خالد صلاح

طوارئ فى العالم بسبب كورونا.. أمريكا ترفع حالة الاستعداد بعد إصابة 5.. كينيا تعلق رحلاتها للصين.. إيطاليا تعلن أول إصابة.. طوابير بالفلبين لشراء كمامات.. وقاهرة الفيروس فى بكين تروى قصتها بعد التعافى.. صور

الجمعة، 31 يناير 2020 02:00 م
طوارئ فى العالم بسبب كورونا.. أمريكا ترفع حالة الاستعداد بعد إصابة 5.. كينيا تعلق رحلاتها للصين.. إيطاليا تعلن أول إصابة.. طوابير بالفلبين لشراء كمامات.. وقاهرة الفيروس فى بكين تروى قصتها بعد التعافى.. صور قاهرة كورونا هو جيانج
كتب كامل كامل - محمد تهامى زكى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لازال فيروس كورونا يخلق حالة من الفزع لدى الجميع، بعدما تصاعدات حالات الإصابة فى الصين ليصل عدد المصابين وفقا لإحصائيات رسمية 9692 إصابة فى الصين، فيما أعلنت إيطاليا أول إصابة بالمرض، كما رفعت منظمة الصحة العالمية حالة الطوارئ.

 

ماذا يعنى إعلان حالة الطوارئ الصحية؟

أعلنت منظمة الصحة العالمية، أمس، أن تفشى فيروس كورونا فى الصين يشكل الآن حالة طوارئ صحية عامة تثير قلقا دوليا، حيث من المقرر إصدار توصيات وإجراءات ملائمة لموجهة الفيروس، والذى أودى بحياة 170 شخصا فى الصين.

وأصدرت منظمة الصحة العالمية، عبر حسابها على تويتر، توصيات مؤقتة. هذه الإجراءات غير ملزمة لكنها ملائمة من الناحية العملية والسياسية التى يمكن أن تتناول السفر والتجارة والحجر الصحى والفحص والعلاج. يمكن لمنظمة الصحة  العالمية أيضًا وضع معايير عالمية للممارسة.

 

المرض يصيب 5 أمريكان

أكد الرئيس الأمريكى دونالد ترامب عبر حسابه على "تويتر" أن بلاده تعمل عن كثب مع الصين وغيرها من الدول بشأن تفشى فيروس كورونا، مشيرا إلى إصابة خمسة أشخاص فقط فى الولايات المتحدة.

حذرت الولايات المتحدة مواطنيها أمس الخميس من السفر إلى الصين وذلك بعد إعلان بكين ارتفاع عدد الوفيات بفيروس كورونا الجديد إلى أكثر من 200 حالة وإعلان منظمة الصحة حالة طوارئ صحية عالمية، وقالت وزارة الخارجية الأمريكية على موقعها الإلكترونى "لا تسافروا إلى الصين بسبب فيروس كورونا الجديد الذى ظهر فى (مدينة) ووهان،يأتى كل ذلك مع ما أعلنته اللجنة الوطنية للصحة فى الصين، اليوم الجمعة تسجيل 213 وفاة، و9692 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا الجديد حتى نهاية أمس، وذكرت اللجنة، فى بيان اليوم، أن الصين واثقة وقادرة على احتواء وباء فيروس كورونا الجديد بشكل فعال وهزيمته فى نهاية المطاف، من جهته، أكد رئيس مجلس الدولة الصينى "مجلس الوزراء" "لى كه تشيانغ" ضرورة الإسراع فى تطوير لقاحات وأدوية مضادة للالتهاب الرئوى الناجم عن فيروس كورونا الجديد.

 

ارتفاع حصيلة ضحايا فيروس "كورونا" إلى 213 وفاة و9692 إصابة

وقال تشيانج، خلال تفقده المركز الصينى للوقاية من الأمراض والسيطرة عليها للاطلاع على البحث العلمى بشأن الوقاية من الوباء ومكافحته، إنه يتعين على مؤسسات مكافحة الأمراض، الدخول فى سباق مع الزمن لاكتشاف مصدر الفيروس وآلية انتقاله، والبحث فى تطوير لقاح مضاد له، وتقديم الدعم التكنولوجى لتحسين التشخيص والعلاج.

وأضاف أن الوضع يظل سيئا ومعقدا، معربا عن أمله فى تعزيز الخبراء البحث والتقييم بشأن حركة واتجاه الوباء، واكتشاف الظروف الجديدة التى قد تؤدى لتفشى الالتهاب الرئوي، لدعم السيطرة الهادفة على المرض.

واعتبر أن مفتاح الفوز بالمعركة ضد الوباء هو تحسين تأثير العلاج وتقليل عدد الوفيات، وأن اللقاحات والعقاقير الفعالة تمثل علاجات قوية للوباء.

ودعا تشيانج إلى بذل الجهود البحثية المشتركة بين الخبراء متعددى التخصصات، لتعجيل تطوير معدات يتم من خلالها إجراء الاختبارات بشكل سهل، وتطوير اللقاحات والعقاقير الفعالة لمكافحة فيروس كورونا الجديد، مشددا على أهمية الاعتماد على الإجراءات العلمية للقضاء على الوباء.

 

قاهرة كورونا تروى قصتها مع الفيروس القاتل بعد تعافيها من المرض

أعلنت السلطات فى الصين، تعافى المواطنة الصينية "هو جيانج"، من فيروس كورونا الجديد، بعد خروجها من مستشفى سانسيا المركزى فى تشونج تشينج، ونجاح رحلة علاجها من الفيروس القاتل، حيث قالت جيانج، 44 عاما، فى تصريحات لوكالة "شينخوا" الصينية، إنها ولدت فى مقاطعة ووشان بمدينة تشونج تشينج جنوب غربى الصين، وتعمل فى مدينة ووهان، معقل انتشار الفيروس القاتل.

138742798_15803485119731n
 
وكشفت جيانج، قصتها مع المرض، قائلة إنه يوم 15 يناير، ذهبت إلى المنزل للاحتفال بالسنة الصينية الجديدة، وصل زوجى إلى محطة سكة حديد المقاطعة لمقابلتى وعندما رأى أننى لست على ما يرام، نقلنى على الفور إلى مستشفى محلى، وبعد عدة أيام من العلاج لم يكن هناك تقدم أو أى نتائج إيجابية، وفى 21 يناير، تم نقلى إلى مستشفى سانسيا المركزى فى وانزهو، حيث تم عزلى وتشخيص مرض الالتهاب الرئوى الناجم عن الفيروس الجديد كورونا، وكنت أول مريضة بهذا المرض فى تشونج تشينج، مؤكدة أن الأطباء والممرضات عاملونى برعاية صحية خاصة.

138742798_15803485120181n

وأوضحت جيانج أن الأطباء أجروا علاجًا مضادًا للفيروسات ومضادًا للعدوى، واستخدموا طرق الطب الصينى التقليدى، وفى الأيام الأخيرة تغيرت جميع الأعراض إلى الأفضل، وبعد ذلك قال لها الأطباء إنه يمكنها الخروج من المستشفى، ولم يأخذ الأطباء المال على العلاج.

138742798_15803485120591n

واستطردت جيانج: "يسألوننى ما إذا كان هذا المرض فظيعًا؟ أعتقد أن أهم شيء هو عدم الخوف، والأهم هو حماية نفسك بأفضل طريقة ممكنة، من المهم جدًا ارتداء قناع وتغسل يديك كثيرًا، مشددة على إذا ارتفعت درجة الحرارة، وبدأ السعال وأعراض أخرى، فيجب الذهاب إلى المستشفى على الفور، مؤكدة لا داعى للقلق من أنك معزول، وعليك الحفاظ على مزاج جيد، وفعل ما يقوله الأطباء، يجب أن نثق بالأطباء، وحينها سوف تتحسن بالتأكيد.

138742798_15803485121001n

138742798_15803485121431n

من ناحية أخرى، ذكرت لجنة الصحة الوطنية بالصين اليوم الجمعة أن عدد الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا الجديد ارتفع إلى 213 بنهاية أمس الخميس، بعد تأكيد 1982 حالة إصابة جديدة. وأفادت اللجنة فى بيان بأن العدد الإجمالى لحالات الإصابة المؤكدة داخل الصين بلغ 9692 بنهاية يوم الخميس.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته فى جنيف، عن أنه لا توجد حالة وفاة ناتجة من الإصابة بفيروس الكورونا بين المصابين خارج دولة الصين، مؤكدة أن الفيروس ينتشر بسرعة وبشكل غير مسبوق مقارنة بغيره من الأوبئة التى ظهرت فى السنوات السابقة.

وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أعلنت خلال المؤتمر، حالة الطوارئ العامة بسبب الانتشار المتزايد لفيروس كورونا، والذى ظهر وتفشى بعدد من مدن الصين، وانتقل بعد ذلك بعدد من دول العالم.

9

كما أعلنت المنظمة خلال المؤتمر أن حالة تفشى فيروس الكورونا فى عدد من دول العالم، غير مسبوقة مقارنة بغيره من الأوبئة التى انتشرت فى الأعوام السابقة.

وسادت حالة من الرعب والذعر بعدد من دول العالم بسبب الانتشار المتزايد لفيروس كورونا فى الآونة الأخيرة، وإصابات أكثر من ألف مواطن بالفيروس فى فترة زمنية وجيزة، حيث أعلنت عدد من الدول حالة الطوارئ لمواجهة انتشار المرض، وحالة الاستنفار العام بعدد من المطارات المهمة على مستوى العالم.

 

الخطوط الجوية الكينية تعلق رحلاتها للصين بسبب فيروس كورونا

إعلنت شركة الخطوط الجوية التركية اليوم الجمعة إنها ستعلق الرحلات إلى الصين بعد أن أعلنت منظمة الصحة العالمية أن تفشى فيروس كورونا هناك حالة طوارئ عالمية.

وقال بلال إكشى الرئيس التنفيذى للخطوط التركية على تويتر إنه تم إلغاء الرحلات المقررة لأربع مدن صينية هى بكين وجوانجتشو وشنجهاى وشيان حتى التاسع من فبراير شباط، بعد قرار المنظمة.

وأعلنت أيضا شركة الخطوط الجوية الكينية تعليق كل رحلاتها إلى الصين حتى إشعار آخر بعدما قتل فيروس كورونا 213 شخصا وانتشر إلى 18 دولة.

وقالت الشركة فى بيان على حسابها فى تويتر "علقنا مؤقتا الرحلات من وإلى جوانجتشو بدءا من الجمعة وحتى إشعار آخر".

 

إيطاليا تعلن رصد أول حالتى إصابة بفيروس كورونا

قال رئيس الوزراء الإيطالى جوزيبى كونتى إن السلطات رصدت أول حالتى إصابة بفيروس كورونا الجديد داخل البلاد، وأوضح كونتى فى مؤتمر صحفى أن الشخصين المصابين سائحان صينيان، مضيفا أن الحكومة أوقفت الرحلات الجوية من وإلى الصين، وكانت منظمة الصحة العالمية أعلنت أمس الخميس فيروس كورونا الجديد الذى ظهر بمدينة ووهان الصينية حالة طوارئ عالمية.

وكانت منظمة الصحة العالمية قد أعلنت خلال المؤتمر الصحفى الذى عقدته فى جنيف، عن أنه لا توجد حالة وفاة ناتجة من الإصابة بفيروس الكورونا بين المصابين خارج دولة الصين، مؤكدة أن الفيروس ينتشر بسرعة وبشكل غير مسبوق مقارنة بغيره من الأوبئة التى ظهرت فى السنوات السابقة، وكانت منظمة الصحة العالمية، قد أعلنت خلال المؤتمر، حالة الطوارئ العامة بسبب الانتشار المتزايد لفيروس كورونا، والذى ظهر وتفشى بعدد من مدن الصين، وانتقل بعد ذلك بعدد من دول العالم.

كما أعلنت المنظمة خلال المؤتمر أن حالة تفشى فيروس الكورونا فى عدد من دول العالم، غير مسبوقة مقارنة بغيره من الأوبئة التى انتشرت فى الأعوام السابقة.

وسادت حالة من الرعب والذعر بعدد من دول العالم بسبب الانتشار المتزايد لفيروس كورونا في الآونة الأخيرة، وإصابات أكثر من ألف مواطن بالفيروس في فترة زمنية وجيزة، حيث أعلنت عدد من الدول حالة الطوارئ لمواجهة انتشار المرض، وحالة الاستنفار العام بعدد من المطارات الهامة على مستوى العالم.

وكانت الحكومة المحلية بالصين وفرت صناديق قمامة خاصة للكمامات الواقية المستعملة فى المناطق الكسنية ، على خلفية الحرب على تفشى فيروس كورونا الجديد ووضع حدا لمتع التلوث المحتمل، وذلك فى المناطق الحضرية المليئة بالسكان.

 

طوابير فى الفلبين لشراء "كمامات" لمواجهة كورونا

تدافع المواطنون فى الفلبين لشراء "كمامات طبية" بعدما أعلنت الحكومة الفلبينية تأكيد أول حالة إصابة بفيروس كورونا، وشهدت المراكز الصحية والصيدليات طوابير كبيرة وإقبال شديد جدا من أجل شراء غطاء الوجه الطبى، لمواجهة فيروس كورونا.

تأتى حالة الذعر فى الفلبين بعدما أكدت وزارة الصحة الفلبينية أول حالة إصابة بفيروس كورونا الجديد فى البلاد، والمريضة امرأة صينية تبلغ من العمر 38 عامًا كانت قد وصلت من هونج كونج، وسافرت إلى المقاطعات الوسطى.

وقال المتحدث باسم الرئاسة، سلفادور بانيلو، إن أول مريضة مصابه بفيروس كورونا الجديد تم عزلها، وتعالج فى مستشفى حكومى فى مانيلا.

وطمأن متحدث الرئاسة الفلبينية إلى أنه "لا توجد وسيلة لتنقل المرأة المرض إلى شخص آخر، حيث أن موظفى المستشفى يرتدون ملابس واقية، وأن أفواههم وأنوفهم مغطاة بأقنعة جراحية علاوة على أن أيديهم مغطاة بالقفازات".

فيما أصدر الرئيس الفلبينى رودريجو دوتيرتى، قرارا بفرض حظر على دخول الزائرين القادمين من المناطق التى تأثرت بتفشى فيروس كورونا فى الصين، وذلك ضمن جهود احتواء انتشار المرض، حسبما أعلن المتحدث باسم رئاسة الفلبين، أمس.

تدافع بين المواطنين لشراء كمامات طبية فى الفلبيين
تدافع بين المواطنين لشراء كمامات طبية فى الفلبيين

 

تدافعوا بين المواطنين فى الفلبيين لشراء كمامات طبية
تدافعوا بين المواطنين فى الفلبيين لشراء كمامات طبية

 

طوابير فى الفلبيين لشراء كمامات طبية
طوابير فى الفلبيين لشراء كمامات طبية

 

طوابير لشراء غطاء وجه
طوابير لشراء غطاء وجه

 

طوابير لشراء كمامات طبية
طوابير لشراء كمامات طبية

 

لافتة منشورة في متجر مستلزمات طبية تقول أن الأقنعة الجراحية نفذت
لافتة منشورة في متجر مستلزمات طبية تقول أن الأقنعة الجراحية نفذت

 

نفاذ الكمامات فى الأماكن الصحية
نفاذ الكمامات فى الأماكن الصحية

 

يتدافع لشراء أقنعة كمامات بعد تأكيد الحكومة الفلبينية على أول حالة إصابة بكورونا
يتدافع لشراء أقنعة كمامات بعد تأكيد الحكومة الفلبينية على أول حالة إصابة بكورونا

 

 


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة