خالد صلاح

فيلم 60 ثانية للأمير وليام عن الصحة العقلية يستهدف عشاق كرة القدم.. فيديو

الأحد، 05 يناير 2020 07:02 م
فيلم 60 ثانية للأمير وليام عن الصحة العقلية يستهدف عشاق كرة القدم.. فيديو الأمير وليام دوق كامبريدج
كتب محمد رضا

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

شارك الأمير وليام دوق كامبريدج، في تسجيل فيلمًا مدته دقيقة واحدة هدفه تشجيع ملايين من عشاق كرة القدم على التفكير فى صحتهم العقلية، الذى يذاع في ملاعب كرة القدم الإنجليزية، حيث تمثل عطلة نهاية الأسبوع الأولى من شهر يناير - تقليديًا - انطلاق الجولة الثالثة من كأس الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم، أحد أشهر منافسات خروج المغلوب فى العالم، وسيتم عرض فيلم"Take A Minute"  فى الملاعب قبل جميع المباريات الـ32 التى يتم لعبها أيام السبت والأحد والاثنين.

سيتم تأجيل أوقات انطلاق المباريات لمدة 60 ثانية قبل عرض الفيلم، الذى سيتم بثه أيضًا على التلفزيون وعبر الإنترنت، ويوضح تقرير "CNN"، أنه جنبًا إلى جنب مع شقيقه الأمير هارى، يسلط الأمير وليام الضوء على عدد من أسباب الصحة العقلية، ودوق كامبريدج، هو أحد مشجعى فريق أستون فيلا، كما أنه رئيس الاتحاد الإنجليزى لكرة القدم (FA) ، ويعمل عن كثب مع الهيئة الحاكمة فى عدد من القضايا المتعلقة بالرياضة.

 

يحتوى الفيلم الذى تبلغ مدته 60 ثانية فقط، على تعاون بين كل من Mind Matters، والاتحاد الإنجليزى لكرة القدم، و Heads Together's Heads Up campaign، ويبرز هذا الفيلم نجوم كرة القدم البارزين مثل هارى ماجوير، وأليكس سكوت، وديلى آلى، وجوردن بيكفورد، وكالوم هدسون أودوى، وسون هيونج مين، وحمزة شودرى، بالإضافة إلى مديرى فرانك لامبارد، وسلافين بيليتش.

 

ومن جهته، قال لامبارد مدير تشيلسى "من المهم للغاية بالنسبة للرجال أن يفكروا فى صحتهم العقلية وأن يتحركوا أينما استطاعوا.. لقد جئت من عائلة حيث قمنا بتعبئة الكثير من العواطف والمشاعر والقلق فى بعض الأحيان"،

وأضاف "أعتقد أن الأمر الضخم الآن هو الحملات الكبرى التى تجرى لتشجيع الناس على التحدث بصراحة عن العناية بصحتك العقلية وعدم الشعور بالضيق حيال ما تشعر به بالداخل.. أعتقد كرجال، فى بعض الأحيان يمكننا أن نعتقد أنه نقطة ضعف ولكن بالتأكيد ليست كذلك، إنها قوة هائلة".

 

وقال ديلى ألى نجم توتنهام، "هناك الكثير من الأشخاص الذين يعانون من صحتهم العقلية، لذلك أريد أن أساعد الناس على فهم أنهم لا يضطرون إلى التعامل معها بمفردهم.. هناك الكثير من الأشخاص الذين يمكنهم المساعدة، وهناك خطوات يمكنك اتخاذها للتأكد من أن صحتك العقلية هى أفضل ما يمكن أن يكون".

 

فى العام الماضى، افتتح دوق كامبريدج فيلم وثائقى لهيئة الإذاعة البريطانية (BBC) حول فقدان والدته، الأميرة ديانا، قائلاً إنه شعر "بألم لا مثيل له بعد وفاتها فى حادث سيارة فى عام 1997 عندما كان عمره 15 عامًا"، مضيفًا أن الشعب البريطانى - وخاصة الرجال - يجب أن يشعر بالراحة عند الحديث عن مشكلات الصحة العقلية".

 

وتابع الأمير وليام، "أعتقد أنه عندما تكون مفجوعًا فى سن مبكرة جدًا - فى أى وقت حقًا، ولكن فى سن مبكرة جدًا، يمكننى أن أتصدى لذلك عن كثب - تشعر بألم لا مثيل له، وأنت تعرف أنه فى حياتك سوف يستمر"، وقال وليام: "من الصعب أن تصادف شيئًا ما سيكون ألمًا أسوأ من ذلك".

 

وأضاف: "خصوصًا فى بريطانيا أيضًا، نشعر بالتوتر تجاه عواطفنا.. إننا نشعر بالحرج قليلاً فى بعض الأحيان.. إنه شىء رائع، ونحن بحاجة إلى ذلك فى بعض الأحيان، عندما تكون الأوقات صعبة حقًا يجب أن تكون هناك لحظة لذلك.. لكن على خلاف ذلك، يتعين علينا الاسترخاء قليلاً، وتكون قادرًا على التحدث عن عواطفك، لأنك لسنا روبوتات."

 

هناك أكثر من 15 مليون مشجع لكرة القدم فى إنجلترا، 69% منهم رجال – حسب  PHE- وقد أظهر استطلاع أجرته YouGov بتكليف من PHE أن الرجال فى إنجلترا أقل عرضة من النساء لطلب المساعدة أو اتخاذ إجراءات الرعاية الذاتية لمعالجة مخاوف الصحة العقلية الشائعة، وفى أكتوبر الماضى، تم رصد الأمير وليام والأمير جورج، إلى جانب دوقة كامبريدج والأميرة شارلوت، يحتفلون فى المدرجات بينما سحق فريقهم المفضل أستون فيلا نورويتش 5-1 فى الدورى الإنجليزى الممتاز.

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة