خالد صلاح

"وخابت مساعى الإخوان الخبيثة".. الجماعة حاولت استغلال "السوشيال ميديا" لنشر الفوضى عبر نشر الشائعات عن كورونا.. التحريض وبث الرعب أهداف أحبطها الشعب.. خبرة المصريين بتدليس "الإرهابية" سببب كساد بضاعتها العفنة

الأربعاء، 25 مارس 2020 03:00 ص
"وخابت مساعى الإخوان الخبيثة".. الجماعة حاولت استغلال "السوشيال ميديا" لنشر الفوضى عبر نشر الشائعات عن كورونا.. التحريض وبث الرعب أهداف أحبطها الشعب.. خبرة المصريين بتدليس "الإرهابية" سببب كساد بضاعتها العفنة الاخوان
كتب أحمد عرفة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

وجدت جماعة الإخوان من السوشيال ميديا طالتها لاستغلال أزمة انتشار فيروس كورونا لمحاولة شن حملات تحريضية ، وبث الشائعات والأكاذيب حول فيروس كورونا، استغلت الإخوان وحلفائها مواقع التواصل الاجتماعى لنشر حالة من الهلع إلا أن الشعب المصرى رد على أكاذيبهم وفضح ألاعيبهم وتضليلهم عبر الزعم بأرقام غير حقيقية حول عدد الإصابات بالفيروس المستجد في مصر.

تركيا وقطر هما كلمتا السر في تلك الحملات التحريضية التي تشنها الإخوان عن كورونا ضد مصر، والادعاء بأرقام غير حقيقية لا أساس لها من الصحة، إلا أن الشعب المصرى لديه خبرة كبيرة بهذه الأكاذيب ويعلم التاريخ الكبير من الفيديوهات والصور والمعلومات المفبركة التي تنشرها الجماعة عبر لجانها الإلكترونية.

في هذا السياق أكدت أميرة بهى الدين الكاتبة الصحفة، أن الشائعات التي تروجها جماعة الإخوان عن مصر تأتى بتعليمات وأوامر من أجهزة خارجية على رأسها قطر وتركيا، مشيرة إلى أن الكثير من الشعب المصرى أصبح ينتبه للدور القذر لأهل الشر بل ويصدى له على شبكات التواصل الاجتماعى، موضحة أن هدف الإخوان من الشائعات التى تبثها خاصة فيما يتعلق بفيروس كورونا هو خلق مناخ رعب وخوف لدى بعض الناس.

وقالت أميرة بهى الدين، فى تصريح لـ"اليوم السابع"، إن شبكات التواصل الاجتماعي تلعب دور خطير ومدمر ومقصود ضد الدولة المصرية، حيث استغلتها جماعة الإخوان للسعى نحو خلق آليات عابرة للدولة الوطنية بإطلاق الشائعات والأكاذيب كجزء من مخططات الفوضى وخلق آليات تمنح مساحات تأثير للخونة والإرهابيين وأجهزة الاستخبارات الدولية المعادية لمصر.

وأشارت أميرة بهى الدين، إلى أن هذا الدور الخطير المعادى الذى تلعبه الإخوان عبر مواقع السوشيال ميديا يؤكد على عمدية صنع مثل تلك الأليات – أي السوشيال ميديا - كأحد أدوات حروب الجيل الرابع والخامس وأهم أدوات المؤامرة ضد الدولة المصرية ، موضحة أن هذه الأدوات "شبكات التواصل الاجتماعي" خلقت وكأنه حدث بريء تافه للهو واللعب ونشر الأخبار مستهدفا فى حقيقة الأمر التآمر ضد الدول وخلق أجواء معادية لها وتمكين أعدائها من خلق مساحات للإضرار بالدول الوطنية خاصة فى المنطقة العربية.

كما أكد طارق البشبيشى، القيادى السابق بجماعة الإخوان، أن الحملات التحريضية التي شنتها الإخوان لنشر حالة الذعر والهلع لدى المصريين بسبب فيروس كورونا، موضحة أن الأكاذيب التى تبثها الإخوان حول أعداد الإصابات حول فيروس كورونا هدفها نشر الفوضى بين المواطنين.

وقال القيادى السابق بجماعة الإخوان، لـ"اليوم السابع"، إن الشعب المصرى لديه مخزون كبير من الخبرة بأهداف الإخوان الخبيثة، موضحا أن جهات خارجية مولت بأموال ضخمة تلك الحملات الإخوانية إلا أنها لم تنجح فى نشر الفوضى عبر تلك الشائعات عن كورونا.

فيما أكد هشام النجار، الباحث الإسلامي، أن مخطط الإخوان لنشر الشائعات حول ارتفاع معدلات انتشار فيروس كورونا في مصر فشل نظرا لوعى الشعب المصرى بأكاذيبهم، موضحا أنه من الجيد أن الجماعة ليست مصدر موثوق لدى غالبية الشعب وهي تقنع فقط قلة قليلة من مغيبى الوعي والمنتمين فعليا للتنظيم، وهذا راجع لتراكم خداع الجماعة وكذبها وتزييفها لإحصاءات وأخبار على مدى السنوات الماضية.

 وأوضح الباحث الإسلامي لـ"اليوم السابع"، أن تراكم خداع الإخوان أكد لدى الغالبية أن الجماعة تكذب وتزيف المعلومات وتفبرك الأرقام بحسب أجندتها وما يحقق مصالحها لا من منطلق الحقائق وواقع ما يجري فعليا عن الأرض.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة