خالد صلاح

بواخر أردوغان للدم والنار.. قصة أسلحة تركيا المهربة للإرهاب بليبيا "فيديو"

الثلاثاء، 25 فبراير 2020 11:22 ص
بواخر أردوغان للدم والنار.. قصة أسلحة تركيا المهربة للإرهاب بليبيا "فيديو" أسلحة تركيا المهربة لليبيا
إعداد ــ أحمد جمعة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

يرتبط النظام التركى بعلاقات قوية مع جماعة الإخوان الليبية باعتبارها رأس حربة أنقرة في تنفيذ مخططاتها في منطقة شمال افريقيا بشكل عام وليبيا بشكل خاص، وعملت أنقرة على نقل الأسلحة إلى الجانب الليبى من اجل دعم الميليشيات المسلحة التابعة للجماعة فى الأراضى الليبية.

وتعد تركيا أحد أبرز الدول التي تقدم دعما عسكريا كبيرا للميليشيات المسلحة التي تنتشر في الأراضى الليبية منذ عام 2014، ونجحت أنقرة في نقل كميات كبيرة من الأسلحة والذخائر إلى كتائب ومليشيات متشددة كانت تتمركز فى مدن بنغازى ومصراتة وطرابلس منذ عام 2014 وهو ما أدى لتفاقم الوضع الأمني في البلاد، فكيف انكشفت المؤامرة؟.

 

2015

ألقت السلطات اليونانية القبض

على سفينة تنقل الأسلحة من تركيا إلى ليبيا

 

يناير 2018

أوقفت السلطات اليونانية باخرة

ترفع علم تنزانيا قادمة من تركيا إلى ليبيا

 

يناير 2019

ضبط جهاز الجمارك بميناء مصراتة البحرى

شحنة من الأسلحة كانت على متن باخرة تركية

 

فبراير 2019

صادرت السلطات بميناء الخمس غرب ليبيا

شحنة مدرعات وعربات مصفحة

 

فبراير 2020

دمرت قوات الجيش الليبى

مستودع ذخائر وأسلحة فى طرابلس

 

إلى متى ستواصل تركيا دعم المسلحين المتشددين فى ليبيا؟


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

الموضوعات المتعلقة


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة