خالد صلاح

قضاء تركيا يصفع الديكتاتور أردوغان: حجب "ويكيبيديا" انتهاك لحرية التعبير

الأربعاء، 15 يناير 2020 10:57 ص
قضاء تركيا يصفع الديكتاتور أردوغان: حجب "ويكيبيديا" انتهاك لحرية التعبير اردوغان
كتب أحمد علوى

مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

أعلنت تركيا عن تفاصيل حكم المحكمة الدستورية الصادر فى ديسمبر الماضى، بشأن حجب إمكانية الوصول إلى موسوعة "ويكيبيديا" على الإنترنت طوال أكثر من عامين، وأصدرت المحكمة الدستورية التركية، اليوم الأربعاء، نسخة مفصلة من حكمها الذى أصدرته الشهر الماضى، والذى قضت فيه بأن حجب الوصول إلى موسوعة ويكيبيديا على الإنترنت لأكثر من عامين فى تركيا يعد "انتهاكا لحرية التعبير".

 

ونشر الحكم المفصل فى الجريدة الرسمية بحسب ما ذكرت وكالات الأنباء العالمية، ومن شأن هذا الحكم، الذى صدر بأغلبية أعضاء المحكمة، أن يمهد الطريق لرفع الحجب عن الموقع.

 

يشار إلى أن تركيا فرضت، منذ شهر أبريل من العام 2017 حجبا على الموقع، بسبب صفحات تتهم تركيا بأن لها صلات بمنظمات إرهابية.

 

الجدير بالذكر أن مؤسسة ويكيميديا، وهى منظمة غير ربحية تستضيف موقع ويكيبيديا، تقدمت بطلب إلى المحكمة العليا فى تركيا للطعن فى هذا الحظر.

 

ومن جهته عبر أيدين إنجين، كاتب عمود فى جريدة "جمهوريت" اليومية، عن رأي مماثل. وقال إن وسائل الإعلام لم تعد حرة منذ الاستفتاء على الدستور لعام 2017، الذى ألغى منصب رئيس الوزراء، وأصبحت السلطة مركزة فى الرئاسة بدلا من البرلمان، وقال إنه لا يكاد يوجد منفذ إعلامى حر فى ظل مناخ من القمع.

 

ووفقا للإحصاءات الرسمية، واحد من كل أربعة صحفيين في تركيا عاطل عن العمل.. تم إغلاق العديد من المنافذ بعد محاولة الانقلاب عام 2018، بعد العاملين الاجتماعيين، كان الصحفيون هم أكثر الفئات التى تعانى من البطالة، وفقا للمعهد الإحصائي التركى، حيث تفاقم الوضع بسبب ضعف النقابات العمالية، ففى عام واحد فقط، ارتفعت نسبة الصحفيين العاطلين عن العمل بنسبة 4.7 نقطة مئوية، ووصلت إلى 23.8%، وفى عام 2019، صنفت منظمة مراسلون بلا حدود تركيا في المرتبة 157 فى مؤشرها لحرية الصحافة العالمية.


مشاركة

اضف تعليقاً واقرأ تعليقات القراء

لا توجد تعليقات على الخبر
اضف تعليق

تم أضافة تعليقك سوف يظهر بعد المراجعة





لا تفوتك
الرجوع الى أعلى الصفحة