خالد صلاح

ملحقش يفرح بيها.. سرقة لوحة لفنان بريطانى شهير بعد أن نسيها مالكها فى القطار

الأربعاء، 25 مارس 2020 05:00 ص
 ملحقش يفرح بيها.. سرقة لوحة لفنان بريطانى شهير بعد أن نسيها مالكها فى القطار اللوحة
ريهام عبد الله

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

تعرضت لوحة لفنان بريطاني شهير بقيمة عشرات الآلاف جنيه إسترليني للسرقة من القطار بعد ساعات فقط من تقدير صاحبها لها ومعرفة قيمتها الحقيقية وما تساويه من مبالغ مالية. 

 إذ سافر المالك ستيفن كوزينز من ميلتون كينز إلى لندن للحصول ومعرفة القيمة الحقيقية للوحة "الميناء الأزرق" بواسطة السير تيري فروست، والتى تم رسمها عام ١٩٥٤  تم إنشاء اللوحة في عام  في سانت آيفز ، كورنوال وفقا بصحيفة ديلي ميل البريطانية.
اللوحة
اللوحة
 
 مالك اللوحة ركب القطار  إلى المنزل لكن القطار تأخر وكان شديد الازدحام، شدي مما جعل يضع اللوحة ويجعلها تنزلق خلف مقعد وهو يقف.
عندما وصل القطار إلى محطته، كان ستيفن بتدافع بين الحشود لينزل لدرجة أنه نزل وأدرك فقط أنه نسي اللوحة عندما أغلقت الأبواب.
 
وأخطر ستيفن شركة القطار ولكن بحلول الوقت الذي وصل فيه إلى وجهته في كرو ، كانت اللوحة قد اختفت، وأكد ستيفن أنه ترك اللوحة في القطار حوالي الساعة الرابعة مساء يوم 23 يناير.
 
قال ستيفن للديلي ميل: "كنت أعيد اللوحة من لندن بعد تقييمها. تأخر القطار للغاية واكتظاظ بشكل لا يصدق" 
 
وتابع "استيقظت وانتقلت حيث شعرت بعدم الارتياح ووضعت اللوحة خلف مقعد حيث يمكنني رؤيته" 'كنت أحاول النزول من القطار بينما كنت أقف مع الآخرين، ونزلت سريعا لأنني كنت مشتتًا بسبب حقيقة أن القطار كان مزدحمًا للغاية.
 
ثم أدركت أنني تركت اللوحة في القطار، لاحظت على الفور واتصلت بسلطات القطار.
 

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة