خالد صلاح

المحافظات تبدأ فى تنفيذ المبادرة الرئاسية لاكتشاف وعلاج أمراض سوء التغذية.. إجراء المسح الطبى والكشف عن السمنة والتقزم لطلاب المدارس.. البحيرة تستهدف فحص مليون تلميذ.. والغربية تجهز 43 فريقا بـ 920 مدرسة

السبت، 31 أكتوبر 2020 11:30 ص
المحافظات تبدأ فى تنفيذ المبادرة الرئاسية لاكتشاف وعلاج أمراض سوء التغذية.. إجراء المسح الطبى والكشف عن السمنة والتقزم لطلاب المدارس.. البحيرة تستهدف فحص مليون تلميذ.. والغربية تجهز 43 فريقا بـ 920 مدرسة المحافظات تبدأ فى تنفيذ المبادرة الرئاسية
المحافظات : محمد طارق - حسن عبد الغفار - شريف الديب - ناصر جودة

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

بدأت محافظات الجمهورية فى تنفيذ المبادرة الرئاسية لاكتشاف وعلاج أمراض سوء التغذية للطلاب داخل المدارس، وذلك مع بداية العام الدراسى الجديد، حيث وجه المحافظين وكلاء الوزارات بإعداد خطة لتنفيذ هذه المبادرة، ففى محافظة المنيا، أعلنت مديرية الصحة بالمنيا، عن إنهاء استعدادها لتنفيذ المبادرة الرئاسية لاكتشاف وعلاج أمراض سوء التغذية، والتى تستهدف إجراء المسح الطبى والكشف عن أمراض السمنة والتقزم والأنيميا لطلاب المدارس الابتدائية، ضمن مبادرة رئيس الجمهورية "100 مليون صحة"، وذلك فى إطار الاهتمام بمواطنى المحافظة، وتقديم الخدمات الطبية وصرف العلاج لهم بالمجان.

وقال الدكتور محمد نادي، وكيل وزارة الصحة بالمنيا، إن تلك المبادرة يتم تنفيذها تحت رعاية الدكتورة هالة زايد، وزيرة الصحة، واللواء أسامة القاضي، محافظ المنيا، وتستهدف طلاب المدارس الابتدائية من الصف الأول إلى الصف السادس الإبتدائى، وتهدف إلى الاهتمام بصحة الطلاب من خلال الخدمات المقدمة فى الحملة مثل قياس نسبة الهيموجلبين بالدم للكشف المبكر عن الأنيميا، وقياس الطول والوزن لتحديد مؤشر كتلة الجسم ومستوى السمنة والتقزم.

وأشار إلى أنه عند اكتشاف إصابة أحد الأطفال بهذه الأمراض، فإنه يتم تحويل الطفل إلى المستشفى للعلاج بالمجان.

من جانبه أوضح الدكتور أحمد خليل مدير إدارة الرعاية الأساسية ومسئول المبادرة، أنه يتم الاستعداد لتنفيذ المبادرة بالتنسيق مع التأمين الصحى ومديرية التربية والتعليم بالمنيا، للوصول إلى جميع الطلاب المستهدفين من المبادرة بالريف والحضر، مشيراً إلى أنه تم تجهيز 80 فريق عن طريق مديرية الصحة، وذلك لتنفيذ المبادرة فى الريف وتم تدريب الفرق على طرق الفحص ومكافحة العدوى والتخلص الآمن من النفايات ويتم الآن تكثيف الاجتماعات لمناقشة خطة العمل وتوفير جميع المستلزمات الخاصة بالمبادرة وذلك للوصول لجميع الطلاب المستهدفين مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة وإتباع أساليب مكافحة العدوى.

وفى محافظة الدقهلية، كلف الدكتور أيمن مختار محافظ الدقهلية، الدكتور سعد مكى وكيل وزارة الصحة، بإعداد خطة عمل متكاملة لتنفيذ المبادرة الرئاسية للكشف المبكر عن أمراض سوء التغذية والانيميا والسمنة والتقزم، مضيفا أن المبادرة يبدأ تنفيذها مع بداية نوفمبر المقبل 2020.

وأوضح محافظ الدقهلية، فى بيان له، أن المبادرة تستهدف650 ألف تلميذ وتلميذة بالمرحلة الابتدائية موزعين على 1500 مدرسة ومعهد دينى بنطاق محافظة الدقهلية.

ومن جانبه قال وكيل وزارة الصحة، إن استراتيجية المبادرة تتم وفقا لمعايير تتضمن، قياس الطول والوزن ونسبة الهيموجلوبين لجميع التلاميذ بالمرحلة الابتدائية، وأن العمل يتم من خلال الرقم القومى على قواعد البيانات وتسجيل البيانات على الكارت الخاص بكل تلميذ، ويتم فورا إحالة الحالات الايجابية إلى أقرب عياده للتأمين الصحى، مشيرا إلى أن العمل يتم يوميا بالمدارس الابتدائية والمعاهد الأزهرية، وذلك من خلال 65 فريق موزعين على المدارس والفريق يضم ممرضه مسئوله قياس الوزن والطول، فنى معمل لتحليل الهيموجلوبين، ومدخل للبيانات.

ووجه محافظ الدقهلية، بضرورة التنسيق التام فيما بين قطاع الصحة والتربية والتعليم ورؤساء الوحدات المحلية للمراكز والمدن والأحياء للعمل على توفير كافة مايلزم لانجاح المبادرة حرصا على صحة وحياه براعم المستقبل.

وأكد محافظ الدقهلية على دعمه المستمر لرفع كفاءة الخدمات الصحية المقدمة من خلال المنشآت الطبيه التابعه لقطاع الشئون الصحية أومن خلال الحملات النوعيه والقوافل العلاجية بالمحافظة، ووصول أفضل خدمة لجميع مواطنى محافظة الدقهلية.

وفى محافظة البحيرة، أكد اللواء هشام آمنة محافظ البحيرة، عن استعداد وجاهزية جميع فرق العمل بكافة الإدارات الصحية على مستوى المحافظة لانطلاق المبادرة الرئاسية لعلاج أمراض سوء التغذية لطلبة المدارس بالمرحلة الابتدائية بنطاق المحافظة والمقرر لها غدا الأحد، لفحص أمراض سوء التغذية" الأنيميا - السمنه - قصر القامة"، حيث يبلغ إجمالى عدد الطلاب المستهدفين خلال المبادرة بجميع المدارس الابتدائية بدائرة المحافظة حوالى مليون تلميذ وتلميذه من الصف الأول وحتى الصف السادس الابتدائي.

وصرح الدكتور محمود طلحه وكيل وزارة الصحة بالبحيرة، أنه يتم خلال الحملة الكشف عن أمراض الأنيميا وذلك عن طريق أخذ نقطة دم ووضعها على كاشف يحدد وجود الانيميا من عدمها ومرض التقزم "قصر القامة"، ويتم الكشف عنها عن طريق قياس طول الطفل ومقارنته بمعدلات النمو الطبيعية لعمر الطفل على منحنيات النمو وأيضاً سمنة الأطفال ويتم الكشف عنها عن طريق قياس وزن و طول الطفل و قياس كتلة الجسم و مقارنة القياس بالمعدلات الطبيعية لعمر الطفل على منحنيات النمو.

وفى حال اكتشاف الاصابة بأحد هذه الأمراض يتم تحويل الطفل المصاب إلى لجان الإحالة بالتأمين الصحى للعلاج بالمجان لإجراء جميع الفحوصات الطبية الكاملة عليه و سيتم متابعة الأطفال اثناء و بعد الحملة و حتى يتم شفاء الطفل تماما.

وأشاد المحافظ بالمبادرة الرئاسية، مؤكداً على تعاون كافة الأجهزة التنفيذية بالمحافظة، والتنسيق فيما بينها لدعم المبادرة ونجاحها فى الوصول إلى جميع تلاميذ المدارس الابتدائية بكافة مدن ومراكز المحافظة.

وفى محافظة الغربية أعلنت مديرية الصحة، عن إنهاء استعدادها لتنفيذ المبادرة وقال الدكتور عبد الناصر حميدة، وكيل وزارة الصحة، إن تلك المبادرة تستهدف طلاب المدارس الابتدائية من الصف الأول إلى الصف السادس الإبتدائى.

من جانبه أوضح الدكتورة نشوى مازن مدير إدارة الرعاية الأساسية ومسئول المبادرة، فى تصريح خاص لـ"اليوم السابع" أنه يتم الاستعداد لتنفيذ المبادرة للوصول إلى جميع الطلاب المستهدفين من المبادرة بالريف والحضر، مشيراً إلى أن المستهدف حوالى 509 الف طالب من الصف الأول وحتى الصف الخامس الابتدائى بعدد 920 مدرسة.

وأوضحت أنه تم تجهيز 43 فريق عن طريق مديرية الصحة بصفة أولية وسيتم زيادة عدد الفرق فى الفترة القادمة، وذلك لتنفيذ المبادرة فى الريف وتم تدريب الفرق على طرق الفحص ومكافحة العدوى والتخلص الآمن من النفايات ويتم الآن تكثيف الاجتماعات لمناقشة خطة العمل وتوفير جميع المستلزمات الخاصة بالمبادرة وذلك للوصول لجميع الطلاب المستهدفين مع اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية والاحترازية اللازمة وإتباع أساليب مكافحة العدوى.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء


لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





الرجوع الى أعلى الصفحة