفير سبل الراحة لبعثة الزمالك فى الفترة الأولى من المران، اليوم، الخميس، قبل المباراة التى ستجمع الفريقين، فى التاسعة من مساء غد، الجمعة، على ملعب رادس، فى إياب دور الثمانية من منافسات دورى أبطال إفريقيا.

وقرر الفرنسى باتريس كارتيرون، المدير الفنى للزمالك، أن تكون الفترة الأولى من مران الأبيض مغلقة أمام الجميع سواء وسائل الإعلام المصرية أو التونسية أو أى فرد حيث طالب إن يكون المران سرى تمامًا حتى يستطيع تطبيق خطة المباراة النهائية فى ذلك التدريب إلى جانب التكتم حول النقاط التى يجهزها للمباراة على الجانب التكتيكى والفنى إلى جانب التكتم حول جاهزية بعض العناصر فى الفريق من عدمه.

وشهدت الفترة الأولى من مران الزمالك، غلق الأمن للطرق المؤدية إلى ملعب تدريب الأبيض مع توفير عناصر لتأمين الفريق بأفضل صورة من الأمن سواء فى الفندق أو التدريب فيما يخوض الزمالك مرانه الأخير فى التاسعة من مساء اليوم على ملعب رادس، وسيتم السماح لوسائل الإعلام بحضور 15 دقيقة فقط، وفقا لتعليمات الاتحاد الأفريقى لكرة القدم "كاف"، ثم سيغلق الفريق مرانه بعد ذلك لينهى به استعداداته للمباراة المرتقبة.
 
فيما ستخضع الجماهير المختلفة خلال الدخول إلى ملعب المباراة غدا، الجمعة، في رادس لفحص طبى ضد فيروس كورونا لتجنب انتشار المرض في إجراء وقائى من قبل الجهات التونسية فيما عقد الجهاز الطبي للزمالك بقيادة الدكتور محمد أسامة جلسة مع اللاعبين لتلقنيهم بالتعليمات الطبية المختلفة بشأن المسألة لحين العودة إلى القاهرة.
 
ويشهد الشارع الكروى التونسى حالة من الشحن لدعم الترجى فى مباراته المصيرية بعد فوز الزمالك فى الذهاب، حيث يكفى الأبيض التعادل أو الخسارة بأقل من فارق هدفين للتأهل لنصف نهائى دورى أبطال أفريقيا، ووافق الأمن التونسى على حضور 60 ألف متفرج مباراة الزمالك، وهو رقم كبير يحدث لأول مرة خلال السنوات الأخيرة، وذلك رضوخا للضغوط الجماهيرية الراغبة فى مؤازرة الترجى والثار وتعويض خسائره الأخيرة من الزمالك فى السوبر الأفريقى بقطر وذهاب الأبطال بنتيجة 1/3.

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة